استطاع الشعب المصري التخلص من حكم الإخوان بعد خروجه في مظاهرات سلمية حضارية في 30 يونيو 2013

الأطفال,السيسي,مصر,سرطان,القاهرة,الداخلية,بركة,الأطباء,الولادة,المرأة,أسوان,الاتصالات,الرئيس السيسي,السعودية,المصريين,دمياط,الغربية,بني سويف,قنا,الإسكندرية,بورسعيد,طنطا,محطة مصر,سيارات,أسيوط,التنمية,الأقصر

الخميس 9 يوليو 2020 - 10:40
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى
30 يونيو

مصر الحديثة بعد 30 يونيو

بعد أن استطاع الشعب المصري التخلص من حكم الإخوان بعد خروجه في مظاهرات سلمية حضارية في  30 يونيو 2013، اختار قيادة حكيمة لتحكم مصر وهو الرئيس عبد الفتاح السيسي، الذي تعهد أن تكون مصر أم الدنيا، وأعاد لمصر مجدها منذ اللحظة الأولى، وأصر على أن تحيا مصر بالكلمات والعمل، 6 سنوات مرت على حكم الرئيس السيسي تخللها الكثير من الإنجازات التي لاحصر لها، في كافة المجالات، في هذا الاستعراض سنوضح بعض من هذه الإنجازات في عدة قطاعات، والتي تثبت أنه لولا تفهم الشعب المصري ووعيه ما كانت مصر الحديثة التي نراها اليوم…



أرض الكنانة نوّرت تاني

من يوليو 2014 إلى يونيو 2020 حدثت طفرة في الكهرباء بمصر من توليد الطاقة الجديدة إلى انتهاء ظاهرة انقطاع الكهرباء وبناء محطات جديدة

- 8 مشروعات توليد الكهرباء من الطاقة الجديدة والمتجددة.

- 21 مشروعا الشركة القابضة لتوليد الكهرباء.

- مشروع هيئة المحطات النووية.

- 123 مشروعا للشركة المصرية لنقل الكهرباء.

أهم الإنجازات التي حققها القطاع خلال تلك الفترة هي:

- تنفيذ الخطة العاجلة للقضاء على ظاهرة انقطاع الكهرباء إضافة إلى 3636 ميجاوات.

- تنفيذ مشروعات محطات إنتاج الكهرباء بإجمالي قدرة 27501 ميجاوات.

- 3 محطات بنظام الدورة المركبة بقدرة 4800 ميجاوات لكل منها بالتعاون مع شركة سيمنز "العاصمة الادارية الجديدة – البرلس – بني سويف".

- 3 محطات بخارية "جنوب حلوان قدرة 1950 ميجاوات – العين السخنة قدرة 1300 ميجاوات – السويس قدرة 650 ميجاوات" بقدرة إجمالية 3900 ميجاوات.

- محطتي دورة مركبة "شمال الجيزة قدرة 2250 ميجاوات – بنها قدرة 750 ميجاوات" بقدرة إجمالية 3000 ميجاوات.

- 5 محطات بتحويل محطات غازية للعمل كدورة مركبة بقدرة إجمالية 1840 ميجاوات.

- 10 محطات دورة غازية بقدرة إجمالية 4361 ميجاوات.

- تدعيم شبكات النقل والتوزيع بخطوط ومحولات لاستيعاب الاستهلاك.

- التوسع في إنتاج الكهرباء النظيفة من مصادر الطاقة المتجددة "رياح - شمسي - مائي" بإجمالي قدرة 2353 ميجاوات بتنفيذ محطات رياح جبل الزيت ومحطة بنبان للطاقة الشمسية.

- اقتحام الطاقة النووية بمحطة الضبعة.

محطات توليد كهرباء عملاقة أدت إلى تحسن أداء الشبكة وتحقيق فائض للطاقة، وأهم المشروعات التي نفذت هي:

- 3 محطات عملاقة لتوليد الكهرباء في بني سويف، البرلس، العاصمة الإدارية الجديدة وهي محطات توليد كهرباء عملاقة بنظام الدورة المركبة بإجمالي قدرات 14.4 ألف ميجاوات. وحقق المشروع سد الفجوة بين القدرات المنتجة والطلب على الطاقة الكهربائية.

