أصدر اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية اليوم السبت تعليماته لمسئولي السياحة والمصايف بتوقيع الغرامة الم

اليوم الجديد,محافظ,الإسكندرية,محافظ الإسكندرية,مصطفى مدبولي,رئيس الوزراء,السياحة,الغرامة,فيروس كورونا

السبت 31 أكتوبر 2020 - 02:55
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

الإسكندرية تغرم 6 شواطئ و"كافيهين" لعدم الإلتزام بإجراءات كورونا

المواطنين على الشواطئ
المواطنين على الشواطئ

أصدر اللواء  محمد الشريف، محافظ الإسكندرية، اليوم السبت، تعليماته لمسئولي السياحة والمصايف، بتوقيع الغرامة المالية اللازمة وتحرير المحاضر اللازمة على ٦ شواطئ لم يلتزم مستأجريها بإتخاذ الاجراءات الكافية للحد من تواجد المواطنين عليها تنفيذا لقرارات الحكومة بعدم فتح الشواطئ والمتنزهات منعا للتجمعات وللحد من انتشار فيروس كورونا المستجد ، وكذا تغريم ٢ من الكافيهات بسبب عدم تنفيذ خطة التباعد الاجتماعي وتنفيذ خطة ال ٢٥% من القرة الاستيعابية لها.



 

على الصعيد ذاته أمر محافظ الإسكندرية بغلق وتشميع كافيه " لوتشي " بمنطقة المعمورة الشاطئ لتقديمها الشيشة للرواد ، بالمخالفة لقرارات رئيس الوزراء بمنع تقديم الشيشة نهائيا بالكافيهات ، وعلى الفور تم التنسيق بين المحافظة وحي منتزة ثان لتشميع الكافيه في الحال .

جاء ذلك خلال الحملات التي نفذتها الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بقيادة اللواء جمال رشاد رئيس الإدارة ومشاركة كافة الجهات المعنية لمتابعة مدى الإلتزام  بالاجراءات الوقائية والإحترازية الصادرة بشأن  إعادة التشغيل الجزئي لتلك المنشآت.

ورصدت "اليوم الجديد" تواجد العشرات من صيادي الهواه على سور الكورنيش، حيث حرصوا على ممارسة الصيد خاصة مع هدوء أمواج البحر وهدوء الرياح والطقس المستقر.

بالرغم من التحذيرات التي أطلقها رئيس مجلس الوزراء، وقرارات غلق المحال التجارية يومي الجمعة والسبت، الا أن العشرات من الأهالى لم تستجيب لمثل هذه المنشادات، وتواجدت التجمعات على أسوار الكورنيش.

وكان اللواء جمال رشاد،  رئيس الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالإسكندرية، قد أصدر الاسبوع الماضي قرار بغلق جميع الشواطئ والتنبيه علي كافة المسئولين عن الشواطئ والمستأجرين بمنع استقبال الجمهور علي الشواطئ.

جاء ذلك بعدما تجمع العشرات من أهالى الإسكندرية، على أسوار الكورنيش للتنزه، بداية من منطقة بحري، وصولا إلى منطقة الأزاريطة والشاطبي، دون الالتزام بوضع مسافة بين كل مواطن وآخر، للوقاية من فيروس كورونا.

  وقال اللواء جمال رشاد، إنه تواصل مع بعض الأسر الذين انتشروا على الشواطئ اليوم، حيث فسروا تواجدهم علي الشواطئ لاحتياجهم لبعض الوقت للتنفيس عن انفسهم في هذه الظروف  ولكن تم احاطتهم بأن هذا التجمع يتعارض مع ما نادت به الدولة والقرارات التي تم اصدارها بشأن منع التجمعات.

وأكد أنه بناءًا على ذلك تقرر الغلق ومنع دخول المواطنين، لافتًا إلى قيام الإدارة بالمرور على الكافيهات المتواجدة على طريق الكورنيش للتأكد من غلقها، وفقًا لقرار الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، مؤكدًا على المرور على كافة الشواطئ  للتأكد من عدم وجود اي افراد داخلها.