عقد المكتب الإقليمي لشرق المتوسط لمنظمة الصحة العالمية اليوم الأربعاء مؤتمرا صحفيا ناقشفيه.. المزيد

الأدوية,الصحة,الأمراض,فيروس,علاج,كورونا,فيروس كورونا,الصحة العالمية,دواء كورونا,الكلوركين,كوفيد-19

الثلاثاء 1 ديسمبر 2020 - 10:46
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

لا يوجد دواء لكورونا حتى الآن

"الصحة العالمية" تحسم الجدل بشأن فعالية الكلوركين

منظمة الصحة العالمية
منظمة الصحة العالمية

عقد المكتب الإقليمي لشرق المتوسط لمنظمة الصحة العالمية، اليوم الأربعاء، مؤتمرا صحفيا، ناقش فيه أحدث تطورات مرض كوفيد-19 المستجد، والدور المهم للأفراد والمجتمعات في احتواء انتشار الجائحة، ذلك بعد أن اتجهت بلدان كثيرة لرفع القيود وتخفيف الإجراءات الاحترازية المتبعة لاحتواء الفيروس.



وأكد عبد الناصر أبو بكر، مدير وحدة التأهب لمخاطر الأوبئة بمنظمة الصحة العالمية، وجود أدوية لا تنصح منظمة الصحة العالمية باستخدامها في علاج المصابين بفيروس كورونا المستجد، كما أنها عديمة الفائدة في علاج هذا المرض.

وأوضح مدير وحدة التأهب لمخاطر الأوبئة بمنظمة الصحة العالمية أن الأدوية المشار إليها بعدم فعاليتها في علاج فيروس كورونا هيدروكسي الكلوروكين وأدوية أخرى، ذلك بعد أن تم اختبارها من جانب منظمة الصحة العالمية.

وأشار عبد الناصر أبو بكر إلى أن قرار منظمة الصحة العالمية لا يؤثر في علاج فيروسات أخرى عرفت بفعاليتها في مواجهتها.

الصحة العالمية تؤكد لا يوجد علاج لفيروس كورونا

 

وصرحت الدكتورة رنا الحجة، مديرة الوقاية من الأمراض السارية ومكافحتها في المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية بالشرق الأوسط، بأنه حاليًا يوجد عدة أدوية تحت التجارب وثبت أن لها تأثير في مواجهة المرض وتحسن من حدة الأعراض وتقللها.

كما أكدت خلال المؤتمر الصحفي للمكتب الإقليمي، أن هذه الأدوية تقلل من نسبة الوفيات ولكن لا يوجد علاج يشفي من عدوى فيروس كورونا، وأن  80% من الإصابات تشفى بمفردها بدون علاجات و20% حالات تحتاج إلى تدخل علاجي.

وأشارت رنا الحجة إلى أنه من ضمن هذه الأدوية الديكسامثازون وهو الكورتيزون، ويستخدم في الرعاية المركزة، وكشفت أن العلاج بالبلازما لا توجد دلائل على فعاليته أو أنه يُخفف الأعراض.

ولفتت إلى أن مريض فيروس كورونا يتعرض فجأة إلى ضيق تنفس ويحتاج إلى أكسجين وكذلك تنفس صناعي، وأكدت على أن الأعراض التي تظهر على المريض عندما تبدأ بضيق تنفس يجب التوجه إلى أقرب مستشفى ووضعه على أجهزة تنفس صناعي، وذلك في الحالات الخطيرة.