علقت دار الإفتاء المصرية على شماتة البعض في الموت خصوصا بعد تعليق الإخوانية آيات عرابي على موت الفنانة رجا

آيات عرابي,دار الإفتاء المصرية,وفاة رجاء الجداوي,حكم الشماتة في الموت

الخميس 13 أغسطس 2020 - 15:34
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد وفاة رجاء الجداوي.. ما حكم الشماتة في الموت؟

رجاء الجداوي
رجاء الجداوي

علقت دار الإفتاء المصرية، على شماتة البعض في الموت؛ خصوصًا بعد تعليق الإخوانية آيات عرابي، على موت الفنانة رجاء الجداوي، أمس الأحد، مؤكدة أن هذا التصرف ليس خلقًا إنسانيًّا ولا دينيًّا، مشددة على أن «الشامت بالموت سيموت كما مات غيره».



وأشارت دار الإفتاء المصرية، في منشور على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، إلى أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «لا تظهر الشماتة بأخيك فيعافيه الله ويبتليك»، رواه الترمذي وحسَّنه.

وأضافت  أن الله تعالى قال عندما شمت الكافرون بالمسلمين في غزوة أحد «إن يمسسكم قرح فقد مس القوم قرح مثله وتلك الأيام نداولها بين الناس».

وشددت دار الإفتاء، على أن الشماتة والتشفِّي في المُصاب الذي يصيب الإنسان أيًّا كان؛ مخالف للأخلاق النبوية الشريفة والفطرة الإنسانية السليمة.

آيات عرابي تشمت في «الجداوي»

وكتبت الإخوانية آيات عرابي على حسابها بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: «توفيت اليوم رجاء الجداوي بعد معاناة مع مرض كورونا وبعد تاريخ طويل في السينما والمسرح والتليفزيون، ساهمت به في نشر الفساد والرذيلة التي دخلت كل بيت وأثرت في كل من شاهدها وهي على الشاشة».

ما حكم الشماتة في الموت؟

في 25 فبراير الماضي، ردت دار الإفتاء المصرية، على سؤال ورد لها عبر الموقع الرسمي، نصه: «ما حكم الشماتة في الموت؟»، قائلة: إن الموت من أعظم ما يقع بالمؤمنين، وإنه ابتلاء لهم ولمن بعدهم، مشددة على أنه: «عند المصائب يجب الاعتبار والاتعاظ».

وأشارت دار الإفتاء، إلى أن الرحمة الإنسانية تحمل على الحزن والبكاء مهما كان حال الميت، مشيرة إلى أن النبي صلى الله عليه وسلم، قام لجنازة، وعندما قيل له: إنها ليهودي، قال: « أليست نفسًا»، رواه البخاري ومسلم.

واستدلت الدار بحديث للنبي صلى الله عليه وسلم، قال فيه: «لا تظهر الشماتة بأخيك فيعافيه الله ويبتليك»، رواه الترمذى وحسَّنه، متسائلة: «وهل يسر الإنسان إذا قيل له: إن فلانا يسعده أن تموت؟!.».

وأعلنت أميرة حسن مختار، الابنة الوحيدة للفنانة رجاء الجداوى، وفاة والدتها، صباح أمس الأحد، بعد تواجدها لمدة 43 يومًا في العزل الصحي بمستشفى أبو خليفة في الإسماعيلية، منذ إصابتها بفيروس كورونا المستجد «كوفيد 19»، عن عمر يناهز 82 عامًا.