- المرحلة الأولى لمحطات طاقة شمسية في منطقة بنبان، من خلال توسيع محطة بنبان 3 جهد 220/500 ك.ف سعة 3500 م.ف.أ، وإنشاء 32 محطة طاقة شمسية بإجمالي قدرات 1465 ميجاوات.

أبرز المشروعات المخطط الانتهاء منها بعد يونيو 2020

أولا: في مجال الطاقة التقليدية:

- تنفيذ محطتين بخاريتين لإنتاج الكهرباء "أسيوط قدرة 650 ميجاوات – غرب القاهرة قدرة 650 ميجاوات" بإجمالي قدرة 1300 ميجاوات.

ثانيا: في مجال الطاقة الجديدة والمتجددة:

- تنفيذ مشروعات محطات إنتاج الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة "رياح - شمسي" بإجمالي قدرة 620 ميجاوات.

المشروعات المخطط الانتهاء منها خلال شهر يونيو الجاري مقسمة على النحو التالي:

- مشروعا للشركة القابضة لتوليد الكهرباء.

- 6 مشروعات مشروعات توليد الكهرباء من الطاقة الجديدة والمتجددة

- مشروع هيئة المحطات النووية.

- 28 مشروعا للشركة المصرية لنقل الكهرباء.

- 5 هيئات للمواد النووية.

سكن لكل مواطن 

لاشك أن الرئيس السيسي حقق طفرة كبيرة في ملف الإسكان، فأصبح الفقير والغني يجد مسكنا يليق بآدميته وبالتقسيط من خلال مشروعات الإسكان التي تنفذها وزارة الإسكان، بالإضافة إلى الحلم الذي تحقق في العشوائيات كيف كانت وكيف أصبحت؟

مشروع الإسكان الاجتماعي

تم الانتهاء من تنفيذ 414 ألف وحدة سكنية، بتكلفة 51 مليار جنيه، نسبة 38 % منها بالمحافظات، وجارٍ تنفيذ 194 ألف وحدة أخرى، بتكلفة 37 مليار جنيه، وفى مشروع “دار مصر” للإسكان المتوسط، تم الانتهاء من تنفيذ 41424 وحدة، بتكلفة 13 مليار جنيه، وجارٍ تنفيذ 15480 وحدة أخرى، بتكلفة 4.6 مليار جنيه.

مشروع JANNA للإسكان الفاخر

تم الانتهاء من تنفيذ 4032 وحدة، بتكلفة 1.6 مليار جنيه، وجارٍ تنفيذ 36248 وحدة أخرى، بتكلفة 14.5 مليار جنيه، وفى مشروع “سكن مصر” للإسكان المتوسط، تم الانتهاء من تنفيذ 2232 وحدة، بتكلفة 670 مليون جنيه، وجارٍ تنفيذ 67696 وحدة أخرى، بتكلفة 20.3 مليار جنيه

وتم خلال الفترة من 2014 وحتى 2020، طرح 328 ألف قطعة أرض لمختلف شرائح المجتمع (أراضى إسكان: اجتماعى – متميز – أكثر تميزاً)، وهذه الأراضى وفرت ملايين الوحدات السكنية.

تم التعاقد على 17 مشروعاً  بمساحة  19250 فداناً، بإجمالي استثمارات 500 مليار جنيه، بمدن (القاهرة الجديدة – 6 أكتوبر – الشيخ زايد – امتداد الشيخ زايد – حدائق أكتوبر).

المناطق العشوائية

تم تنفيذ 165.958 ألف وحدة، فى 298 منطقة تم تطويرها، بتكلفة 41 مليار جنيه (26 ملياراً للمشروعات + 15 مليارا قيمة الأراضي)، وجارٍ تنفيذ 74.927 ألف وحدة أخرى، فى 59 منطقة جارٍ تطويرها، بتكلفة 22 مليار جنيه (14 ملياراً للمشروعات + 8 مليارات قيمة الأراضي)، كما تم تطوير 53 منطقة غير مخططة، وجارٍ تطوير 17 منطقة أخرى، بتكلفة إجمالية 318 مليار جنيه

وتم مؤخرا تطوير ميدان التحرير، وذلك فى إطار مشروعات تطوير القاهرة التاريخية.

خدمات مياه الشرب والصرف الصحى

فى مجال مياه الشرب، تم الانتهاء من تنفيذ 295 مشروعاً، بتكلفة 38.5 مليار جنيه، وجارٍ تنفيذ 62 مشروعاً، بتكلفة 8.3 مليار جنيه.

