حينما كان م. ع 64 عاما متوجها إلى مسجد الرحمن بإحدى قرى دير مواس في جنوب.. المزيد

المنيا,نتيجة

الجمعة 27 نوفمبر 2020 - 15:55
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد خروجه من المسجد.. كيف قتل الجن رجلًا بالمنيا؟

حينما كان "م. ع"، 64 عاما، متوجها إلى مسجد الرحمن، بإحدى قرى دير مواس، في جنوب محافظة المنيا، لقضاء صلاة الفجر، خرج "م. ط"، والذي يبلغ من العمر 32 عاما، يتتبع خطوات الأول، لينتظره أمام المسجد، وما إن انتهى الأول من تأدية صلاته، وعلى بُعد 100 متر من مسجد الرحمن، أخرج "م. ط" سكينا من ملابسه، وبكل قوته طعن المجني عليه ببطنه، قائلًا: "الآن تحرر جسدي من الأعمال والسحر".



الأهالي استيقظوا، على صياح المتهم؛ ليجدوا مسنًا في منتصف عقده السادس، مرتديا كامل ملابسه، غارقا في دمائه، على الأرض، بعد أن تم تسديد عدة طعنات ببطنه، لفظ على إثرها أنفاسه الأخيرة.

كشف تفاصيل الواقعة

تفاصيل الواقعة تعود إلى تلقي اللواء محمود خليل، مدير أمن المنيا، إخطارا من اللواء رأفت الحلواني، مساعد المدير لمنطقة الجنوب يُفيد بمقتل، 64 عاما، موظف بالمعاش ومقيم بديرمواس.

بدوره انتقل العميد أحمد الشريف، مأمور مركز شرطة ديرمواس، والمقدم أحمد الصفتي، رئيس المباحث، والرائد أحمد رأفت، معاون أول المباحث؛ وتبين أن المجني عليه غارقا في دمائه نتيجة طعنة نافذة بالبطن أودت بحياته في الحال.

بسؤال سكان الشارع، بعدما تم تفريغ كاميرات المراقبة، تبين أن وراء ارتكاب الواقعة "م. ط"، 32 عاما، حاصل على دبلوم تجارة، عاطل، ويسكن بالعقار المجاور للمجني عليه.

التحريات أكدت أن المتهم دائم التشاجر مع المجني عليه، بسبب ظنه أن الأخير يقوم بعمل أسحار سُفلية له.

بتقنين الإجراءات، تمكن النقيب محمود صبرة تحت إشراف اللواء خالد عبد السلام مدير المباحث من ضبط المتهم.

المتهم يعترف بجريمته 

 واعترف تفصيليا أمام العميد جمال الدغيدى رئيس مباحث المديرية، بالواقعة، قائلًا: "نعم قتلته وتخلصت منه فهو كان لى محور شر، كتلة من الجن تتحرك أمامي لا أستطيع أن أعيش كشخص طبيعي لا ليلا ولا نهارا أصبحت كالمجنون".

وأضاف في اعترافه: "لم أتذوق طعم النوم، ولم أتمكن من إغلاق عيني طوال اليوم، بسبب كمية الأسحار والأعمال السفلية التي تطاردني ويقوم بتجديدها لي بصفة مستمرة، فمزاجي متقلب بسببه والنكد ملازم لي طوال اليوم، والمشاكل تطاردني بين الحين والآخر بسببه فقررت التخلص منه وقتله".

فيما أمر حسام أمين، وكيل نيابة مركز ديرمواس، تحت إشراف المستشار عبد الحافظ العقيلي، رئيس النيابة، بحبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات، بعد توجيه تهمة القتل العمد له.