الفنان لا يبتدع أسلوب حياته.. بل يعيش بالأسلوب الذي يبدع به.. والفنانة سميرة محسن واحدة من الفنانات اللاتي است

القاهرة,المرأة,الفنانين,عمر,النجوم,خالد سليم,احمد عز,داليا البحيري,خالد النبوي,الفنانة سميحة ايوب,سميرة محسن,الفنانة سميرة محسن

الخميس 22 أكتوبر 2020 - 04:56
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

في ذكرى ميلادها..

سميرة محسن ضحت بنجوميتها من أجل الدراسة.. واكتشفت عز والنبوي

سميرة محسن
سميرة محسن

الفنان لا يبتدع أسلوب حياته.. بل يعيش بالأسلوب الذي يبدع به.. والفنانة سميرة محسن واحدة من الفنانات اللاتي استطعن أن يعشن في الأسلوب الذي أبدعوا به، فهي معجونة بعجين الفن، أطلقت عليها سيدة المسرح العربي الفنانة سميحة أيوب لقب "خليفتها في المسرح"، لم تترك شيئًا إلا وعملت به، بدايةً من التدريس في المعهد مرورًا بالتمثيل والتأليف والإخراج حتى الإنتاج.



الفنانة سميرة محسن تحتفل اليوم الثلاثاء بعيد ميلادها الـ75، فهي من مواليد القاهرة عام 1945، توفى والدها الطيار الحربي حسن المصيلحي وعمرها لم يتجاوز الـ3 أشهر، وكان عمر والدتها في بداية العشرينيات مما جعلها تتزوج مرة أخرى وتنجب لها 9 من الإخوة والأخوات، لتعيش الفنانة القديرة في اسرة كبيرة لم تشعر فيها باليتم لا فرق بين أشقائها إلا في اسم الأب.

سميرة مسحن المضحية بالسينما من أجل الدراسة

ضحت الفنانة القديرة سميرة محسن بحبها للتمثيل من أجل الدراسة فتخرجت في كلية الآداب قسم علم نفس جامعة عين شمس، وقبل تخرجها بعام كانت التحقت أيضًا بالمعهد العالي للفنون المسرحية قسم التمثيل والإخراج، باحثة عن حلمها وحبها الكبير لعالم الفن، حتى أنها وقفت على خشبة المسرح لأول مرة في السنة الثانية من التحاقها بالمعهد لمشاركتها في عرض مسرحية "خيال الظل" مع الفنانة القديرة سميحة أيوب، والتي تفاجأت بموهبتها الكبيرة وأطلقت عليها وقتها "خليفتها في المسرح".

وتخرجت سميرة محسن من المعهد بدرجة أمتياز، وكانت الأولى على دفعتها وسافرت فى بعثة لموسكوا لدراسة المسرح، ومع مرور سنوات البعثة، تحقق ما كان يخشاه المخرج القدير حسين كمال والذى كان يرغب بشدة عدم سفرها، وظلت بعيدة عن عالم السينما لمدة عامين كاملين، وكانت وقتها في بداية نجوميتها وذياع صيتها.

وحققت أيضًا نجاحًا كبيرًا في دراستها وحصلت على درجة الدكتوراه، حتى ترأست قسم الإخراج والتمثيل في المعهد العالي للسينما، وتتلمذ على يديها العديد من كبار الفنانين والفنانات في الوطن العربي.

سميرة محسن في التمثيل

قدمت الفنانة سميرة محسن بمسيرتها في عالم السينما والدراما والعروض المسرحية أكثر من 150 عملًا، ومن أبرزهم في السينما: "3 وجوه للحب، الشوارع الخلفية، المرأة والقانون، لست قاتلا، ضربة معلم، حقد امرأة، استغاثة من العالم الآخر"، في الدراما: "شمس الأنصاري، وشط إسكندرية، ودعوة فرح، وسوق الزلط، وبوابة الحلواني، ويحيا العدل، والزيني بركات"، وفي المسرح: "ميرامار، ووابور الطحين، وبستان الهانم، وخيال الظل".

سميرة محسن - ﺗﻤﺜﻴﻞ - معرض الصور

سميرة محسن مكتشفة النجوم

في عام 2004 دخلت الفنانة سميرة محسن في عالم الإنتاج السينمائي، وقدمت فيلمها الأول "سنة أولى نصب"، الذي شارك في بطولته الفنانين: أحمد عز، خالد سليم، وداليا البحير، وداليا البحيري، وحقق وقتها نجاحًا جماهيريًا كبيرًا لتقدم بعده في 2005 فيلم "ملاكي اسكندرية" والذي خاض بطولته أيضًا أحمد عز وتخطى نجاحه نجاح الفليم الأول، واضعًا أحمد عز على خريطة نجوم الشباك، وفيلمها الثالث والأخير "غرفة 707" الذي طرحته في عام 2007 إلا أنه لم يحقق نجاحًا كبيرًا لتتوقف بعدها عن الإنتاج.

وقالت الفنانة القديرة في في أحد برامجها التلفزيونية، إنها كانت سبباً في شُهرة الفنانين أحمد عز وخالد سليم والفنانة داليا البحيري ووضعهم على طريق النجومية، كما أنها هي صاحبت الفضل في ظهور الفنان خالد النبوي على الساحة، مشيرة إلى أنها قامت بتقديمه حينما كان في العام الثاني في معهد فنون مسرحية، لزوج اختها المخرج محمد عبد العزيز خلال قيامه بفيلم “ليلة عسل” وقامت بنفسها الاتفاق على راتبه الأول.