وفى مجال صرف صحي المدن، تم الانتهاء من تنفيذ 194 مشروعاً، بتكلفة 20 مليار جنيه، كما تم الانتهاء من الأعمال الإنشائية لـ54 محطة للمعالجة الثنائية والثلاثية، تصرف على المجاري المائية القربية من نهر النيل بالصعيد، بطاقة 1.2 مليون م3/يوم، بتكلفة 8.9 مليار جنيه، وجارٍ تنفيذ 35 مشروعاً، بتكلفة 6.2 مليار جنيه، وفى مجال صرف صحي المناطق الريفية، تم الانتهاء من توصيل خدمات الصرف الصحى لـ703 قرى، بتكلفة 5.6 مليار جنيه، وجارٍ توصيل خدمات الصرف الصحى لـ169 قرية، بتكلفة 7.5 مليار جنيه.

مدن الجيل الرابع

 وفى مقدمتها العاصمة الإدارية الجديدة، وتم حتى الآن الانتهاء من تنفيذ 6068 وحدة سكنية، وجارٍ تنفيذ 13260 وحدة بها، كما تم الانتهاء من تنفيذ 178 فيلا، وجارٍ تنفيذ 774 فيلا، وجارٍ تنفيذ 2920 وحدة بالإسكان المختلط والواحة، وتم الانتهاء من الهيكل الخرساني لأول برج بمنطقة الأعمال المركزية، هذا بخلاف أعمال المرافق التى يتم تنفيذها.

جارٍ أيضاً تنفيذ مدينة العلمين الجديدة، لتكون من أهم المدن المطلة على البحر المتوسط، وتم حتى الآن فى مشروع الأكاديمية البحرية للعلوم والتكنولوجيا، الانتهاء من تنفيذ 5 مبانٍ، وتشغيل 3 منها (سكن الطلاب – كلية الصيدلة – كلية طب الاسنان)، كما تم الانتهاء من تنفيذ 1920 وحدة بالإسكان الاجتماعي المميز، وتم تسليم 860 وحدة منها، بخلاف مشروعات الطرق، والمرافق، كما تتم أعمال التنمية المختلفة بعدد من المدن الأخرى، منها: المنصورة الجديدة، وشرق بورسعيد، وغرب أسيوط – ناصر، وغرب قنا، وغيرها.

طفرة كبيرة في الطرق والكباري ومشروعات النقل

الإنجازات التي حدثت خلال السنوات الماضية في ملف النقل يشعر بها الجميع، خصوصا المواطن البسيط الذي كان يعاني من الزحام والاختناقات المرورية، فبعد أن مدت الدولة شرايين جديدة أصبح المصريون يشعرون بهذه الإنجازات ويشيدون بها

الطرق والكباري

- تم التخطيط لتنفيذ المشروع القومي للطرق باجمالي أطوال 7000 كم بتكلفة 175 مليار جنيه، وبلغ إجمالي الأطوال المنفذة بالمرحلة الأولى والثانية من الشبكة القومية الجديدة للطرق 4500 كيلومتر ومن أهمها طرق "وادي النطرون – العلمين بطول 135 كيلومتر والصعيد – البحر الأحمـر (سوهاج – سفاجا) بطول 180 كيلومتر وشبرا – بنها الحر بطول 40 كيلومتر والقوس الشمالي من الطريق الدائري الإقليمي بطول 90 كيلومتر وطريق الجلالة بطول 82 كيلومتر والفرافرة – عين دله بطول 90 كم وجاري العمل في المرحلة الثالثة بطول 1300 كيلومتر أخرى".

جاء ذلك إلى جانب مخطط تنفيذ 1200 كيلومتر أخرى فور الانتهاء من تنفيذ المرحلة الثالثة لتصبح إجمالي أطوال شبكة الطرق السريعة والرئيسية 30.5 الف كيلومتر بعد ان كانت 23,5 الف كيلومتر في يونيو 2014 .

كما تم التخطيط لانشاء 21 محور كوبري علي النيل باجمالي تكلفة 30 مليار جنيه وبلغ عدد المحاور المنفذة منذ يونيو 2014 عدد 7 محاور (طلخا – بنها – الخطاطبة – تحيا مصر "محور روض الفرج" – بني مزار – طما – جرجا)، فيما يجرى العمل على 8 محاور أخرى (حلوان - عدلي منصور – سمالوط – قوص – كلابشة – ديروط – دراو – بديل خزان أسوان) ومخطط البدء في انشاء 6 محاور جديدة علي النيل ( شبراخيت – سمنود – عمروس –الفشن – منفلوط – أبو تيج) ليصل إجمالي كباري ومحاور النيل إلى 59 محورا/ كوبري على النيل بدلاً من 38 محورا/ كوبري قبل يونيو 2014.

