لا تزال جماعة الاخوان تواصل فسادها داخليا وخارجيا في العديد من الدول والتي كانت علي رأسها تونس..المزيد

تونس,البرلمان,الإخوان,راشد الغنوشي

الأربعاء 25 نوفمبر 2020 - 18:24
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

تقرير يكشف تفاصيل ثروات الإخوان وفساد الغنوشي بتونس

راشد الغنوشي
راشد الغنوشي

لا تزال جماعة الاخوان تواصل فسادها داخليا وخارجيا في العديد من الدول والتي كانت علي رأسها تونس، خلال الأيام الماضية سادت حالة من الغضب في الشارع التونسي ضد ما تقوم به حركة النهضة الاخوانية التونسية، والفساد المتعدد لرئيسها راشد الغنوشي.



وكشف تقرير أعدته شبكة "رؤية" تفاصيل جديدة حول ما وجهتنه "حملة من أين لك هذا" في تونسبشأن ثروة رئيس البرلمان راشد الغنوشي، داعية إلى تشكيل لجنة مستقلة للتدقيق في ثروات الاخوان والعمل على تحقيق مطالبها للتصدي للفساد.

التقرير ذكر أن الغموض بمصدر الثراء الفاحش للغنوشي، الذي تملّك خلال 9 سنوات قصورا وعقارات في مناطق راقية وسيارات فخمة، وتكثر التساؤلات بشأن طرق الحصول على هذه الأموال الطائلة وهوية الجهات المانحة، وما إذا كانت متأتيّة من خارج البلاد، وهو ما يكشف فساد تلك الجماعة ومحاولاتها المستمرة في ذلك.

اعتصام داخل برلمان تونس.. واتجاهات لسحب الثقة من الغنوشي  

والجدير بالذكر أن الأوساط السياسية في تونس وجهت اتهامات لرئيس البرلمان وزعيم حركة النهضة، راشد الغنوشي، بالفشل في مهامه وعدم القدرة على إدارة الخلافات داخل البرلمان، الذي تحوّل إلى ساحة صراعات سياسية، ضاع معها العمل التشريعي، حسب قولهم، وعليه، تعالت الأصوات في البرلمان للمطالبة بسحب الثقة من الغنوشي، في ظل الاتهامات التي وجهها الحزب الدستوري الحر له، بدعم الإرهاب وإدخال أحد ممثليه إلى قبة البرلمان.

واعتبر رئيس الكتلة الديمقراطية بالبرلمان التونسي، هشام العجبوني، أنّ ما يجري في تونس بلغ درجة ”غير مسبوقة من العبث بمصلحة البلاد والرداءة وترذيل المشهد البرلماني والسياسي”.

وأكد العجبوني أن رئيس البرلمان راشد الغنوشي، قائلًا: ”إدارته للمجلس كارثية“  موضحًا أنه يتحمّل مسؤولية كبيرة فيما يحدث من خلال إدارته للمجلس“، وذلك وفقا لمنشور كتبه عبر حسابه الخاص على ”فيسبوك".

وأشار العجبوني إلى أن الغنوشي أصبح يشرع عبر رئيس ديوانه ومستشاريه لخرق النظام الداخلي بطريقة فاضحة وممنهجة.