في الوقت الذي تحتفل فيه مصر بثورة يونيو والتخلص من حكم الإخوان يأتي جمال عيد وليلى سويف بالافتراءات على الدو

اليوم الجديد - اخبار مصر - اخبار اليوم - اخبار السعودية - اهم اخبار اليوم

الخميس 24 سبتمبر 2020 - 04:51
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

جمال عيد وليلى سويف وجهان لعملة واحدة

جمال عيد
جمال عيد

في الوقت الذي تحتفل فيه مصر بثورة 30 يونيو، والتخلص من حكم الإخوان، يأتي جمال عيد وليلى سويف بالافتراءات على الدولة المصرية، وتصدير الاكتئاب كما يقول "مستر جمال عيد".

المصريون يعرفون أهداف جمال عيد ومن على شاكلته أمثال ليلى يوسف وبناتها، فجميعهم يخدمون أهداف الجماعة الإرهابية، ووجه لهم عدد من المصريين بعض الرسائل الساخرة والغاضبة منها: " هو ان تفرحان كده ليه إنك واحد من شلة ليلى سويف وبناتها دول أصدقاء سوء".

وأضاف أحدهم: "على فكرة الناس دي ممكن بيقوا زمايلك على القهوة لكن دول عمرهم ما هيبقوا ناس يعتمد عليهم في بناء الدول، وبالنسبة للجو الكئيب اللي أنت بتقول عليه موجود في مصر، أحب أبلغك إننا في تقدم والمستقبل لينا".

ووجه له آخر رسالة: " نصيحة للمستر حامل الجرين كارد، لو مصر مش عجباك اتفضل بألف سلامة حصل لينا ومامتها وهتقعد مع شلة تانية من صحابك زي بهي الدين حسن وعمرو واكد".

وهاجم المصريون أيضا ليلى سويف لترويجها الأكاذيب، موجهين لها بعض التساؤلات: " هل انتي معتقدة إن لسه في حد بيصدقك؟ كيف لأم لم تستطع تربية أبنائها أن تكون عضو هيئة تدريس، ما مصلحة البلد أن تستقصد حضرتك وولادك".

وقال لها أحد المنتقدين لأفعالها: " يادكتورة مفتكريش حد عارفك في الشارع غير شلة مفكرين نفسهم ثورجية ودول أول ناس بتبيع بعضها علشان سبوبة أو مصلحة".