تحل اليوم الذكرى الخامسة على وفاة النائب العام هشام بركات الذي استيقظت مصر على خبر.. المزيد

النائب العام,حوادث,وزير الداخلية,هشام بركات,النائب هشام بركات,اغتيال هشام بركات,عمليات إرهابية

الخميس 1 أكتوبر 2020 - 17:05
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

على يد 48 متهما

زي النهاردة.. اغتيال الشهيد الصائم هشام بركات على يد الإخوان

الشهيد الراحل النائب هشام بركات
الشهيد الراحل النائب هشام بركات

تحل اليوم الذكرى الخامسة على وفاة النائب العام  هشام بركات، الذي استيقظت مصر على خبر استشهاده في صباح يوم الإثنين الموافق  29/5/2015/، وذلك عقب استهداف موكبه بسيارة مفخخة وتفجيره على يد جماعة الإخوان الإرهابية، عقب خروجه من منزله بأحد الشوارع المتفرعة من شارع عمار بن ياسر  بمصر الجديدة.



أسفر استهداف موكب النائب العام أوالشهيد الصائم في نهار رمضان عن إصابة 9 أشخاص بينهم مدني وضابط شرطة ورقيب من حراس النائب العام.

أفادت المعاينة أن مجهولين فخخوا سيارة داخلها كمية كبيرة من المتفجرات، وأثناء اقتراب الموكب فُجرت عن بعد، وتبين أن السيارة المفخخة تحولت إلى كتلة حديدية نتيجة الانفجار، كما التهمت النيران  ما يقرب من 20 سيارة، بالإضافة إلى وجود تلفيات في بعض المحال التجارية وواجهات العقارات، المواجهة لمكان الانفجار.

أعلن اللواء محمود عبد الغفار وزير الداخلية وقتها إن جماعة الإخوان وراء تنفيذ الحادث الإرهابى، وشاركها في التخطيط أفراد من حركة حماس بقطاع غزة.

وأشار إلى أن عدد أعضاء الخلية التي نفذت التفجير بلغ 48 متهمًا، نفذ 14 منهم عملية اغتيال الشهيد "بركات"، بناءً على تكليف من القيادي الإخواني الهارب بتركيا، يحيى موسى، وأحد عناصر استخبارات حركة حماس الفلسطينية، والتي دربت وأشرفت وأعدت للعملية بالتنسيق مع عناصر الجماعة حتى إتمامها.

ألقت قوات الأمن القبض على عدد منهم قبل هروبهم خارج البلاد ، حيث اعترف الجناة بالواقعة ومثلوا الحادث في المعاينة التصويرية التي أجرتها النيابة العامة، وبعدها أحيلوا للمحاكمة الجنائية.

إحالة 67 متهمًا للجنايات في قضية اغتيال هشام بركات وفي مايو 2016 قرر النائب العام، المستشار نبيل صادق ، إحالة 67 متهما في القضية رقم 314 لسنة 2016، حصر أمن الدولة العليا، والمعروفة إعلاميا بـ"اغتيال هشام بركات”، لمحكمة الجنايات.

تنفيذ حكم الإعدام بحق 9 متهمين في قضية اغتيال هشام بركات ونظرت محكمة جنايات أمن الدولة العليا برئاسة القاضي حسن محمود فريد، محاكمة المتهمين، واستمعت لمرافعات النيابة والدفاع، فضلًا عن سماع المتهمين أنفسهم ومواجهتهم بالشهود، وبعدها أصدرت حكما بإعدام 28 متهمًا شنقا حتى الموت، وأيدت محكمة النقض إعدام 9 منهم، وفي فبراير 2019 نفذت مصلحة السجون حكم الإعدام شنقا بحق الإرهابيين الـ9، داخل سجن الاستئناف.