قال قائد المجلس الأعلى لمشايخ وأعيان القبائل الليبية إن القبائل طالبت الرئيس السيسي بسرعة تدخل الجيش..المزيد

السيسي,ليبيا,مصر وليبيا,الرئيس السيسي,المصري,الجيش,الأمن

الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 - 12:08
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

عاجل| القبائل الليبية تفوض الجيش المصري بالتدخل

الرئيس عبد الفتاح السيسي
الرئيس عبد الفتاح السيسي

قال قائد المجلس الأعلى لمشايخ وأعيان القبائل الليبية، إن القبائل طالبت الرئيس السيسي بسرعة تدخل الجيش المصري حال شن الهجوم على سرت، لردع العدوان التركي والحفاظ على حقوق الشعب الليبي، وذلك حسبما صرحت وكالة "سكاي نيوز"، وجاء ذلك خلال لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي، مع وفد المجلس الأعلى لمشايخ وأعيان القبائل الليبية، اليوم الخميس، بالقاهرة، من أجل مناقشة أزمة التدخل التركي في ليبيا، وكيفية التصدي لأطماع أردوغان الاستعمارية في المنطقة.



وأكد السفير بسام راضى أن اللقاء يعقد تحت شعار "مصر وليبيا .. شعب واحد ومصير واحد".

ووجه الرئيس السيسي رسالة قوية أثناء لقائه بمشايخ وأعيان القبائل الليبية الممثلة لأطياف الشعب الليبي بكافة ربوع البلاد، قائلًا: "أن الهدف الأساسي للجهود المصرية على كافة المستويات تجاه ليبيا هو تفعيل الإرادة الحرة للشعب الليبي من أجل مستقبل أفضل لبلاده وللأجيال القادمة من أبنائه".

ومن جانبه وجه الدكتور محمد المصباحى رئيس ديوان المجلس الأعلى لمشايخ وقبائل ليبيا، خلال تصريحات تليفزيونية التحية لمصر على دعمها اللامحدود لليبيا وجيشها من أجل تطهير ليبيا من المستعمر التركى والعودة إلى سابق عهدها.

وأوضح رئيس ديوان المجلس الأعلى لمشايخ وقبائل ليبيا أن الليبيين أخوة وسيجلسون على طاولة واحدة برعاية مصرية - عربية لطرد المستعمر التركي ولتعود ليبيا إلى الأمن والأمان كما كانت.

ونوه محمد المصباحى إلى أن المطلوب هو تحرير كامل ليبيا، مقدمًا التحية لكل العرب الذين اصطفوا إلى الرئيس السيسى الذى يقود الأمة.

زيارة شيوخ القبائل تأتي تزامنا مع ترحيب البرلمان الليبي بكلمة السيسي

وتأتي زيارة وفد المجلس الأعلى للشيوخ وأعيان القبائل الليبية تزامنا مع إعلان مجلس النواب الليبي، ترحيبه بما جاء في كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسي بحضور ممثلين عن القبائل الليبية.    

ودعا المجلس الليبي إلى تضافر الجهود بين الشقيقتين ليبيا ومصر بما يضمن دحر المحتل الغازي ويحفظ أمننا القومي المشترك ويُحقق الأمن والاستقرار في بلادنا والمنطقة. وأكد المجلس أن للقوات المسلحة المصرية حق التدخل لحماية الأمن القومي الليبي والمصري إذا رأت أن هناك خطرًا داهمًا وشيكا يطال أمن بلدينا.