لا تزال الخلافات تسيطر على المفاوضات الجارية بين أطراف أزمة سد النهضة لا سيما بشأن القضايا العالقة لليوم الع

مصر,أفريقيا,السودان,سد النهضة,اخبار مصر,اثيوبيا

السبت 28 نوفمبر 2020 - 21:47
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

الري تعلن نتائج اليوم العاشر من مفاوضات سد النهضة

سد النهضة
سد النهضة

لا تزال الخلافات تسيطر على المفاوضات الجارية بين أطراف أزمة سد النهضة، لا سيما بشأن القضايا العالقة، لليوم العاشر على التوالي من المباحثات التي يرعاها الاتحاد الإفريقي بحضور مراقبين من الاتحاد الأوربي والولايات المتحدة.



وقالت وزارة الري في بيان لها إن المحادثات المتواصلة لليوم العاشر على التوالي استعرضت مناقشات اللجان الفنية والقانونية التي طرحت فيها مصر بعض الصياغات البديلة لمحاولة تقريب وجهات النظر بخصوص النقاط الخلافية.

وطرحت مصر في جلسة أمس الأول الجمعة صياغات بديلة بخصوص إجراءات التعامل مع حالات الجفاف الممتد والسنوات شحيحة الإيراد في كل من مرحلتي الملء والتشغيل، بالإضافة إلى قواعد التشغيل السنوي وإعادة الملء.

وأشار بيان وزارة الري ، الأحد، إلى أن الجانبين السوداني والإثيوبي طرحا خلال الاجتماع بعض الصياغات البديلة للأجزاء محل الخلاف في الجزء الفني والقانوني "إلا أن المناقشات عكست استمرار الخلافات حول القضايا الرئيسية".

وأعلنت وزارة الري السودانية، اليوم الأحد، أن الدول المعنية بأزمة سد النهضة قدمت مقترحات لحل الأزمة الراهنة، حسبما ذكر موقع "العربية.نت" السعودي الإخباري.

وقالت الوزارة السودانية، إن المفاوضات حققت تقدمًا طفيفًا في يومها العاشر من مفاوضات سد النهضة، وآلية حل النزاعات".

وكان المهندس راشد عبد الله علي المدير التنفيذي لمفوضية الطاقة بالاتحاد الأفريقي، قال في وقت سابق من اليوم، إن الاتفاق حول النقاط العالقة بين الدول الثلاث في مفاوضات سد النهضة أصبح قاب قوسين او أدنى مشيراً لدخول الاتحاد الأفريقي وورئيس الاتحاد الأفريقي، رئيس جنوب أفريقيا كوسيط.

ودعا راشد إلى الاستعداد للتغيير الذي سيحدثه السد في الحياة حول النيل الأزرق والنيل إلى حدود مصر، وقال "علينا أن ندير حوار علمي مجتمعي لنجهز أنفسنا لتشغيل سد النهضة ونعرف كيف نخطط للمستقبل، وهنالك مشاريع ضخمة تحتاج قيادة الحكومة"

وزعم أن التغيير الذي سيحدث في السودان من قيام سد النهضة بأنه إيجابي في مجمله مع بعض الآثار السالبة.

وعن سلبيات سد النهضة على السودان قال إزها تتمثل فى فقدان 50٪ من الجروف والتي تقدر بـ ٥٠ الف فدان من جملة ١٠٠ الف فدان و هي أراضي كانت تغمر بمياه النيل و تزرع بالخضروات في الصيف و فقدان مياه النيل لنسبة مقدرة من الطمي التي كان يعتمد عليها في تخصيب الأرض.