تواصلت يوم الأحد مفاوضات سد النهضة الإثيوبي بلقاء بين الجانب السوداني وفريق المراقبين المعزز من قبل الاتحاد

مصر,السودان,واشنطن,سد النهضة,اثيوبيا

الإثنين 21 سبتمبر 2020 - 07:56
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

السودان: تواصل مفاوضات سد النهضة اليوم

سد النهضة
سد النهضة

تواصلت يوم الأحد مفاوضات سد النهضة الإثيوبي، بلقاء بين الجانب السوداني، وفريق المراقبين المعزز من قبل الاتحاد الأفريقي بمشاركة الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية.



وذكرت وكالة الأنباء السودانية، أن السودان قدم شرحًا لوجهات نظره والمحطات الرئيسية للمفاوضات الثلاثية بين السودان ومصر إثيوبيا منذ عام 2011.

كما قدم الوفد السوداني شرحًا لأثر السد على السودان والدول الاخرى وفق الدراسات السودانية في هذا المجال.

واستعرض النقاط الفنية المحدودة المختلف عليها والتي يمكن تجاوزها بالتفاوض إضافة للقضايا القانونية المعلقة ومقترحات السودان المنصفة والمتوازنة لحل كافة القضايا الفنية والقانونية العالقة.

وأجاب الجانب السوداني على العديد من الأسئلة والاستفسارات التي طرحها المراقبون، وأعلن تواصل المفاوضات اليوم الاثنين، باجتماع يضم المراقبين ووفود الدول الثلاثة.

وكان المراقبون قد اجتمعوا بوفدي كل من مصر وإثيوبيا كل على حده في وقت سابق من يوم الأحد.

وزير الري عن سد النهضة: نتفاوض لآخر لحظة

قال وزير الري محمد عبد العاطي، إنه من المبكر الحديث عن نتيجة للتفاوض بين مصر وإثيوبيا حول سد النهضة، وأنه "صعب الآن أن نقول وصلنا لحل وما زلنا نكمل المفاوضات حتى 11 يوليو ولو في ربع في المية أمل احنا وراه ولآخر مدى هنتفاوض.

وأضاف عبد العاطي عبر القناة الأولى المصرية ببرنامج "التاسعة" مع الإعلامي وائل الإبراشي: "نتفاوض لآخر لحظة وسنقف عن نتائج المفاوضات فى نهاية الأمر.. نريد الوصول إلى اتفاق على الملء والتشغيل".

ولفت وزير الري إلى أن مصر تعد أكثر بلد جاف على مستوى العالم، وتعتمد على نهر النيل بنسبة 97%، كون 95% من الأراضي المصرية صحراء.

وأعاد إلى الأذهان اتفاقا سابقا بين مصر وإثيبويا برعاية أمريكية وقال: "توصلنا إلى اتفاق في واشنطن ووقعنا بالأحرف الأولى، ولكن إثيوبيا قالت سنطرح الأمر للنقاش المجتمعي، وفي نهاية الأمر رفضوا الاتفاق".

وأشار الدكتور عبد العاطي إلي أن إثيوبيا تمتلك العديد من موارد المياه، ولكنها تعاني مش مشكلة إدارة وتوظيف تلك الموارد.

وأضاف أن مصر قدمت مقترحًا فنيًا لتوليد 85% من الكهرباء التي من المقرر أن يولدها سد النهضة وأكد أن مصر لديها استعداد للتعاون لدعم التنمية في إفريقيا وإثيوبيا، لافتًا إلى إنشاء صندوق لدعم البنية التحتية للربط بين مصر ودول حوض النيل.