أصدر جهاز تنمية التجارة الداخلية إحدى إداراتوازرة التموين والتجارة الداخلية اليوم السبت بيانا رسميا.. المزيد

الأهلي,الزمالك,مجلس الدولة,وزارة التموين

الخميس 13 أغسطس 2020 - 18:57
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

خلال بيان رسمي..

التموين: نادي القرن مسجل باسم الأهلي.. وعلى الزمالك تقديم إثبات

مرتضى منصور وأزمة نادي القرن
مرتضى منصور وأزمة نادي القرن

أصدر جهاز تنمية التجارة الداخلية أحد إدارات وازرة التموين والتجارة الداخلية، اليوم السبت، بيانًا رسميًا، يوضح من خلاله ما أثير مؤخرًا بشأن العلامات التجارية الخاصة بالأندية، وذلك بسبب الأزمة التي سببها إعلان مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك، بتسجيل شعار نادي القرن الحقيقي بوزارة التموين والتجارة الداخلية، وذلك على هامش أزمته مع النادي الأهلي.



وأعلن مرتضى منصور، أن الزمالك تقدم، في وقت سابق، لإدارة العلامات التجارية بوزارة التموين والتجارة الداخلية، للحصول على شعار نادي القرن الحقيقي، وتسجيله باسمه في الوزارة ليكون العلامة التجارية الخاصة بالنادي ليضعها على شعاراته وكارنيه العضوية الخاصة بالأعضاء.

وأوضح بيان جهاز تنمية التجارة الداخلية، أن تسجيل العلامات التجارية المتعلقة بالأندية، والخاصة بالحصول على درجات الشرف المطلوب تسجيلها، يتطلب تقديم ما يفيد حصوله على الشعار من الجهة المانحة لإمكانية السير في إجراءات تسجيلها، ووفقًا للبيان يجب على الزمالك تقديم إثبات على حصوله على حق نادي القرن.

الأهلي سجل شعاره عام 1999

وأضاف البيان، أن الأهلي تقدم بطلب تسجيل شعاره القديم عام 1999، وهو عبارة عن كلمتي النادي الأهلي ويتوسطهم نسر، وتم شطب هذا الشعار لعدم تجديده في المدة المحددة قانونًا، قبل أن يتقدم النادي عام 2007، بشعار جديد  وهو الأهلي 1907 نادي القرن، مع رسم نسر، وذلك لحصوله على اللقب عام 2001، وتم قبول العلامة المسجلة.

وكشف البيان، أن الزمالك تقدم بطلب تسجيل شعاره "نادي الزمالك- نادي القرن الحقيقي لكرة القدم"، يوم 5 يوليو 2020 برقم إيداع 415563 حيث سيتم فحص الطلب بعد 6 شهور، وهي المدة القانونية التي نص عليها القانون.

شعار الزمالك الجديد 

وأوضح جهاز تنمية التجارة الخارجية، أن الزمالك تقدم بالحصول على شعاره الحالي، والذي كان عبارة عن نادي الزمالك، مع رسم رجل فرعوني بيده سهم.

وكشفت الوزارة إجراءات التسجيل التي ينص عليها قانون الملكية الفكرية عام 2002، والتي جاءت أولها قيام صاحب الشأن بإيداع طلب لتسجيل العلامة التجارية مرفقًا به 5 صور، على أن يتم فحص 6 أشهر من تاريخ الإيداع، ويتم فحص من قبل فنيين.

وسيكون من حق مقدم الطلب رفضه تقديم طعن خلال فترة 30 يومًا، على أن يتم البت عبر لجنة مشكلة برئاسة مستشار من مجلس الدولة، ويحق لذوي الشأن الطعن على قرار اللجنة أمام محكمة القضاء الإداري.

وفي حالة قبول الطلب يتم الإشهار والنشر في الجريدة الرسمية للعلامات التجارية، ويجوز لكل صاحب شأن التعرض على تسجيل العلامة بإخطار موجه للإدارة في خلال 60 يومًا من تاريخ النشر، وتصدر الإدارة قرارها في الاعتراض بالقبول أو الرفض، وينشر قرار التسجيل في جريدة العلامات التجارية ويبدأ أثر التسجيل من تاريخ إيداع الطلب.

واختتم الجهاز بيانه قائلًا: "كما نود التنويه إلى أن مدة الحماية المترتبة على تسجيل العلامة التجارية هي عشر سنوات وتمتد لمدة أو مدد أخرى بناءً على طلب صاحبها في كل مرة خلال السنة الأخيرة من مدة الحماية".