وتم إنشاء 600 كوبرى ونفق أعلى مزلقانات السكك الحديدية وعند تقاطعات الطرق الرئيسية بتكلفة 85 مليار جنيه ومن أهمها كباري (سندوب – دمنهور – التوفيقية – قوص – الكلابية – أجا – دهشور – كوبري وادي حجول وكوبري كم 109 علي طريق القاهرة السويس الصحراوي) وعدد 5 كباري علي طريق بنها - المنصورة (إسنيت – كفر شكر – بشلا – طنامل – صهرجت).

وجرى الانتهاء من تطوير وصيانة ورفع كفاءة 5 آلاف كيلومتر من شبكة الطرق الحالية بتكلفة 15 مليار جنيه ومن أهمها (طريق سوهاج - قنا الصحراوي الغربي، طريق المحلة - كفر الشيخ، طريق طنطا - كفرالشيخ، طريق طابا - نويبع، طريق دمياط - كفر البطيخ ، طريق الكافوري/ برج العرب، طريق سيدي كرير/ مطار برج العرب وطريق بنها/ المنصورة).

السكك الحديدية

- بلغت إجمالي المبالغ التي تم صرفها علي مشروعات تطوير السكك الحديدية خلال الـ6 سنوات السابقة 40 مليار جنيه، وجار تنفيذ مشروعات بتكلفة 86 مليار جنيه ومخطط البدء في تنفيذ مشروعات أخري بتكلفة 55 مليار جنيه .

ما تم تنفيذه خلال 6 سنوات:

- يتقدم العمل في مشروعات تطوير نظم الإشارات على خطوط شبكة السكك الحديديــة (خط القاهرة – الإسكندرية بطول 208 كيلومتر وخط بنها – الزقازيق – الإسماعيلية – بورسعيد والوصلة من الزقازيق حتى أبو كبير بطول 214 كيلومترا وخط بني سويف – أسيوط بطول 250 كيلومتر وخط أسيوط – نجع حمادي بطول 181 كيلومترا وخط نجع حمادي – الأقصر بطول 118 كيلومترا) بطول إجمالي 971 كيلومتر بتكلفة اجمالية 9,4 مليار جنيه.

وتم الانتهاء من 5 أبراج إشارات على خط القاهرة – الإسكندرية (قويسنا – بركة السبع – إيتاي البارود – كفر الزيات – عرب الرمل ) و4 أبراج إشارات على خط بني سويف – أسيوط ( أبو قرقاص – مغاغة – الروضة – بني مزار).

- توريد وتشغيل 212 عربة مكيفة جديدة بتكلفة 2.086 مليار جنيه.

- تتضمن خطة وزارة النقل توريد 260 جرارا جديد وإعادة تاهيل وتطوير وعمرة عدد 172 جرار حيث تم:

1. التعاقد على توريد 110 جرارات من شركة جنرال إليكتريك الأمريكية وإعادة تأهيل 81 جرارا مع التعاقد على عقد دعم فني شامل لتوريد قطع الغيار لمدة 15 سنة بقيمة 602 مليون دولار، وقد تم وصول أول 30 جرارا حتى الآن، وتم شحن عدد 20 جرار أخري بتاريخ 25 مايو ومن المقرر وصولهم لميناء الإسكندرية 13 يونيو 2020، كما تم شحن 20 جرارا أخرىي يوم 2 يونيو لتصل ميناء الإسكندرية 25 يونيو 2020 ليصل إجمالي الجرارات الجديدة الموردة إلى 70 جرارا، بنهاية يونيو 2020 كما تم الانتهاء من إعادة تأهيل 7 جرارات من إجمالي 81 جرارا سبق توريدها للهيئة عامي 2008 -2009 ، ومن المقرر أن تصل عدد الجرارات التي تم إعادة تأهيلها بنهاية العام الحالي إلى 22 جرارا.

2. التعاقد على توريد 50 جرارا جديدا وتحديث 50 جرارا وإجراء عمرة لـ41 جرارا مع شركة PRL الأمريكية وعقد صيانة لـ141 جرارا لمدة 15 سنة بتكلفة 466 مليون دولار.

