قالت دار الإفتاء المصرية أن اللعب من وسائل الترفيه والترويح عن النفس التي أباحها الإسلام لكونه من متطلبات

الأطفال,مصر,وفاة,دار الإفتاء,أخبار مصر,أهم أخبار اليوم,الطائرات الورقية

الجمعة 30 أكتوبر 2020 - 03:47
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

الإفتاء تحذر من خطورة اللعب بالطائرات الورقية

الطائرات الورقية
الطائرات الورقية

قالت دار الإفتاء المصرية، أن اللعب مِن وسائل الترفيه والترويح عن النفس التي أباحها الإسلام، لكونه من متطلبات الفطرة الإنسانية والنفس البشرية، وأوضحت الإفتاء في بيان لها، مساء الخميس، تعليقا على وفاة الكثير من الشباب والأطفال بسبب الطائرات الورقية، أن اللعب مباحٌ وجائزٌ إذا كان فيه ما ينفع الناس في عقولهم واستعادة نشاطهم والتَّقوِّي على مواصلة حياتهم.



وتابعت:"وهو ممنوع إذا كان مضيعة للوقت وانشغل به الشخص عن مصالحه الدينية والدنيوية أو عاد على صاحبه بالضرر أو التأثير على جَسَده أو أخلاقه وعقله بشكل سَلْبيٍ؛ مما قد يُحَوِّل اللعب من مصدر للبهجة والسعادة إلى سببٍ مباشر لحصد الأرواح بطرق متعددة".

وأضافت الإفتاء في بيانها:"انتبهوا أيها الأطفال والشباب وخذوا حذركم للحفاظ على حياتكم".

دار الإفتاء: جماعة الإخوان الإرهابية هم خوارج العصر وأعداء مصر

قالت دار الإفتاء المصرية،في وقت سابق إن جماعة الإخوان الإرهابية هم خوارج العصر وأعداء مصر الذين نشروا الدمار والخراب في البلاد باسم إقامة الدين، فمنذ نشأتهم لم يقدموا أي منجز حضاري يخدم وطنهم أو دينهم.

 

 

وكتبت دار الإفتاء، عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك": "والله بيننا وبينهم، وجند مصر في مواجهتهم وسهام الحق في نحورهم، ولينصرن الله مصر وشعبها وجيشها وشرطتها، وسيحفظ الله بحفظه أمن مصر وأمانها و أرضها وسماءها ولو كره الحاقدون من جماعة الإخوان، راعية البغي وداعمة الضلال".