تفقد الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار -خلال زيارته الحالية لمحافظة جنوب سيناء- عصر اليوم السبت إحدى

مصر,محافظ,وزير الطيران,المصري,التنمية,السياحة,الاتحاد المصري,سيناء,درجات الحرارة,شرم الشيخ,المستثمرين,القطاع الخاص,البحر الأحمر

الخميس 13 أغسطس 2020 - 10:49
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

"العناني" يتفقد الإجراءات الوقائية في مركب سياحية بشرم الشيخ

أثناء الزيارة
أثناء الزيارة

تفقد الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار -خلال زيارته الحالية لمحافظة جنوب سيناء- عصر اليوم السبت، إحدى المراكب السياحية الموجودة بمدينة شرم الشيخ؛ لمتابعة تطبيق ضوابط السلامة الصحية والإجراءات الوقائية التي أقرتها الوزارة، خاصة مع استئناف حركة السياحة الوافدة اعتبارا من أول يوليو الجاري في 3 محافظات هي البحر الأحمر وجنوب سيناء ومطروح كمرحلة أولى.



وقد قام الوزير بتفقد كامل للمركب السياحى والتأكد من تطبيق كل الاشتراطات والإجراءات الوقائية منذ دخول الزائرين للمركب، وإجراءات تعقيم وتطهير الأمتعة وقياس درجات الحرارة للزائرين والعاملين ومدى التزام العاملين بالضوابط الخاصة بهم، بالإضافة إلى التأكد من وجود إرشادات وعلامات الوقوف داخل المركب والسلم والممرات ودورات المياه.

وخلال هذه الجولة، حرص عدد من السائحين الأوكرانيين والبيلاروسيين الذين كانوا متواجدين على متن المركب، على الحديث مع الوزير والتقاط الصور التذكارية معه، ومن جانبه، قام الوزير بالاطمئنان منهم على مدي الالتزام بتطبيق الإجراءات الوقائية من تباعد وغيرها من ضوابط السلامة الصحية، حيث أشاد السائحون بالضوابط والاشتراطات المقررة من الوزارة، لافتين إلى أن مصر بجوها الدافئ وشواطئها وأماكنها المفتوحة توفر مناخ صحي مثالي لرحلاتهم السياحية حيث قضوا وقتا رائعا بمدينة شرم الشيخ وكانوا في أمان.

وأشاروا إلى أنهم سينقلون ما شاهدوه من التزام بالفنادق بضوابط السلامة الصحية التي أعلنتها مصر عند عودتهم الي بلادهم، وسيدعون أصدقائهم وزملائهم وأهلهم للسفر إلى مصر في رحلات سياحية.

• وزير السياحة يستمع لمشاكل المستثمرين في طابا

وعقد، مساء أمس الجمعة، الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، والطيار محمد منار وزير الطيران المدني، مع اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء، اجتماعًا موسعًا مع مستثمري مدينتي طابا ونوبيع؛ وذلك للاستماع لمشاكلهم وبحث معوقات التنمية السياحية بالمنطقة.

واستهل وزير السياحة والآثار اللقاء بالتأكيد على أن الدولة لا تدخر جهدًا في سبيل النهوض بالقطاع السياحي كونه أحد أهم روافد الاقتصاد القومي، لافتًا إلى أن القيادة السياسية والحكومة تقوم بتذليل كافة العقبات الممكنة لدفع العمل في القطاع السياحي، وتقديم الدعم اللازم للتخفيف عن كاهل هذا القطاع الهام، خاصة وأن القطاع الخاص هو شريك النجاح وأنه القاطرة الحقيقية للنهوض بهذا القطاع الحيوي. 

وخلال اللقاء، أشاد المستثمرون بحرص الدكتور خالد العناني على زيارتهم ولقائهم بمدينة طابا للاستماع لمشكلاتهم، مؤكدين أن الوزير لم يكتف باللقاءات المتعددة التي عقدها بالقاهرة مع سامي سليمان رئيس جمعية مستثمري طابا ونويبع لشرح مشكلاتهم في هذه المنطقة، بالإضافة إلى ما تقدم به الاتحاد المصري للغرف السياحية بل حرص على لقائهم جميعًا.

وتم خلال الاجتماع، مناقشة عدد من المشكلات التي تواجه قطاع السياحة بطابا ونوبيع مع طرح مقترحات لحلها، منها البنية التحتية وتسهيل الإجراءات والمساندات المالية واللوجيستية للمستثمرين وخاصة المتعثرين بالقطاع السياحي بهذه المنطقة منذ سنوات طويلة لما شاهدته المنطقة من تحديات سياحية خلال الـ15 عاما الماضية وإيجاد حلول لهم، بالإضافة إلى مناقشة تسهيل بعض إجراءات التراخيص، ورفع كفاءة وسائل الوصول إلى طابا ونويبع، وزيادة الخدمات بالمنطقة.

ومن ناحيته، أشار وزير الطيران المدني إلى أنه ليس هناك أي موانع من تسيير عدد من رحلات الطيران لمطار طابا شريطة مساهمة المستثمرين في تلك الرحلات حتى عودة السياحة إلى معدلاتها الطبيعية.