أعلن العميد خالد محجوب مدير إدارة التوجيه المعنوي بالجيش الليبي اليوم الجمعة عن رفضه لوصف وقوف مصر..المزيد

السيسي,ليبيا,الجيش الليبي,مصر,أفريقيا,تركيا,الرئيس السيسي,مجلس النواب,المصري,الأمن,المخابرات

الجمعة 30 أكتوبر 2020 - 19:03
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

الجيش الليبي: مصر قوتها ضاربة

السيسي والجيش المصري
السيسي والجيش المصري

أعلن العميد خالد محجوب، مدير إدارة التوجيه المعنوي بالجيش الليبي، اليوم الجمعة، عن رفضه لوصف وقوف مصر بجانب شقيقتها  ليبيا ضد الغزو التركي بالتدخل، مؤكدًا أنه نوع من الدعم، ولا يمكن أن تهنأ إحدى الدولتين بالاستقرار دون أن تكون الأخرى تنعم بالأمن والاستقرار



وثمن محجوب، خلال اتصال هاتفي عبر فضائية "إكسترا نيوز"، مساء الجمعة، طبيعة العلاقة بين مصر وليبيا، مؤكدًا أن البلدين يربطهما مصير مشترك، وعمق واحد"

وأشار مدير إدارة التوجيه المعنوي بالجيش الليبي، إلى أن تركيا استغلت ضعف الوضع في ليبيا للتدخل، مؤكدًا أن الدعم المصري بالتعاون مع بسالة الجيش الليبي سيزيدهما قوة، وسيواجهون أي طارىء، واصفا مصر بـ القوة الضاربة.

 واستكمل العميد خالد محجوب حديثه قائلًا: تركيا تسعى للسيطرة على ليبيا وشمال أفريقيا بدعوى تحقيق أهدافها القديمة.

ومن جانبه  أكد المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي اللواء أحمد المسماري أن كلمات الرئيس عبد الفتاح السيسي تحولت إلى أفعال على الأرض،‏حيث أوضح في مؤتمر صحفي، حسبما نقلته شبكة "سكاي نيوز عربية"، أمس الخميس، أن مصر بثت برسائل مهمة وقوية فيما يخص الشأن الليبي، متابعًا، أن تركيا تواصل الدفع بمرتزقة وعناصر من جيشها وأسلحة متطورة صوب ليبيا.

السيسي: لن نسمح بأي تهديد لليبيا

وأوضح الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الخميس، أن أي تهديد لليبيا يعتبر تهديدًا لمصر، كما أن أمن واستقرار ليبيا من أمن واستقرار مصر أيضًا، مؤكدًا أن البلاد تتمزق بوجود المليشيات بها ولا تستقر أبدًا، وجاء ذلك خلال لقائه مع مشايخ وأعيان القبائل الليبية الممثلة لأطياف الشعب الليبي، اليوم الخميس.

مشايخ القبائل الليبية يفوضون السيسي للتدخل في ليبيا   

وأعرب مشايخ وأعيان القبائل الليبية، أمس الخميس، عن كامل تفويضهم للرئيس والقوات المسلحة المصرية للتدخل لحماية السيادة الليبية، واتخاذ الإجراءات كافة لتأمين مصالح الأمن القومي لليبيا ومصر ومواجهة التحديات المشتركة، وذلك ترسيخًا لدعوة مجلس النواب الليبي لمصر للتدخل لحماية الشعب الليبي والحفاظ على وحدة وسلامة أراضي بلاده.

وجاء ذلك بحضور الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والدكتور علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، ووزيرا الدفاع والخارجية، ورئيس جهاز المخابرات العامة