شهدت مدينة أسوان الهادئة على استخدام آخر لالمنجل الذي يستخدمه الفلاح بحصد الخير للناس ولكن اليوم استخدمه طف

الداخلية,حوادث,أسوان,قتل,الأمن,اخبار مصر اليوم,اهم اخبار اليوم,اخبار عاجله,اخبار مصر الآن,المنجل

الخميس 13 أغسطس 2020 - 19:31
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بطعنة في رقبتهم

قاصر يعتدى على طفلين ثم يذبحهما بالمنجل

شهدت مدينة أسوان  واقعة مأساوية بـ”المنجل”، والذي استخدمه طفل يبلغ من العمر 17 عاما، في قتل طفلين لم تتجاوز أعمارهما 6 سنوات، وذلك من خلال ذبحهما، وإلقاء جثتيهما في الزراعات، بعد أن اعتدى جنسيًا على أحدهما، بحسب قيامه بتمثيل الجريمة بزراعات نجع ونس بمركز دراو بأسوان.



تفاصيل الواقعة

تلقى اللواء هشام فاروق مدير أمن أسوان، أمس، إخطارا من مأمور مركز شرطة دراو، يفيد بالعثور على جثتين لطفلين "معاذ. ح .م"، 6 سنوات، وحمزة. ح. م"، 4 سنوات، مقيمين بنجع ونس بدراو، وهما ملقيان في الزراعات ومذبوحين في العنق، وعلى الفور أمر مدير أمن أسوان بسرعة انتقال رجال مباحث المركز ورجال البحث الجنائي بمديرية أمن أسوان، لحل لغز الواقعة.

وتمكن رجال المباحث في معرفة الجاني في أقل من 24 ساعة حيث تم ضبط "م. ش"، 17 سنة مقيم بذات العنوان، وتبين بعد تمثيل الجريمة أنه استدرجهما وتعدى جنسيا على أحد الطفلين ثم أراد التعدي الجنسي على الآخر وخوفا من افتضاح أمره ذبحهما بآلة حادة "منجل زراعي" كان متواجدا في الأرض الزراعي، ثم هرب من مكان الواقعة، ونجح رجال الأمن من ضبطه واعترف بالواقعة.

وتم تحرير محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة بدراو التي تباشر التحقيق وأمرت بحبسه 4 أيام على ذمة التحقيق.

وفي سياق متصل، طالب الأهالي في محافظة أسوان عبر مواقع التواصل الاجتماعي بضرورة أن يتم الإسراع في الحكم على الجاني وعدم الرأفة في الحكم، خاصة في ظل الواقعة الشنيعة التي ارتكبها والتي من شأنها ترويع أهالي النجع الذين رفضوا خروج أبنائهم من المنازل.

ويأتي ذلك في إطار حرص رجال المباحث وأجهزة الأمن بوزارة الداخلية على تقديم أداء عملهم المهني حفاظا على تحقيق سلامة المواطنين وتحقيق العدل.

أحمد بسام زكي.. متحرش الجامعة

في سياق متصل، أصدر النائب العام المستشار حماده الصاوي، الأسبوع الماضي، بحبس المتهم "أحمد بسام زكي" 4 أيام احتياطيًّا على ذمة التحقيقات؛ لاتهامه بالشروع في مواقعة فتاتين بغير رضاهما، وهتكه عرضهما وثالثة بالقوة والتهديد، وكان عُمر إحداهن لم يبلغ 18 سنة، وتهديدهن وأخريات بإفشاء أسرارهن ونسبة أمور لهن مخدشة لشرفهن.

وجاء في بيان صادر عن النيابة العامة، أن أفعال المتهم جاءت مصحوبة بطلب ممارسته الرذيلة معهن وعدم إنهاء علاقتهن به، وتحريضهن على الفسق بإشارات وأقوال، وتعمده إزعاجهن ومضايقتهن بإساءة استعمال أجهزة الاتصالات، وتعديه بذلك على مبادىء وقيم أسرية في المجتمع المصري، وانتهاكه حرمة حياتهن الخاصة، وإرساله لهن بكثافة العديد من الرسائل الإلكترونية دون موافقتهن، واستخدامه حسابات خاصة على الشبكة المعلوماتية لارتكاب تلك الجرائم، وأمرت المحكمة بمد حبسه احتياطيًّا 15 يومًا.