وجه محمود الخطيب رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي خطابا جديدا للدكتور علي عبدالعال رئيس مجلس النواب المصري

الأهلي,السيسي,مجلس النواب,الزمالك,الخطيب,محمود الخطيب,رئيس مجلس النواب,مرتضى منصور

الأربعاء 25 نوفمبر 2020 - 18:53
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

الأهلي لـ"النواب": أوقفوا مرتضى.. الحصانة تجعله يتمادى

وجه محمود الخطيب، رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي، خطابًا جديدًا للدكتور علي عبدالعال، رئيس مجلس النواب المصري، وكافة القيادات بالدولة المصرية، بضرورة تفعيل القانون بشكل عاجل وقبل فوات الأوان، وذلك عبر رفع الحصانة عن مرتضى منصور، رئيس الزمالك، بعد سبه وأهانته للشعب المصري، في الفيديو المتداول له.



وكانمحمود الخطيب، رئيس النادي الأهلي، قد تقدم ببلاغ للنائب العام ضد مرتضى منصور، رئيس الزمالك، بعد تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي فيديو له، يسب فيه الخطيب، ومحمود كهربا، لاعب الأهلي، بالإضافة لسبه للشعب المصري، قائلًا: "البلد دي مفيهاش راجل".

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو يظهر فيه مرتضى منصور، وهو يسب محمود الخطيب، بالإضافة لإهانته للشعب المصري والقيادات السياسية بالدولة المصرية.

وأرسل الأهلي خطابًا رسميًا يطالب فيه عبد العال بتطبيق القانون ورفع الحصانة عن رئيس الزمالك، الذي سب البلد وأهان مائة مليون مصري، ويرى ليس من بينهم رجلاً عندما قال في فيديو تداولته مواقع التواصل الاجتماعي أمس «بلد مفهاش راجل. على الطلاق البلد دي مفهاش راجل».

وأكد الخطيب في خطابه، أن هذه البلد  هي مصر الوطن، مشيرًا إلى أن مرتضى منصور يخوض في الأعراض وإساءات للأسر والعائلات بحق رئيس النادي الأهلي وكثيرين.

وقال رئيس الأهلي في خطابه: “خلال عام ونصف من الشتائم والسباب والاتهامات الباطة، والخوض في الأعراض، ولم يحرك أحد ساكنًا، وكأن رئيس الزمالك فوق القانون، هذا يحدث في الوقت الذي يحرص فيه ويؤكد دائماً فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية أنه لا يوجد شخص فوق القانون".

وأضاف بيان الأهلي  أن عدم محاسبة رئيس الزمالك على جرائمه واحتمائه بالحصانه يجعله يتمادى ويتجاوز في الإساءات التي فاقت الحدود، مشيرًا إلى أن الفيديو الأخير، والذي تم تصويره بنادي الزمالك على مسمع ومرأى الجميع وسب المصريين بلا استثناء.

وطالب رئيس النادي الأهلي، في ختام خطابه لرئيس مجلس النواب، بضرورة التدخل الفوري قبل فوات الأوان مشيرًا إلى أن كل الشرفاء لن يقبلوا بهذه الإهانات، ومجلس النواب ذاته لن يقبل بحماية من أهان الشعب،  وعلى رأسهم رئيس المجلس، مطالبًا بإعلان موقفه على الرأي العام من هذه الإهانات  التي طالت عموم المصريين.