تردد إسم مشروع نيوم مجددا بعد 3 سنوات من الإعلان عنه وقبل 5 أعوام من افتتاح مرحلته الأولى وذلك بعدما أعلن

اليوم الجديد,مصر,السعودية,السياحة,شرم الشيخ,البحر الأحمر,نيوم,منطقة نيوم السياحية

الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 - 00:01
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

تنتظره مصر.. "نيوم" أضخم مشروع سياحي في العالم

صورة ترويجية لأحد مناطق مشروع نيوم
صورة ترويجية لأحد مناطق مشروع نيوم

تردد اسم مشروع "نيوم" مجددًا بعد 3 سنوات من الإعلان عنه، وقبل 5 أعوام من افتتاح مرحلته الأولى، وذلك بعدما أعلن القائمون عليه فتح فرص عمل للمشروع الأكبر والأضخم في منطقة الشرق الأوسط، كما أن مصر تنتظر بشغف ذلك المشروع الذي يعيد ريادتها السياحية في المنطقة، كل هذا جعل المشروع في احتياج إلى عمالة كبرى تنضم إلى فريق العمل المكون من 40 جنسية من ذوي الخبرات الواسعة في كبرى الشركات العالمية، وفقًا لبياناتهم الرسمية المعلنة عبر موقعهم.



ويرصد "اليوم الجديد" 6 معلومات عن مشروع نيوم، الذي يعد نقلة نوعية في مجال السياحة نظرًا لوقوعه في نقطة تلاقي بين 3 قارات، كما أنه يبدأ من المملكة العربية السعودية ويمتد على الجانبين ليصل إلى الأردن ومصر.

ما هو مشروع نيوم؟

يرجع ظهور اسم مشروع نيوم إلى أكتوبر من عام 2017، حين أعلن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، مشروع لإنشاء منطقة استثمارية تجارية وصناعية على الساحل الشمالي الغربي من البحر الأحمر يحمل اسم "نيوم"، وذلك في ظل رؤية المملكة التي تهدف لتحقيق انفتاح اقتصادي، وما يمثله من حد الاعتماد على عوائد النفط.

ويعد أبرز ما يميز منطقة نيوم، كونها تقع في محافظة تبوك على ساحل البحر الأحمر، كما تمتد إلى الأراضي المصرية والأردنية، لذلك فهو يتوسط ثلاث قارات، ما يجعله في قلب العالم القديم الذي يتمثل في قارات إفريقيا وآسيا وأوروبا، وهي منطقة يقع في نطاقها 70% من سكان العالم، فالبالتالي يصبح مكانًا سهل الوصول إليه لا يتجاوز الـ8 ساعات في أقصى الحدود، وما يتبعها من انخفاض تكاليف السفر.

 

منطقة نيوم تجاوزت أكبر مدينة في العالم

وتعد أكبر مدينة في العالم من حيث المساحة هي مدينة نيويورك الأمريكية، حيث تقدر مساحتها 11600 كيلو متر مربع، إلا أن ذلك الرقم مهدد من قبل منطقة نيوم، حيث تبلغ المنطقة السياحية العربية الجديد مساحة 26500 كيلومتر مربع، وهو ما يزيد عن ضعف المدينة الأكبر عالميًا في الوقت الجاري، وذلك بسبب امتداد ذلك المشروع عبر 3 دول.

نيوم أضخم مشروع في العالم من حيث التكلفة

يعد مشروع نيوم أكبر واضخم مشروع سياحي عربي وعالمي، ليس فقط من حيث المساحة والإمكانيات ولكن بالطبع من حيث التكلفة التي تسير بشكل طردي مع النتائج المرجوة، لذا فأن منطقو نيوم تبلغ تكلفتها 500 مليار دولار، وبذلك تكسر تلك التكلفة الرقم الأعلى في العالم المسجل بمشروع ربط المدن الأمريكية، بتكلفة 459 مليار دولار.

 

نيوم منطقة سياحية متكاملة

ينتظر العالم منطقة سياحية متكاملة متمثلة في منطقة نيوم السياحية، وذلك وفقًا لما أعلنته المملكة السعودية العربية، عن قيامهم بإنشاء 7 نقاط جذب بحرية سياحية ما بين مدن ومشروعات سياحية، بالإضافة إلى 50 منتجعا و4 مدن صغيرة في مشروع سياحي منفصل بالبحر الأحمر، في حين ستركز مصر على تطوير منتجعي شرم الشيخ والغردقة، كما يركز المشروع على 9 قطاعات استثمارية متخصصة.

 

نيوم.. يوتوبيا العالم

من لا يعرف مصطلح "يوتوبيا" بكونها المدينة الفاضلة الذي أطلقها الفيلسوف اليوناني افلاطون، فمن الممكن أن يراها متحققة عبر منطقة نيوم التي تهدف إلى مجتمع يُحتذى به  من حيث الاحتفاء بمستقبل الحضارة الإنسانية عبر توفير نمط معيشة مثالي لسكانه، قائم على الهندسة العصرية، والمساحات الخضراء الشاسعة، ومعايير الحياة الراقية، والأمان، وتوظيف التقنيات الحديثة، وتوفير فرص اقتصادية ممتازة.

كل ذلك يسعى من خلاله القائمون على مدينة نيوم، أن يكون فرصة لجذب أصحاب الإنجازات والكفاءات من كل بقاع الأرض، على اختلاف معتقداتهم وأعمالهم وأفكارهم، يعيشون جنباً إلى جنب.

معنى اسم نيوم

يعد اسم "نيوم" الذي أطلق على المشروع مصطلح غريب وغير دارج في اللغة العربية، بل هو أشبه بالأسماء اليابانية، إلا أنه في حقيقة الأمر مصدره يرجع لمزج بين اللغتين العربية والإنجليزية، حيث قرر القائمون على ذلك المشروع أخذ كلمة "نيو" من اللغة الإنجليزية والتي تعني "جديد"، ودمجها مع أول حرف من الكلمة العربية "مستقبل"، ليصبح معنى كلمة "نيوم" المستقبل الجديد.