أعلنت قيادة القوات المشتركة للتحالف العربي استهداف وتدمير زورقين مفخخين مسيرين شكلا تهديدا وشيكا على الملاحة

السعودية,البرلمان العربي,دعم,الأمن,البحر الأحمر,الحوثيين

الجمعة 25 سبتمبر 2020 - 06:09
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

استهداف زورقين مفخخين تابعين للحوثيين في البحر الأحمر

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أعلنت قيادة القوات المشتركة للتحالف العربي، استهداف وتدمير زورقين مفخخين مسيرين شكلا تهديدا وشيكا على الملاحة الدولية، تابعان للحوثين، عن بعد 6 كلم جنوب ميناء الصليف وعلى مسافة 215 مترا من الساحل تم تجهيزهما لتنفيذ أعمال عدائية وعمليات إرهابية وشيكة بمضيق باب المندب وجنوب البحر الأحمر.



وأفاد العقيد الركن تركي المالكي، المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف في اليمن، بأن "قيادة قوات التحالف نفذت عند الساعة 03:20 من فجر اليوم الخميس، عملية نوعية لاستهداف وتدمير هدفين عسكريين مشروعين يتبعان للمليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران على مسافة 6 كلم جنوب ميناء الصليف شكلا تهديدا وشيكا على خطوط الملاحة البحرية والتجارة العالمية وتهديدا للأمن الإقليمي والدولي”.

وأوضح العقيد تركي المالكي، أن "الهدفين المدمرين عبارة عن زورقين مفخخين مسيرين، مضيفا أن عملية الاستهداف لا تتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية، وتم اتخاذ الإجراءات الوقائية لحماية المدنيين بالعملية".

وأكد المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف في اليمن، أن الحوثيين يتخذون من محافظة الحديدة مكانا لإطلاق الصواريخ البالستية والطائرات بدون طيار والزوارق المفخخة والمسيرة عن بعد، وكذلك نشر الألغام البحرية عشوائيا في انتهاك صارخ للقانون الدولي الإنساني وانتهاكا لنصوص اتفاق ستوكهولم.

"البرلمان العربي" يدين اعتداء الحوثيين على مسجد في مأرب

وفي سياق منفصل، أدان الدكتور مشعل بن فهم السلمي رئيس البرلمان العربي بأشد العبارات الاعتداء الإرهابي الجبان الذي نفذته ميليشيا الحوثي الانقلابية على مسجد في محافظة مأرب في الجمهورية اليمينة، وأدى إلى مقتل أكثر من 100 شخص وإصابة العشرات.

وأكد رئيس البرلمان العربي أن هذا الهجوم الإرهابي الجبان يُعد جريمةً بشعةً تُنافي كل الشرائع السماوية والقيم الإنسانية، بسفك الدماء المعصومة، وانتهاك حرمة بيوت الله، وترويع المصلين الآمنين.   وطالب رئيس البرلمان العربي الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي باتخاذ إجراءات فورية وعاجلة لمحاسبة ميليشا الحوثي الانقلابية على هذه الجريمة اللاإنسانية النكراء التي كشفت الوجه الإجرامي لها.

وجدد رئيس البرلمان العربي، دعم البرلمان العربي وتضامنه الكامل مع الجمهورية اليمينة في كل ما تقوم به من إجراءات للتصدي لهذه الميليشيا الانقلابية، مُعرباً عن خالص تعازيه للجمهورية اليمينة رئيسًا وحكومةً وبرلماناً وشعبًا ولأسر الضحايا، سائلاً الله عز وجل أن يتغمدهم بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته ويلهم ذويهم الصبر والسلوان، متمنيًا الشفاء العاجل للمصابين