دعا المجلس الأعلى للإعلام للكاتب الصحفي الكبير مكرم محمد أحمد متمنيا له الشفاء العاجل والعودة لأسرته وقراءه

المجلس الأعلى للإعلام,مكرم محمد أحمد,مستشفى العلمين,اهم اخبار اليوم,اخبار مصر الآن,جلطة

الإثنين 30 نوفمبر 2020 - 18:48
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بـ اسعاف طائر

الأعلى للإعلام يقرر نقل مكرم محمد أحمد إلى القاهرة

مكرم محمد أحمد
مكرم محمد أحمد

دعا المجلس الأعلى للإعلام، للكاتب الصحفي الكبير مكرم محمد أحمد، متمنيا له الشفاء العاجل والعودة لأسرته وقراءه، وتعافيه من الوعكة الصحية التي مر بها اليوم الثلاثاء وتسببت في نقله لمستشفى العلمين، وأكد المجلس، فى بيان له أن الدولة والمجلس يحرصان على توفير الرعاية الكاملة للكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد، وذلك من خلال نقله بإسعاف طائر إلى القاهرة، موجها الشكر  لرئاسة الجمهورية ووزارة الدفاع على متابعة حالته والحرص على توفير كل الرعاية اللازمة للكاتب الصحفي.



أصيب الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس الأعلى للإعلام السابق، بوعكة صحية تسببت في نقله إلى مستشفى العلمين، وبعد الفحص تبين إصابته بجلطة في الذراع. وتصدر اسم الصحفي مكرم محمد أحمد ، رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام السابق،  تغريدات وتدوينات تويتر، وذلك بعد ساعات من تعيين الكاتب الصحفي، كرم جبر، لمهام رئاسة المجلس.

وأكدت أمنية مكرم ابنة الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام السابق، إصابة والدها بجلطة في ذراعه، ونقله إلى مستشفى العلمين، وكانت الأسرة متواجدة بالساحل الشمالي.

 من هو الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد؟

في عام 1935 شهدت مدينة منوف التابعة لمحافظة المنوفية، ولادة الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد، والذي حصل على ليسانس الآداب قسم الفلسفة جامعة القاهرة عام 1957.

 والتحق الكاتب الصحفي بالعمل كمحرر بصحيفة الأخبار، ثم تم تعيينه مدير مكتب الأهرام بالعاصمة السورية دمشق، وعام 1967 شغل منصب مراسلا عسكريا باليمن ورئيس قسم التحقيقات الصحافية بالأهرام، إلى أن وصل لمنصب مساعد رئيس التحرير ثم مديرا لتحرير الأهرام.

وكما شغل منصب رئيس مجلس إدارة مؤسسة دار الهلال عام 1980، وترأس تحرير مجلة المصور، وأصبح نقيبا للصحافيين من عام 1989 حتى عام 1991 ومن عام 1991 حتى عام 1993.

وفي عام 2007 تقدم بالدخول في الانتخابات لمنافسة رجائي الميرغني نائب رئيس تحرير وكالة أنباء الشرق الأوسط، وحصل فيها على 70% من أصوات الناخبين الذي يبلغ عددهم 3582 صحافيا. ويأتي ذلك في إطار حرص الدولة والمجلس الأعلى للإعلام على تقديم كافة الاحتياجات للعاملين التابعين للمجلس.