كشفت الهيئة العامة للمستشفيات والمعاهد التعليمية عن تعافي طفل عمره 22 يوما من الإصابة بـ فيروس كورونا المستج

الأطفال,وفاة,الصحة,نتيجة

الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 - 03:13
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

شفاء أصغر مصاب بفيروس كورونا في مصر

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

كشفت الهيئة العامة للمستشفيات والمعاهد التعليمية، عن تعافي طفل عمره 22 يومًا من الإصابة بفيروس كورونا المستجد وخروجه من مستشفى الساحل التعليمي، ونجاح فريق طبي متخصص في إنقاذ حياة مريض فشل كلوي مصابا بكورونا المستجد بإجراء منظار جراحي وتركيب دعامتين بالحالبين.



وأوضح الدكتور محمد فوزي السودة رئيس الهئية العامة للمستشفيات والمعاهد التعليمية، أنه في ضوء توجيهات وزيرة الصحة والسكان بتوفير أعلى مستويات الرعاية الطبية لجميع المرضى، فإن مستشفيات الهيئة تواصل العمل على مدار الساعة لمجابهة جائحة كورونا المستجد حتى تنتهي هذه المحنة ولن يتوانى أبطال الطواقم الطبية بالهيئة في بذل كل جهد لتقديم رعاية طبية متميزة لكافة المرضى.

وقال الدكتور عبدالفتاح حجازي مدير المستشفى، إن المستشفى شهد اليوم خروج أصغر مصاب بفيروس كورونا وعمره 22 يوما بعد أن أخذ العدوى من جدته وتم حجزه بالحضانة، وذلك بعد إعلان إيجابية المسحه وأشعة الصدر المقطعية مطابقة، حيث كان يعاني صعوبة في التنفس وتم وضعه علي جهاز التنفس الصناعي وباتباع البروتوكول العلاجي والمتابعة الدقيقة من أخصائي الأطفال الدكتور أحمد صلاح إلى أن تم التحسن التدريجي وخروجه اليوم.

وصرح مدير المستشفى، بأن المريض الآخر تم حجزه بالمستشفى جراء إصابته بفيروس كورونا المستجد، بالإضافة إلى أنه يعاني من فشل كلوي حاد نتيجة انسداد حوض الكليتين بحصوات متشعبة ما استدعى ضرورة التدخل الجراحي العاجل وعمل منظار جراحي وتركيب دعامتين بالحالبين لإنقاذ حياة المريض، وحالته مستقرة ويخضع للملاحظة على مدار الساعة.

مستجدات أعداد الإصابة بفيروس كورونا

وكانت وزارة الصحة والسكان، أعلنت أمس الإثنين، عن خروج 512 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 21 ألفا و238 حالة.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 969 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 79 حالة جديدة.