3. جار إنهاء إجراءات المناقصة الخاصة بتوريد 100 جرار بتمويل من بنك إعادة الإعمار الأوروبي بتكلفة تقديرية 290 مليون يورو حيث أنه من المقرر إعلان النتيجة للمرحلة الأولي خلال شهر يونيو 2020.

- التعاقد على توريد 6 قطارات ركاب جديدة مع شركة تالجو الإسبانية بقيمة 126 مليون يورو في إبريل 2019، إضافة إلي عقد صيانة شامل لقطع الغيار لمدة 6 سنوات بعد سنتين ضمان ومن المقرر وصول أول قطار جديد في مارس 2021.

- التعاقد على توريد 1300 عربة ركاب سكة حديد جديدة مع الشركة المجرية الروسية TMHH بقيمة 1.016 مليار يورو.

- تم الانتهاء من إعادة تأهيل وتطوير 90 عربة إسباني بورش كوم أبو راضي للسكك الحديدية

- التعاقد على تصنيع وتوريد 140 عربة نقل بضائع مع الهيئة العربية للتصنيع بتكلفة 544 مليون جنيه.

- إنهاء الأعمال المدنية لـ693 مزلقانا والتطوير الشامل بتركيب نظم التحكم والتشغيل لـ435 مزلقانا منها بتكلفة 1.2 مليار جنيه.

- الانتهاء من تطوير وتحسين وصيانة 167 محطة سكة حديد بتكلفة اجمالية 700 مليون جنيه.

- التعاقد لتوريد 4 ماكينات جديدة لهندسة السكة بقرض نمساوي قيمته 8.5 مليون يورو.

إجراءات تحسين مستوى الخدمة:

- تم تحويل المدرسة الفنية الصناعية بمعهد وردان للسكك الحديدية إلى المعهد الفني التكنولوجي للسكك الحديدية (عامين) لحملة الثانوية العامة والدبلومات الفنية الصناعية لتخريج كوادر فنية مدربة تسهم في تطوير السكك الحديدية (وتم إدراجه في التنسيق العام لحملة الثانوية العامة والدبلومات الفنية للعام الدراسي 2019/2020).

- تم تعديل نظام الحوافز للمحصلين - صرافين التذاكر - محصلي التذاكر على الأبواب مع تطبيق نظام حوكمة لإحكام السيطرة على مداخل ومخارج محطات هيئة السكة الحديد لمنع التهرب كما تم تغليظ الغرامات المطبقة على المخالفين مما أدى إلى زيادة إيرادات التذاكر بمبلغ (32 :40) مليون جنيه شهريا مما مكن الهيئة من شراء 10 جرارات جديدة/ عمرة 41 جرارا لأول مرة من مواردها.

- تم تحديد الاحتياجات الفعلية من العمالة الفنية والهندسية وتم التصديق على تعيين 150 مهندسا لسد العجز في هذه الوظائف وتتم جميع أعمال الاختبارات والتدريب بالقوات المسلحة (الكلية الحربية) وتحت إشراف هيئة التدريب بالقوات المسلحة حيث تم تخريج 119 مهندسا من 4 دورات تدريبية وجار حاليا إجراءات ترشيح 31 مهندسا للدورة الخامسة والأخيرة بالكلية الحربية.

- الاهتمام بنظافة المحطات/ عربات القطارات وإزالة التوصيلات الكهربية العشوائية وتحسين مستوي الخدمة المقدمة للمواطنين.

- العمل على توحيد نمط أكشاك بيع (المأكولات – الصحف – الاتصالات) على الأرصفة بشكل معماري واحد وطرحها على المستثمرين لضمان تحقيق أعلي عائد وتحسين مستوي الخدمة.

- إنشاء أكشاك جديدة لبيع التذاكر خارج المحطات ومنها محطة مصر بنمط وشكل معماري موحد ومنع الدخول لغير حاملي التذاكر.

- زيادة عدد مقاعد الانتظار المخصصة للركاب على أرصفة محطة الجيزة بمقاعد خشبية تم تصنيعها بورش الهيئة الهندسية للقوات المسلحة.

- تشغيل أنفاق السكك الحديدية بمحطة مصر بعد إغلاقها لعدة سنوات وذلك بعد رفع كفاءتها ومراقبتها بالكاميرات.

