فاز ساوثهامبتون على نظيره مانشستر سيتي بهدف نظيف في مفاجأة مدوية لعشاق الكرة الإنجليزية ضمن منافسات البريم

مانشستر سيتي,الدوري,الدوري الإنجليزي,البريميرليج,ساوثهابمتون

الأحد 29 نوفمبر 2020 - 00:26
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

مان سيتي يسقط أمام ساوثهامبتون بهدف تاريخي

ساوثهامبتون ومان سيتي
ساوثهامبتون ومان سيتي

مفاجأة مدوية قام بها نادي ساوثهامبتون، عقب فوزه على نظيره مانشستر سيتي، بهدف نظيف، ضمن منافسات البريميرليج، في الجولة 33 من عمر البطولة، والتي أقيمت في الثامنة مساء الأحد، على ملعب سينت ماري،وأحرز تشي أدامز هدف فوز ساوثهامبتون في الدقيقة 16 من بداية اللقاء، وذلك بعد أن أخطأ أوليكاسندر زينشينكو وقُطعت الكرة منه، لتصل إلى آدامز الذي لاحظ تقدم الحارس البرازيلي إيدرسون، ليُسكن الكرة شباكه بعد تسديدة رائعة من مسافة بعيدة.



 

 بهذه النتيجة أصبح رصيد ساوثهامبتون 43 نقطة، في المركز 13 من الترتيب، ويظل مانشستر سيتي في المركز الثاني برصيد 66 نقطة.

ويحتاج مانشستر سيتي إلى الفوز في مباراة واحدة من أجل الحفاظ على آماله في المشاركة بدوري أبطال أوروبا، إذا استطاع أن يرفع عقوبة الإيقاف لعامين من المشاركة في البطولات الأوروبية.

 

 

رقم سلبي لجوارديولا

- بيب جوارديولا، المدير الفني لنادي مانشستر سيتي،  تلقى ثلاثة هزائم على التوالي في مُباريات خارج الديار بالدوري للمرة الأولى في مسيرته.

 وكان جوارديولا قد درب العديد من الأندية الكبيرة وعلى رأسهم برشلونة في الدوري الإسباني، ودرب في الدوري الألماني مع بايرن ميونخ، قبل أن تصل مسيرته إلى الدوري الإنجليزي مع فريقه الحالي مانشستر سيتي.

- هزيمة السيتي على أرض مُنافسه هي ثالث المواجهات التي يخسرها السيتيزنز خارج الديار على التوالي، وهو الرقم السلبي الذي يتكرر للمرة منذ 2015 تحت قيادة المُدرب السابق مانويل بيلجريني وكانت السلسلة قد وصلت لأربع مُباريات على التوالي.

مباريات اليوم في الدوري الإنجليزي

في منافسات نفس الجولة، الاحد، فاز ليفربول بهدفين نظيفين على نظيره أستون فيلا، وذلك في المباراة التي أقيمت على ملعب الآنفيلد، وأحرز هدفي ليفربول: السنغالي ساديو ماني، وكورتيس جونز.

 

 

وتعادل نيوكاسل يونايتد، مع ويست هام يونايتد بهدفين لمثلهما، كما تعادل بيرنلي مع شيفيلد يونايتد بهدف لكل فريق.

ليفربول يحقق لقب البريميرليج

ونجح فريق ليفربول في التتويج بلقب البريميرليج، وذلك عقب سقوط فريق مانشستر سيتي في فخ الخسارة أمام تشيلسي بهدفين لهدف، ليتوقف الفارق عند 23 نقطة قبل النهاية بسبع جولات مما يستحيل معها تعويض الفارق ليحصد الريدز اللقب الغائب منذ 30 عامًا، والأولى بمسماه الجديد "البريميرليج".