استقبلت اليوم الأربعاء 5متاحف و8مواقع أثرية الزائرين وذلك بعد إعادة فتحها للجمهور كمرحلة أولى.. المزيد

مصر,القاهرة,المصري,السياحة,الأقصر,الجيزة

الخميس 22 أكتوبر 2020 - 13:46
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد استئناف السياحة..

فتح 5 متاحف و8 مواقع أثرية لاستقبال الزائرين اليوم

توافد الزوار على منطقة الأهرامات
توافد الزوار على منطقة الأهرامات

استقبلت، اليوم الأربعاء، 5 متاحف و8 مواقع أثرية الزائرين؛ وذلك بعد إعادة فتحها للجمهور كمرحلة أولى؛ تمهيدًا للافتتاح التدريجي لجميع المواقع والمتاحف الأثرية، وجاء ذلك في إطار خطة المجلس الأعلى للآثار للافتتاح التدريجي للمواقع والمتاحف الأثرية بعد استئناف حركة السياحة الوافدة إلى مصر، والتي توقفت منذ مارس الماضي، جراء انتشار فيروس كورونا المستجد في مصر والعالم.



وشملت هذه المتاحف والمواقع متحف النوبة، ومتحف الأقصر، والمتحف المصري بالتحرير، ومتحف الفن الإسلامي، والمتحف القبطي، ومعابد أبو سمبل وفيله بأسوان، والكرنك والأقصر والدير البحري ومقابر وادي الملوك بالأقصر ومنطقة أهرامات الجيزة وقلعة صلاح الدين بالقاهرة، وذلك في إطار ضوابط السلامة الصحية التي اعتمدتها وزارة السياحة والآثار لتطبيقها واتباعها بالمتاحف والمواقع الأثرية لضمان صحة وسلامة الزائرين وجميع العاملين بها وتوفير سبل الوقاية والحماية لهم.

إعادة فتح المتحف المصري بالتحرير

وقام الدكتور خالد العناني، وزير السياحة والآثار، صباح اليوم الأربعاء، بإعادة فتح المتحف المصري بالتحرير أمام الجمهور، وذلك بعد غلقه منذ مارس الماضي، ضمن الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الحكومة المصرية في ظل تداعيات فيروس كورونا المستجد في مختلف دول العالم.

 

وخلال هذه الزيارة، قام وزير السياحة والآثار بجولة داخل المتحف تفقد خلالها تطبيق ضوابط السلامة الصحية والإجراءات الاحترازية التي أصدرتها الوزارة؛ لإعادة الفتح التدريجي لمجموعة من المتاحف والمواقع الأثرية، ضمن استئناف الحركة السياحية الوافدة إلى مصر، لافتًا إلى أن إعادة فتح المتحف المصري بالتحرير يأتي ضمن المتاحف والمواقع الأثرية التي يتم افتتاحها تدريجيًا في المحافظات المختلفة منها القاهرة والإسكندرية ومطروح والغردقة والأقصر وأسوان، وتم أيضًا اليوم إعادة فتح منطقة أهرامات الجيزة، وقلعة صلاح الدين ومتحف الفن الإسلامي، والمتحف القبطي بالقاهرة، ومتحف النوبة، معابد أبو سمبل وفيله بأسوان، ومعبد الأقصر ومعبد الكرنك والدير البحري ومقابر وادي الملوك بالأقصر.

وأكد الدكتور خالد العناني، أن إعادة الفتح التدريجي للمتاحف والمواقع الأثرية يبعث رسالة للعالم باستعداد مصر لاستقبال السياحة الخارجية، كما أنه يعد تدريبًا للعاملين على الالتزام بالإجراءات الخاصة بالسلامة الصحية، بالإضافة إلى أنه يعتبر فرصة جيدة للمصريين لزيارة الأماكن الأثرية المختلفة.