توفيت صباح اليوم عمة محمد صلاح نجم المنتخب المصري وفريق ليفربول الإنجليزي منصورة حامد غالي وذلك بعد صراع م

ليفربول,محمد صلاح,دوري أبطال أوروبا,الدوري الإنجليزي,البريميرليج,عمة محمد صلاح

الثلاثاء 29 سبتمبر 2020 - 13:48
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

الموت يفجع محمد صلاح

محمد صلاح
محمد صلاح

توفيت صباح اليوم، عمة محمد صلاح، نجم المنتخب المصري وفريق ليفربول الإنجليزي، منصورة حامد غالي، وذلك بعد صراع مع المرض، والذي تعاني منه خلال الفترة الماضية، ليتم دفنها بقريتها نجريج بمدينة بسيون، والتي تعيش فيها مع أسرتها وأسرة الفرعون المصري محمد صلاح.



وسادت حالة من الحزن في قرية نجريج بمدينة بسيون بمحافظة الغربية، مسقط رأس صلاح على وفاة عمته، حيث أدى المصلون صلاة الجنازة على روحها عقب صلاة الظهر بحضور والد الفرعون المصري، الحاج صلاح غالي، ونجل الفقيدة، بالإضافة لأهالي القرية الذين شاركوا في تقديم واجب العزاء.

وقدم أهالي نجريج العزاء لأهالي عمة محمد صلاح، عبر موقع الفيسبوك، فور انتشار الخبر، داعين المولى بأن يشملها بالرحمة ويسكنها الجنة، وأن يلهم أهلها الصبر والسلون في مصابهم وفقيدتهم، وذلك وسط ارتباط أهالي القرية بأهل محمد صلاح، حتى من قبل اشتهار اللاعب وتبرعه لأهالي القرية والتي يقوم بها خلال الفترة الماضية.

 

 

تبرعات محمد صلاح لأهالي قرية نجريج

وكان محمد صلاح قد تبرع بمبلغ 30 ألف جنيه إسترليني، لوزارة الصحة ليتم توجيهها لبناء وحدة إسعاف لخدمة أهالي قريته نجريج، ورعايتهم الصحية، وهو ما تم وسط حفاوة أهالي القرية وعمدتها الذي شكر نجم ليفربول على دعمه لأهالي القرية وأعماله الخيرية واقترابه من الأهالي رغم كل ما وصل إليه.

ويعتبر صلاح متواصل مع أهالي قريته، حيث تبرع صلاح بمبلغ 19 مليون جنيه إسترليني لإنشاء معهد أزهري في قريته نجريج، هذا بالإضافة للمساهمات التي يقدمها لأهالي القرية عبر الجميعة الخيرية التي أنشاها، ويديرها والده من أجل حل مشاكل أهالي القرية في الفترة الماضية، وهو الأمر الذي تسبب في مزيد من حب أهالي القرية لمحمد صلاح.

ويرتبط أهالي قرية نجريج بمحمد صلاح، مع الدعم الذي يقدمه لهم، بالإضافة لزيارته القرية سنويًا وفي الأعياد، وجلوسه معهم، وصلاة العيد معهم، مما جعله يرتبط أكثر باللاعب الذي أصبح أحد أبرز لاعبي العالم بعد الأداء الذي يقدمه مع ليفربول في هذه الفترة، وقيادته الريدز للفوز بلقب دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، بالإضافة لتتويجه بلقب الدوري الإنجليزي بعد غياب 30 عامًا، والأول في ظل المسمى الجديد للبطولة والتي يطلق عليها البريميرليج.