الإنتربول يرفض طلب إيران باعتقال ترامبعلقت السلطة القضائية الإيرانية على الإعلان الذي أعلنته.. المزيد

دونالد ترامب,إيران,سليماني,الإنتربول,قاسم سليماني

الأربعاء 21 أكتوبر 2020 - 00:47
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

لن نتخلى عن دماء قاسم سليماني

بعد رفض الإنتربول اعتقال ترامب.. إيران ترد

دونالد ترامب
دونالد ترامب

علقت السلطة القضائية الإيرانية على القرار الذي أعلنته الشرطة الدولية "الإنتربول" بعدم النظر  إلى الطلب الذي تقدمت به إيران  لاعتقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بتهمة مقتل القائد السابق لفيلق القدس قاسم سليماني، والذي قتل فى غارة أمريكية استهدفت موكبه.



ووفقًا لوكالة روسيا اليوم الروسية فقد صرح المتحدث باسم السلطة القضائية الإيرانية غلام حسين إسماعيلي، بأن الجمهورية الإسلامية الإيرانية لن تتخلى عن دماء الشهيد الفريق قاسم سليماني قائد فيلق القدس التابع لقوات الحرس الثوري الإيراني.

وأضاف المتحدث باسم السلطة القضاية أن إيران صرحت مرارًا بانها لن تضيع دماء الحاج قاسم هدرًا، وأنه يجب محاكمة المجرمين في هذه القضية.

وتابع إسماعيلي أنه أينما كان هذا التحقيق مطلوبًا ستعقد المحكمة داخل البلاد،  وأنه ستكون هناك محاكمات في العراق حيثما تكون هناك حاجه لذلك، وأن السلطات الإيرانية ستحصل على المساعدة في هذه القضية من المنظمات الدولية.

وقال المتحدث الإيراني إنه: "منذ الأيام الأولي تم اتخاذ الإجراءات اللازمة ورفعنا دعوى، وتم تشكيل هيئة قضائية استشارية وتعاطينا مع النظام القضائي العراقي".

إيران تعد قائمة بالمتورطين فى مقتل سليماني

وأكد إسماعيلي أنه خلال التحقيقات التي أجريت تم التعرف على عدد من العناصر المتورطة فى هذا العمل الإرهابي على حد وصفه وقتل الأبرياء، بجانب الأشخاص الذين أعلنوا مسؤوليتهم رسميًا عن هذا العمل والذين تورطوا فى هذا الحادث الإرهابي استنادًا إلي الإشراف المخابراتي.

وخلال تصريحاته أوضح المتحدث باسم السلطة القضائية الإيرانية، أنه تم الانتهاء من قائمة الأشخاص وتحديد أسمائهم ومناصبهم وتم إصدار إشعار أحمر لهؤلاء الأشخاص، وأن السلطات القضائية الإيراني تلاحقهم لكي تتم محاكمتهم ومعاقبتهم في أي وقت تتمكن فيه من اعتقالهم.

وأضاف أن السلطات الإيرانية ترفض مواقف هؤلاء الأجانب أيضًا لأنهم تحت تأثير الدول المتغطرسة إذ أن هذا الحادث كان عملًا إرهابيًا فلقد أرتكب جريمة قتل إنسان، في إشارة منه إلى رفض الشرطة الدولية الطلب الإيراني باعتقال الرئيس الأمريكي.

وأختتم إسماعيلي حديثه قائلًا هذه ليست قضية سياسية أنها جريمة قتل ضيف داخل دولة أخري بدعوة رسمية من تلك الدولة، ووصف قاسم سليماني بأنه رمز من رموز محاربة الإرهاب الدولي، مؤكدًا أن إيران ستواصل متابعة هذه القضية حتى النهاية.