شهدت محطة عزبة النخل بالخط الأول للمترو المرج - حلوان صباح اليوم الأربعاء حالة من الزحام والتكدس من قبل ال

الانتحار,وفاة,فتاة,حلوان,المرج,المترو,عزبة النخل

الثلاثاء 1 ديسمبر 2020 - 23:10
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

عاجل| شاب يحاول الانتحار أسفل عجلات مترو عزبة النخل

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

شهدت محطة عزبة النخل بالخط الأول للمترو “المرج - حلوان”، صباح اليوم الأربعاء، حالة من الزحام والتكدس من قبل المواطنين، جراء توقف حركة سير القطارات، وذلك بعد محاولة انتحار أحد الشباب، بإلقاء  نفسه أمام القطار القادم من رمسيس باتجاه المرج، ما أسفر عن فشل تلك المحاولة وإصابته بكسور ونزيف حاد، ‏وتم نقله إلى مستشفى السلام الإسعاف، وانتقل فريق من المباحث إلى المستشفى لاستجوابه وتحديد هويته.



وأكد مصدر مسؤول في الشركة المصرية لإدارة وتشغيل وصيانة مترو الأنفاق، إنقاذ الشاب من محاولة الانتحار، وجار عمل الإسعافات الأولية له، وعمل محضر بالواقعة لمعرفة الأسباب الحقيقية التي أدت لمحاولة الانتحار.

وأضاف المصدر، أإنّ حركة القطارات توقفت 5 دقائق فقط، ما أدى إلى حدوث زحام بمحطة عزبة النخل، لافتا إلى أنّ حركة سير القطارات بالخطوط الثلاثة للمترو منتظمة حاليا، ولا يوجد أي معوقات تؤثر على حركة التشغيل، وجميع الإجراءات الاحترازية اللازمة لمواجهة تفشي فيروس كورونا تتم بصورة دورية.

وصول ثاني قطارات المترو المكيفة من كوريا الجنوبية لمصر

وفي سياق منفصل، كان وزير النقل الفريق مهندس كامل الوزير، أعلن عن وصول ثاني قطارات صفقة تصنيع وتوريد 32 قطار جديدًا مكيفًا، للعمل بالخط الثالث للمترو إلى ميناء الإسكندرية، التي سبق ووقعتها وزارة النقل ممثلة في الهيئة القومية للأنفاق وشركة هيونداى روتيم الكورية الجنوبية بإجمالي تكلفة بقيمة 317 مليــون يــورو+ 640 مليون جنيه مصري (من الخزانة العامة للدولة) وبما يعادل 6.361 مليار جنيه.

وتشمل الصفقة عقد صيانة للقطارات لمدة ثماني سنوات، بالإضافة إلى تجميع 10 قطارات من إجمالي الـ 32 قطارًا في مصر من خلال الدعم الفني لشركة هيونداي روتيم وتدعيمها للتصنيع المحلي في مصر.   وأشار وزير النقل، إلى أن وصول القطارات الجديدة تباعًا يأتي بالتوازي مع الانتهاء من تنفيذ المرحلة الرابعة، وتطور الأعمال بالمرحلة الثالثة بالخط الثالث للمترو.   ولفت إلى أن هذه القطارات لها مواصفات عديدة مميزة حيث يتمتع القطار بنظام تكييف هواء عالي السعة، كما أنه مزود بممر آمن يسمح بانتقال الركاب بين العربات لمزيد من الراحة في ظروف التشغيل العادية، كما تم تزويده بكاميرات تليفزيونية مثبتة في مقدمته للمراقبة المركزية للسكة، كما يوجد داخل العربات شاشات LCD لاستخدمها في تزويد الركاب بمعلومات عن الرحلة أو يمكن استخدامها تجاريًا في بث الإعلانات التجارية مدفوعة الأجر، ويوجد أعلى الأبواب الجانبية شاشة لإعلام الركاب باسم المحطة النهائية قبل استقلالهم للقطار.