أصيبت أم بريطانية بحالة من الرعب والفزع بعد رؤيتها لـ شبح يظهر في كاميرا لمراقبة الأطفال مثبتة.. المزيد

الأطفال,#شبح

الأحد 25 أكتوبر 2020 - 16:11
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

الأم في حالة رعب

شاهد| كاميرات مراقبة ترصد ظهور شبح بغرفة طفل رضيع

كاميرات المراقبة
كاميرات المراقبة

أُصيبت أم بريطانية بحالة من الرعب والفزع، بعد رؤيتها لـ شبح يظهر في كاميرا لمراقبة الأطفال مثبتة في غرفة طفلها الرضيع، فالبريطانية تشارلي ديفيز، 28 عاما، وضعت ابنها إسحاق، البالغ من العمر أربعة أشهر في سريره في غرفة النوم، وشغلت الفيديو وتوجهت إلى المطبخ، وبحسب "ذا صن" البريطانية، فإن تشارلي ديفيز كانت تنظر بين الحين والآخر إلى شاشة المراقبة؛ للتحقق ما إذا كان كل شيء على ما يرام، وفي إحدى المرات  نظرت إلى شاشة ولاحظت يدي شخص بالقرب من رأس طفلها النائم.



 

وقالت ديفيز: "لم أكن أؤمن بالأشباح من قبل، لكنني رأيتها بأم عيني"، موضحة: "كنت في حالة صدمة، اعتقدت أن أحدهم اقتحم الغرفة لخطف طفلي.. وعندما سارعت إلى غرفة النوم، وجدتها فارغة، وكان إسحاق يغط في نوم عميق".

 

 

وأكدت البريطانية تشارلي ديفيز أن الشبح الذي ظهر في كاميرا المراقبة هو أحد والدي زوجها المتوفين، والذي رحل قبل ولادة طفلها إسحاق.

ليست الواقعة الأولى في بريطانيا 

 

ولم تكن هذه هي الواقعة الأولى، ففي عام 2017، زعمت أم بريطانية رصد صورا التقطتها كاميرا مراقبة داخل غرفة نوم طفلها البالغ من العمر 18 شهرا، أظهرت شبحا مستلقيا إلى جانب الرضيع في سريره.

وأكدت صحيفة “ذا صان” البريطانية، حينها، أن  لورا هيغ، والتي تعيش مع زوجها في بلدة ديفون جنوبي إنجلترا، نشرت شريط فيديو يظهر وجود ما تقول إنه "شبح أبيض اللون"، في زاوية سرير رضيعها، سيبستيان، البالغ من العمر 18 شهرا.

وأوضحت أن كاميرا المراقبة، التي وضعتها لورا هيغ في غرفة الصغير في الطابق العلوي من المنزل، أظهرت أن الشبح كان يتحرك فوق الأشياء في غرفة الطفل الصغير.

وأضافت الصحيفة البريطانية أنه في البداية، حينما شاهد الزوجان الشبح، سارعا إلى غرفة الرضيع متأملين بأن الأمر يتعلق بدمية، لكنهما وجدا الطفل وحده في السرير، لافتة إلى أن الدهشة أصابت الأب حين لم ير أثرا للشبح في السرير، لكنه لم يجد تفسيرا للجسم الغريب الذي ظهر باللقطات المصورة.