بعد خيانة زوجة ويل سميث التي جمعتها بمغني الراب أوجست ألسينا حدث جدل كبير مع موقف الفنان العالمي..المزيد

اليوم الجديد,المصريين,فيس بوك,فتاة,ويل سميث,أخبار الفن,زوجة ويل سميث,خيانة ويل سميث

الإثنين 10 أغسطس 2020 - 10:27
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

"ييجي مكانها طابور".. المصريون يساندون ويل سميث في أزمته

بعد الخيانة التي تعرض لها ويل سميث، من قبل زوجته مع مغني الراب أوجست ألسينا، حدث جدلًا كبيرًا مع موقف الفنان العالمي بعد مسامحته لها الذي أكد أن حبهما أكبر من أي شئ آخر، وذلك الجدل لم يقتصر فقط على جمهوره الأمريكي، ولكن الأمر امتد لجمهوره المصري، فكانت هناك تعليقات تظهر خفة دم المصريين على أزمة ويل سميث.



ويرصد اليوم الجديد أبرز تعليقات المصريين على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك.

فقال حساب يحمل اسم بيشوي إسكندر: “عادي ياخويا ميهمكش تغور واحدة يجي مكانها طابور”.

 

وتابع آخر قائلًا: متزعلش يا اسطا دا عشري باع إبراهيم”.

 

وأضاف آخر من أحد المتابعين لصفحته الشخصية: عيش حياتك يازميلي وعلى رأي واحد قال روحت أشتري ساعة رخيصة مالقيتش أرخص من الساعة اللي عرفتك بيها”.

 

وبكلمات ساخرة قال أحدهم “ طول ما أنت شاري هيتلعب بيك أتاري.. قلبي عندك يا أخ ويل والله”.

 

وأكد أخر في إشارة للنساء قائلًا: ملهمش أمان ياخويا”.

 

ومن جانبها علقت فتاة على ردود المصريين على صفحة ويل سميث قائلة: ومازال المصريين يعلقون على صفحة ويل سميث لما هيحرقوها”.

 

 والجدير بالذكر أنه  في  إحدى حلقات برنامج "رد تيبل توك" الذي تقدمه بينكيت سميث على الإنترنت، والتي أذيعت الجمعة الماضية، كشفت زوجة ويل سميث عن العلاقة التي جمعتها بمغني الراب أوجست ألسينا.   

وقالت بينكيت سميث إن ما بدأ كصداقة بينها وبين ألسينا قبل 4 سنوات ماضية تحول إلى "نوعًا مختلفًا من الارتباط" في الوقت الذي اعتقدت فيه هي وويل سميث أن زواجهما قد انتهى.

       

وحل ويل سميث  ضيفًا  في تلك الحلقة ،  الذي تفاجأ بما قالته زو جته، قائلًا:"ارتباط؟ علاقة"، مطالبًا  زوجته أن تكون أكثر تحديدًا، خلال النقاش الصريح الذي يعرض على فيسبوك ووتش.

وجاء رد زوجة ويل سميث مدويًا حيث قالت  : "كنت أشعر بالكثير من الألم"، واستكملت حوارها مؤكدة:"كنت حزينة للغاية، الآن، أدرك تماما أنه لا يمكنك العثور على السعادة بعيدا عن ذاتك.. أود بالتأكيد على أننا فعلنا كل ما بوسعنا للابتعاد عن بعضنا البعض، لكني أدركت أن ذلك لم يكن ممكننا".