عقد مسئولو الهيئة العامة لتنشيط السياحة المصرية اجتماعا موسعا مع المدير العام لمجموعة لوكشوري تور الهولندية

مصر,المصري,السياحة

الخميس 13 أغسطس 2020 - 19:31
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

تعاون بين "تنشيط السياحة" و"لوكشري تورز" للترويج لمصر بأوروبا

أثناء الاجتماع
أثناء الاجتماع

عقد مسئولو الهيئة العامة لتنشيط السياحة المصرية، اجتماعا موسعا مع المدير العام لمجموعة "لوكشوري تور" الهولندية، عبدالله أبو الزين، بحضور ماجد أبوسديرة رئيس قطاع السياحة الدولية في وزارة السياحة والآثار، لعرض وجهات النظر المشتركة لـ الترويج للمقاصد السياحية المصرية من داخل دول الاتحاد الأوروبي.



وقال عبدالله أبو الزين، في تصريحات صحفية، إنه تم التنسيق مع هيئة تنشيط السياحة المصرية؛ للعمل على ترويج المقصد المصري في عدة دول بالاتحاد الأوروبي؛ لترسيخ الصورة الذهنية عما يتمتع به المنتج السياحي المصري.

كما أشار أبو الزين إلى مساندة القطاع السياحي المصري، من خلال المعارض الدولية داخل الاتحاد الأوروبي، وتسليط الضوء لإعادة تفعيل مصر كواجهة سياحية تاريخية مفضلة لأوروبا.

وأضاف أن هيئة تنشيط السياحة أوصت بالتعامل مع الشركات السياحية المصرية المدرجة وفقا للقانون المصري تحت مظلة وزارة السياحة والآثار المصرية، وتخضع لإشراف الوزارة ليكون هناك مصداقية، كما أوضح أن الفترة القادمة ستشهد ترويجا سياحيا مشتركا بالتنسيق مع هيئة تنشيط السياحة لجعل جمهورية مصر كواجهة موصى بها سياحيا على المستوى الأوروبي.

ولفت إلى أن الوزارة ستقدم كل سبل الدعم والتعاون الممكن لرفع مستوى التعاون وإنجاحه ليكون له نتائج فعالة على أعلى المستويات، وسيتم الاطلاع على المعارض والمؤتمرات الدولية للمشاركة فيها.

كما أعلن مدير الشركة، عن أنه بصدد تسخير كل المواقع الإلكترونية ومنصات التواصل الاجتماعي الخاصة بشركاته، لترويج المقصد المصري.

ومن جانبه، أشار ماجد أبو سديرة رئيس قطاع السياحة الدولية، إلى أهمية السوق المصري لما يتمتع به من منتجات سياحية فريدة، بالإضافة إلى التزام الفنادق العاملة الحاصلة على شهادة السلامة الصحية بالإجراءات الوقائية. 

ونصح أبو سديرة بالتعامل مع الشركات السياحية المصرية وشركات الطيران الوطنية؛ لتسيير رحلات مباشرة بين هولندا والمقاصد السياحية.

وبدوره، اقترح عبدالله أبو الزين، استعداده لفتح شركة هولندية في مصر بكوادر مصرية وتحت قانون السياحة المصري وبمقاييس الجودة الأوروبية، وتعتبر هذه المبادرة الجريئة هي الأولى من نوعها على المستوى الأوروبي، وخاصة في هذه الفترة التي تعتبر من الفترات الصعبة التي يمر بها القطاع السياحة والطيران في العالم.