أصدرت مجموعة قنوات بي إن سبوتس القطرية بيانا رسميا ردت فيه على قرار الهيئة العامة للمنافسة في المملكة العر

اليوم الجديد - اخبار مصر - اخبار اليوم - اخبار السعودية - اهم اخبار اليوم

الأربعاء 25 نوفمبر 2020 - 13:29
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

قناة "بي إن" تهاجم السعودية بعد إلغاء ترخيصها

قنوات بي إن سبورتس
قنوات بي إن سبورتس

أصدرت مجموعة قنوات "بي إن سبوتس" القطرية بيانًا رسميًا ردت فيه على قرار الهيئة العامة للمنافسة في المملكة العربية السعودية بشأن إلغاء تراخيص المجموعة في المملكة بشكل نهائي  وتغريمها مبلغ 10 ملايين ريال سعودي، وانتقدت المجموعة القرار الصادر ووصفته بأنه "لا معنى له".

وجاء في بيان المجموعة أنها لاحظت التصريح الصادر من الهيئة السعودية العامة للمنافسة والذي يزعم إنهاء تراخيص بث قنوات بي إن في المملكة العربية السعودية بشكل دائم، وقد تم التوصل إلى هذا القرار من خلال إجراءات قانونية زائفة انتهكت بشكل متكرر حقوق بي إن في الإجراءات القانونية الواجبة في كل جولة، والقرار نفسه لا يتعارض فقط مع القانون الدولي، بل مع أبسط مبادئ قانون المنافسة.  

وأكملت المجموعة: "هذا القرار لا معنى له على الإطلاق على جميع المستويات وهو يحظر بي إن من توفير حقوقها للمشاهدين بالطريقة الاعتيادية التي تتبعها مؤسسات البث الرياضية والترفيهية في جميع أنحاء العالم، وبالتأكيد تتبعها مؤسسات البث الأخرى في السوق السعودي، وعلاوة على ذلك فإن فكرة حظر منافس رائد في السوق بشكل دائم لتعزيز المنافسة هي فكرة سخيفة جدًا بحد ذاتها، وحقيقة معرفتنا بهذا القرار  من خلال وسائل الإعلام بدلاً من القنوات القانونية المناسبة تتحدث عن نفسها بوضوح".

وتساءلت المجموعة أنه كيف يمكن للمواطنين السعوديين مشاهدة فعاليات الدوري الإنجليزي الممتاز بشكل قانوني في المملكة العربية السعودية مع هذا الحظر الدائم على مؤسسة البث الدولية للدوري الإنجليزي الممتاز، بالإضافة إلى أنه كيف يمكن للمواطنين السعوديين مشاهدة معظم الفعاليات الرياضية الدولية بشكل قانوني، وكيف يتناسب هذا مع رؤية المملكة العربية السعودية لعام 2030؟!”.

وأوضحت المجموعة أنها لاحظت انتهاك قناة بي أوت كيو، السعودية، والمدعومة من الحكومة الحقوق وألغت المنافسة لما يقرب من 3 سنوات، مضيفة: "مع ذلك فإن الإجراء الوحيد الذي اتخذته السلطات السعودية هو حظر الإجراءات القانونية التي اتخذها كل من الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، والاتحاد الأوروبي لكرة القدم، والدوري الإنجليزي الممتاز، وغيرها، تسع مرات، في خرق تام لقواعد منظمة التجارة العالمية".  

واختتمت المجموعة بأن قرار المملكة العربية السعودية سيضر بعشاق الرياضة في السعودية.  

وكانت المحكمة الإدارية العليا بدرجتيها الابتدائية والاستئناف قضت بإلغاء تراخيص قنوات بين سبورتس القطرية في المملكة العربية السعودية، وذلك مع تغريمها 10 ملايين ريال سعودي، وذلك لاستغلال القناة القطرية وضعها الاحتكاري للبطولات الرياضية لإجبار المشاهد السعودي على تجديد اشتراكه في القناة.