كشف تقرير سعودي اليوم الأحد عن أن وكالة شؤون المسجد الحرام تدرس خطة للتفويج في المسجد.. المزيد

السعودية,أخبار الحج

الأحد 29 نوفمبر 2020 - 06:34
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

لعودة العمرة

تفاصيل الإجراءات الوقائية من كورونا في المسجد الحرام

المسجد الحرام
المسجد الحرام

كشف تقرير سعودي، اليوم الأحد، عن أن وكالة شؤون المسجد الحرام، تدرس خطة للتفويج في المسجد الحرام في حالة إعلان المملكة العربية السعودية قرارًا بفتح الطواف والعمرة بشكل جزئي، خلال الفترة المقبلة، ضمن الإجراءات الاحترازية، من أجل التصدي لتفشي فيروس كورونا المستجد في البلاد. وأوضحت صحيفة عكاظ السعودية، في تقرير لها، أن من أبرز الإجراءات التي سيتم اتباعها السماح بدخول ما لا يزيد عن 40% من القدرة الاستيعابية للمسجد الحرام، مع إمكانية تسجيل البيانات بشكل مسبق وأرقام التواصل للراغبين في قصد المسجد الحرام عند الدخول.



وأشارت الصحيفة، إلى أنه من بين الإجراءات التي ستُتخذ تحديد أبواب معينة للدخول وأخرى للخروج، مع وجود كاميرات حرارية من أجل قياس درجة الحرارة عند المداخل، ومنع دخول أي شخص تظهر عليه أعراض فيروس كورونا، أو كان مخالطًا لحالة مؤكد إصابتها خلال 14 يومًا سابقة، بالإضافة إلى توفير مواد توعية للقاصدين، ولوحات إرشادية خاصة بالتدابير الاحترازية والإجراءات الوقائية المعلن عنها والمتبعة في المملكة.

وأضافت أنه سيتم تخصيص باب الملك فهد للدخول إلى صحن المطاف، وباب جسر النبي وباب الصفا من أجل خروج الطائفين إلى صحن المطاف عبر مشاية ومزلقان السلام، فضلا عن تخصيص باب 89 و94 من أجل دخول الطائفين من غير المحرمين إلى مطاف الدور الأرضي، حيث بعدما ينتهي من الطواف يكون الخروج من باب أجياد، وتخصيص جسر أجياد من الجهة الجنوبية وجسر الشبيكة من الجهة الغربية من أجل دخول الطائفين من غير المحرمين إلى مطاف الدور الأول، والخروج من سلالم الأرقم الكهربائية وجسر الصفا.

ولفتت عكاظ إلى تخصيص سلم الملك فهد، والشبيكة الكهربائي من أجل التفويج، إلى الأدوار العلوية لتوسعة الملك فهد، واستخدام مسارات مخصصة لتنظيم الدخول من الساحات إلى المسجد الحرام. وأوضحت الصحيفة أنه سيتم تخصيص توسعة الملك فهد والملك عبد الله من أجل الصلاة، وتخصيص صحن المطاف من أجل المحرمين فقط، والدورين الأول والسطح للطائفين فقط، والدور الأول لكبار السن وذوي الإحتياجات الخاصة.

وتابعت: "سيتم وضع 3 مسارات في حصن المطاف بحواجز بلاستيكية وتخصيص الدورين الأرضي والأول من أجل السعي فقط، وتخصيص أبواب المروة من أجل خروج الساعين من مسعى الدور الأرضي، وتخصيص جسر النبي وباب الصفا من أجل التفويج إلى مسعى الدور الأول، والخروج من جسر المروة وسلم الراقوبة".

واختتمت الصحيفة تقريرها بأن الإجراءات ستتضمن إغلاق المنطقة المركزية وبشكل خاص في يوم الجمعة، وإبلاغ الفنادق في محيط المسجد الحرام بضرورة تقليل توافد النزلاء إلى المسجد والصلاة في الفنادق، بالإضافة إلى تخصيص تصريح لزيارة الحرم في منصة توكلنا؛ للحد من الزيادة في أعداد المتوافدين على المسجد الحرام والفرز على مناطق قريبة منه، وعدم السماح بالدخول إلى العاصمة المقدسة من التاسعة صباحًا وحتى الثامنة مساءً.