أعلن المهندس مصطفى الصياد نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة..المزيد

مصر,المصري,وزير الزراعة,دعم,مشروع البتلو

الثلاثاء 29 سبتمبر 2020 - 10:18
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

الزراعة توافق على تمويل جديد لمشروع البتلو بـ306 ملايين جنيه

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أعلن المهندس مصطفى الصياد، نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة، عن موافقة مجلس إدارة المشروع القومي للبتلو برئاسة السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، على تمويل جديد لمشروع البتلو بـ306 ملايين جنيه، يستفيد منها 1525 من صغار المربين والمزارعين لشراء وتغذية 20 ألفا و984 رأس ماشية محلية، وأيضا مستوردة محسنة وراثيا سريعة النمو؛ لتسمينهم ضمن المشروع القومي لإحياء البتلو.



وقال الصياد إن وزير الزراعة وجه قطاع تنمية الثروة الحيوانية والداجنة والهيئة العامة للخدمات البيطرية بالتنسيق مع مديريات الزراعة والطب البيطري في المحافظات بتكثيف المتابعات الميدانية على المستفيدين من المشروع القومي للبتلو سواء محلي أو مستورد، مع توفير كل أوجه الرعاية البيطرية والصحية ودراسة أي مشكلات تواجه المستفيدين على أرض الواقع والعمل على تذليلها في مهدها.

من جانبه، أوضح طارق سليمان، رئيس قطاع تنمية الثروة الحيوانية والداجنة، أن إجمالي ما تم تمويله للمشروع حوالي مليار و651 مليون جنيه حتى الآن لعدد 10 آلاف مستفيد، ولتمويل أكثر من 116 ألف رأس ماشية، وأن لجان التفتيش والمتابعة التي وجه بتشكيلها السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي بدأت عملها الأسبوع الماضي في متابعة مشروع البتلو وإزالة أي عقبات تواجه المستفيدين منه.

وأضاف سليمان أنه يمكن للراغبين في الاستفادة من المشروع القومي للبتلو بشقيه المحلي والمستورد التقدم لأقرب إدارة زراعية أو فرع بنك زراعي مصري المنتشرين على مستوى محافظات ومراكز الجمهورية، أو من خلال أرقام الواتس آب (01558626681 - 01558626682).

وكان المجلس القومي لإحياء مشروع "البتلو" بوزارة الزراعة، أعلن عن استمرار دعم صغار المزارعين والمربين والمرأة المعيلة وشباب الخريجين من خلال الاستفادة من المشروع القومي للبتلو بشقيه المحلي والمستورد، والتقدم لأقرب إدارة زراعية أو فرع البنك الزراعي زراعي مصري المنتشرين على مستوى محافظات ومراكز الجمهورية، وذلك في إطار حرص الحكومة على رفع العبء عن الفلاح المصري وخلق فرص عمل جديدة وعودة القرية المنتجة وزيادة اللحوم الحمراء.

وقال السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، إنه فيما يتعلق بمجال الإنتاج الحيواني والداجني تم تفعيل تشريع لمنع ذبح الإناث والبتلو - والبدء في تنفيذ مشروع البتلو لزيادة الثروة الحيوانية في مصر وبلغ ما تم تمويله للمشروع حوالي 1.6 مليار جنيه حتى الآن لعدد 10 آلاف مستفيد، ولتمويل 12 ألف رأس ماشية ورفع كفاءة بعض المزارع بالشراكة مع جهاز الخدمة الوطنية ومؤسسة مصر الخير وتحقيق اكثر من 50% من احتياجنا من اللحوم الحمراء رغم تحديات الأوضاع المائية.

فيما أكد تقرير إن الدولة تقدم جميع التسهيلات لمنح قروض "البتلو"، حيث يهدف المشروع الى حماية عجول "البتلو" من الذبح الجائر والوصول بها إلى وزن لا يقل عن 400 كجم لزيادة المعروض من اللحوم الحمراء، بما يحقق تحسين دخل الأسر الريفية وخلق فرص عمل جديدة، والحد من استيراد اللحوم الحمراء، ويتم عمل معاينة للرغبين فى الحصول على قروض مشروع البتلو من خلال لجنة ثلاثية تضم الطب البيطرى، وقطاع تنمية الثروة الحيوانية بالوزارة، والبنك الزراعي المصرى وحسب القواعد الموجودة مع اللجنة، وإتاحة الفرصة لكل من يريد أن يستفيد من مشروع "البتلو" اذا انطبقت عليه الشروط.