سادت حالة من الغضب وذلك بعد ظهور فتاة تدعى فيوريلا تشرتشيانو ترقص بداخل مسجد الذخيرة الأثري في قطر.. المزيد

قطر,السعودية,الرياض,فتاة,رقص,اخبار السعودية,اهم اخبار اليوم,اخبار عاجله,مسجد الذخيرة

الخميس 26 نوفمبر 2020 - 23:28
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

شاهد| بهوت شورت.. فتاة ترقص داخل مسجد الذخيرة في قطر

الفتاة خلال رقصها داخل مسجد الذخيرة
الفتاة خلال رقصها داخل مسجد الذخيرة

سادت حالة من الغضب، على مواقع التواصل الاجتماعي، خلال الساعات القليلية الماضية، وذلك بعد ظهور فتاة تُدعى فيوريلا تشرتشيانو، ترقص بداخل مسجد الذخيرة الأثري في قطر، مرتدية ملابس مكشوفة تتمثل في هوت شورت وكروب توب، وتبين أنها ذهبت لقطر بهدف الترويج لنفسها وللسياحة القطرية.



جدل على السوشيال ميديا بسبب رقص الفتاة داخل مسجد الذخيرة 

وأدى مقطع الفيديو الذي نشرته عبر صفحتها الشخصية على موقع تبادل الصور والفيديوهات إنستجرام، إلى موجة من الانتقادات، تمثلت في مهاجمة الفتاة تارة، والحكومة القطرية تارة أخرى لسماحها برقص الفتاة داخل المسجد، وتنوعت التعليقات على الفيديو، وانتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي الأخرى.

لأول مرة.. افتتاح معهد لتعليم رقص الباليه في السعودية

وفي وقت سابق، كشفت امرأة سعودية عن إنشاء معهد لتعليم رقص الباليه للصغيرات والكبيرات على حد سواء، وذلك من خلال بث قناة الإخبارية التلفزيونية الحكومية تقريرًا مصورًا من غير ذكر اسم مالكته، ولا المدربات اللاتي يعملن فيه، يضم فتيات صغيرات يتعلمن الرقص.

وروت صاحبة المدرسة أو المعهد الفني الجديد، أن السبب وراء ذلك أنها رأت ابنتها الصغيرة ذات الأعوام الأربعة، تحب الباليه، لذلك قررت أن تقيم لها مكانًا تمارس فيه هذا النوع من الرقص، وتعتبر المنطقة الشرقية من المناطق التي يوجد فيها قيود اجتماعية ودينية شديدة.

مشاركة السيدات في الفن والرياضة بالسعودية 

وترتفع مشاركة النساء في السعودية، يومًا بعد يوم، في مجالات الرياضة والثقافة والفنون، وذلك بعد تركيز الرياض في السنوات القليلة الماضية على إزالة القيود التي كانت تمنعهم من المشاركة في الحياة العامة.

أشهر راقصة باليه في السعودية

وتضم السعودية راقصة باليه مشهورة تُدعى سميرة الخميس، تعيش في الرياض، وتنال  شهرة كبيرة كراقصة بجانب اهتمامها بعرض الأزياء.

وتم وضع صورة سميرة على الملصق الرئيسي لمهرجان البحر الأحمر السينمائي، الأول من نوعه في المملكة، قبل أن يتأجل بسبب فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وفي سياق آخر، أعلن الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان آل سعود4 وزير الثقافة السعودي، عن إدراج بعض الجامعات السعودية أقسامًا تعليمية في الموسيقى والمسرح والفنون.