تزايد عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد في أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية اليوم الأحد.. المزيد

مجلس النواب,وفاة,إصابة,الصحة,وسائل الإعلام,الديمقراطية

الثلاثاء 29 سبتمبر 2020 - 12:20
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد ارتفاع الإصابات..

صراع بين الديمقراطيين والبيت الأبيض بسبب كورونا

كورونا في أمريكا
كورونا في أمريكا

ارتفع عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم الأحد، في الوقت الذي قلل فيه البيت الأبيض من خطورة تزايد انتشار الفيروس وسعى إلى تحويل المسؤولية إلى السلطات المحلية، وأرجع نائب الرئيس مايك بنس، تزايد حالات الإصابة إلى توسيع نطاق إجراء الاختبارات وانتقد استمرار تركيز وسائل الإعلام على تزايد الحالات. 



وقال بنس، في مقابلة بثتها شبكة إذاعة وتلفزيون سي بي إس، اليوم الأحد: "ما لا تركز عليه وسائل الإعلام على الإطلاق هو أنه بسبب التضحيات التي قدمها الشعب الأمريكي لإبطاء الانتشار وإجراءات المنطق السليم التي يواصل القيام بها، أصبحنا نرى بشكل مستمر انخفاض الوفيات".

 

وأشار إلى أن العديد من الحالات الجديدة التي تم تسجيلها في بؤر تفشي الفيروس في فلوريدا وتكساس كانت لأشخاص تقل أعمارهم عن 35 عامًا، ما يؤدي إلى قلة أعداد الوفيات.

وعند سؤاله بشأن استجابة وطنية، قال بنس، إن السلطات المحلية في وضع أفضل للتعامل مع الموقف.

وفي غضون ذلك، اتهم الديمقراطيون الإدارة الجمهورية بتجاهل أزمة تلوح في الأفق، حيث حذر خبراء الصحة من أن الوضع قد يخرج عن السيطرة قريبًا، مع تسجيل عشرات الآلاف من الحالات الجديدة كل يوم.

وقالت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي الديمقراطية، لشبكة إذاعة وتلفزيون هيئة الإذاعة الأمريكية إيه بي سي: "لقد حان الوقت لهذه الإدارة لأن تأخذ هذا الوضع على محمل الجد".

وأضافت: "لدينا أسوأ سجل من أي دولة في العالم والرئيس يقول إننا نحرز تقدمًا".

كورونا في الولايات المتحدة 

وبلغ عدد الأشخاص الذين خضعوا لاختبارات الكشف عن الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في الولايات المتحدة حتى 27 من الشهر الجاري، 30.4 مليون، حيث ارتفع العدد بنسبة 2%، بالمقارنة بنفس التوقيت من اليوم السابق، وفقًا لبيانات جمعتها جامعة جونز هوبكنز ووكالة أنباء بلومبرج.

وكانت الزيادة في عدد الإصابات على مستوى الولايات المتحدة أعلى من متوسط الزيادة اليومية التي بلغت 1.7% خلال الأسبوع الماضي.

وتم تأكيد إصابة 2.51 مليون حالة، ووفاة 125.539 حالة وفاة في الولايات المتحدة جراء الإصابة بفيروس كورونا.