خلال الفترة القليلة الماضية حذرت الصين من تفشي بعض الأمراض أو الفيروسات والتي من الممكن.. المزيد

الداخلية,إصابة,الصحة,الأمراض

الجمعة 30 أكتوبر 2020 - 03:47
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

لـ3 أسباب..

الناظر يطمئن المواطنين بعد ظهور الطاعون الدبلي بالصين

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

حذرت الصين، خلال الأيام الماضية، من تفشي بعض الأمراض أو الفيروسات والتي من الممكن أن تتحول إلى جائحة، كان آخرها الطاعون الدبلي، والذي تصدر قائمة التريندات بمحرك البحث الشهير جوجل، وذلك بعدما أعلنت الصين مستوى الخطر الثالث لتفشيه في منطقة منغوليا الداخلية شمالي البلاد، محذرة من تحول المرض إلى وباء جديد قد يهدد العالم على غرار فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19". 



وفي هذا الصدد، قال الدكتور هاني الناظر، استشاري الأمراض الجلدية ورئيس المركز القومي للبحوث سابقًا، في منشور على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك: "عاوز أطمن حضراتكم، لا خوف تماما بإذن الله من انتشار مرض الطاعون الدملي، الذي ظهر في منطقة منغوليا بالصين".

واستعرض الناظر أسباب عدم الخوف من انتشار مرض الطاعون الدملي في الآتي:

1- هو مريض واحد تم الاشتباه في إصابته حتى الآن، وتم عزله ويعالج حاليًا في المستشفى.

2- المرض ينتج عن إصابة بكتيرية وليست فيروسية، ويعالج بالمضادات الحيوية مثل فيبراميسين أو سيبرو، ويتم الشفاء منه خلال من 10 أيام إلى أسبوعين طالما تم تشخيصه مبكرًا.

3- لا خوف من انتشاره كما حدث في القرون الماضية؛ حيث لم تكن هناك مضادات حيوية لتقضي على البكتيريا المسببة للمرض، أما الآن فالمضادات الحيوية كفيلة بالقضاء عليه في مهده بإذن الله.

واختتم حديثه قائلًا: "اطمأنوا وطمأنوا أصدقائكم".

وكانت السلطات الطبية في مدينة بيان نور بمنغوليا، رصدت مريضًا أُصيب بعدوى الطاعون الدبلي بعد تواجده في بؤرة تفشي محتملة للمرض، مشيرة إلى أنّ المريض يخضع الآن للعلاج والعزل وتم تقييم حالته على أنّها مستقرة. 

ما هو الطاعون الدبلي؟

وذكرت منظمة الصحة العالمية، أن الطاعون الدبلي هو أكثر أشكال الطاعون شيوعًا على الصعيد العالمي، وهو ينجم عن لدغة برغوث حاملًا للعدوى، وتخترق عصوية الطاعون، أي اليرسنية الطاعونية، الجسم في موضع اللدغة وتعبر الجهاز الليمفاوي لتصل إلى أقرب عقدة ليمفاوية وتتكاثر فيها، ثم تلتهب العقدة الليمفاوية وتتوتر وتصبح مؤلمة ويُطلق عليها اسم الدبل. 

والطاعون الدبلي الذي اشتهر في العصور الوسطى بالموت الأسود، مرض شديد العدوى وغالبًا ما يكون مميتًا وينتشر في الغالب عن طريق القوارض.