حالة من الجدل تسببت بها الفنانة عبلة كامل وذلك بعد غيابها من فترة عن الساحة الفنية وغلق هاتفها..المزيد

الفنانين,عبلة كامل,اعتزال عبلة كامل,عبلة كامل تعتزل,عبلة كامل تعتزل التمثيل

الخميس 9 يوليو 2020 - 10:46
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد تداول أنباء عن اعتزالها

عبلة كامل المعتزلة.. قصة حوار تطلب فيه الزواج وإلزام المنزل

عبلة كامل
عبلة كامل

حالة من الجدل تسببت بها الفنانة عبلة كامل، وذلك بعد غيابها من فترة عن الساحة الفنية، وغلق هاتفها منذ فترة من الوقت، وتداول بعض المعلومات التي تؤكد أنها حرصت على تغيير رقم هاتفها، ونتيجة لذلك تداولت بعض الأنباء عن اعتزالها التمثيل، وإنهاء علاقتها بالوسط الفني نهائيًا، وذلك بعد مشاركتها بما يزيد عن 100 علمًا فنيًا، بين السينما، والمسرح والتليفزيون، فهي فاطمة كشري، وفرنسا، وشكران، ولبيبة، وعسلية.

واتخذت عبلة كامل أولى خطاها تجاه الوسط الفني منذ أن كانت طالبة بالجامعة، حيث شاركت في بعض المسرحيات التي كانت تعرض في المسرح الجامعي، وبعدها انتقلت إلى مسرح الطليعة، ليصادفها الحظ، بالتقابل مع المخرج يوسف شاهين، ليصطحبها معه في أول أعمالها السينمائية "وداعًا بونبرت".

عبلة كامل تعتزل  قبل الشهرة

ودائمًا ما تحرص الفنانة عبلة كامل على التمهيد لاعتزالها المجال الفني، فهي من الفنانات التي لا تطمح إلى الشهرة كثيرًا، ولا تفضل لفت الأنظار حولها، حيث أنها مقلة كثيرًا بحواراتها الصحفية، أو لقائتها التليفزيونية، ودائمًا ما تحاول إبعاد نفسها عن الوسط الفني بكل الطرق  الممكنة.

ولم يذكر لها في إلا حواريين صحفيين، ونستعرض في السطور التالية  أحد هذه الحوارات،  والذي سجلته وأجرته باللغة الإنجليزية عام 1979 قبل شهرتها، ، وبداية انخراطها في الوسط الفني، وهو أثناء استضافتها بالهيئة البريطانية للإعلام "bbc"، وعند ما سألها المذيع عن ما تطمح إليه، أو تريد أن تفعله في المستقبل عن ما تريد أن تفعله، فصرحت بخجل شديد  بأنها لا تريد أي شئ إلا أنها تتزوج فقط، ولا تريد أي شئ آخر.

عبلة كامل متأثرة بقرار أسرتها

ونستطيع أن نستنتج  من خلال هذا الحوار أنها لم تطمح للشهرة منذ بداية حياتها الفنية، وأنها كل ما تريده هو الهدوء، والاستقرار، والابتعاد عن أي شئ من الممكن أن يتسبب لها في أزمات، ومشكلات، أو الدخول في أي صراعات، وذلك لأن أهلها في بداية مشوارها الفني لم يشجعوها على خوض هذه التجربة، بل كانوا يحاولون أبعادها عن هذا الوسط، وذلك لما به من مشكلات، وأزمات تؤثر على الفنانين.

وهذا اللقاء التليفزيوني يؤكد على أنها لم تكن في البداية متيقنة بنجاحها فيما بعد، وأنها في الارجح متأثرة برأي عائلتها قليلًا.