- تشغيل عربات الجولف كار ورفع مستوى النظافة بمحطة مصر من الداخل والخارج.

مترو الأنفــاق

- بلغت إجمالي المبالغ التي تم صرفها علي مشروعات مترو الانفاق خلال الـ6 سنوات السابقة 33.1 مليار جنيه، وجار تنفيذ مشروعات بالمترو بتكلفة 200 مليار جنيه ومخطط البدء في تنفيذ مشروعات أخرى جار دراستها بتكلفة تقديرية 300 مليار جنيه .

النقل البحري

- الانتهاء من إنشاء محطة متعددة الأغراض (رصيف بطول 681 مترا وعمق 17 مترا) بإجمالي تكلفة 1365 مليون جنيه.

- الانتهاء من تعميق الممر الملاحي من 15 إلى 16 مترا وعرض الدوران من 14.5 إلى 15.5 متر بتكلفة 189 مليون جنيه.

- بناء وتوريد 4 قاطرات بحرية بتكلفة 300 مليون جنيه.

- انشاء رصيف جديد للبضائع العامة في المنطقة بين رصيفي 8 و9 بطول 340 متر وعمق 12 متر بتكلفة 142 مليون جنيه.

- إنشاء رصيف خدمات بحرية جديد بطول 90 مترا وعمق 8 أمتارا بتكلفة 12 مليون جنيه.

مشروعات جار تنفيذها:

- إنشاء محطة الحاويات الثانية (أرصفة بطول 1990 متر بعمق 17 مترا وساحة خلفية 925 ألف م2 ) وتم توقيع مذكرة تفاهم مع يوروجيت (مشغل عالمي) بتاريخ 10/9/2019.

- تعميق الممر الملاحي وحوض الميناء (بطول 18 مترا للممر الملاحي و17 مترا لحوض الدوران) بتكلفة 2 مليار جنيه.

- بناء وتوريد 4 قاطرات بحرية قوة شد 60 طنا بتكلفة 832 مليون جنيه.

- إنشاء مجمع استثماري بتكلفة 70.5 مليون جنيه.

- إنشاء محطة متعددة الاغراض علي الارصفة (55-62) بتكلفة إجمالية 6 مليارات جنيه.

- إنشاء رصيف بحري 85/3 بطول 433 متر وتكلفة 390 مليون جنيه.

- إنشاء وصلة حرة لربط ميناء الاسكندرية (باب 54) بالطريق الساحلي الدولي بتكلفة 905 مليون جنيه.

- مشروع تداول وتخزين الصب السائل بميناء الدخيلة بنظام BOT بتكلفة 150 مليون جنيه.

- صيانة الأرصفة البحرية وحاجز الامواج بميناء الدخيلة بتكلفة 110 مليون جنيه.

- توسعة منياء الاسكندرية بضم أراضي منطقة التجارية للاخشاب بتكلفة 1.5 مليار جنيه وانشاء البنية التحتية لمنطقة الساحات الجديدة بتكلفة 305 ملايين جنيه.

- إنشاء مخزن بمنطقة المشون بميناء سفاجا على مساحة 5900 متر مربع بتكلفة 46 مليون جنيه.

- إنشاء ساحة للنقل الثقيل خارج ميناء سفاجا بتكلفة 60 مليون جنيه.

- رفع كفاءة الأرصفة البحرية والساحات الخلفية والسور حول منطقة الامتداد والطرق الداخلية بميناء نويبع بتكلفة 75 مليون جنيه.

- توريد معدات واجهزة لتأمين موانئ البحر الأحمر بتكلفة 80 مليون جنيه.

- إنشاء مينائي الصيد في أبورماد وشلاتين بتكلفة 270 مليون جنيه.

النقل النهري

- استمرار أعمال إزالة الاختناقات بالمجاري الملاحية بنهر النيل وتأمينها بالمساعدات الملاحية.

- استكمال تنفيذ مشروع البنية المعلوماتية لنهر النيل لتتبع مسير الوحدات النهرية بتكلفة 9 ملايين يورو.

- رفع كفاءة الأهوسة الواقعة على الطرق الملاحية لتيسير حركة النقل عبر النقل النهري.

الاهتمام بصحة المواطن

يولى الرئيس عبد الفتاح السيسى اهتماما كبيرا بالقطاع الصحى لأهمية هذا الملف بالنسبة للمصريين، وظهر هذا في إطلاقه مشروع التأمين الصحي الشامل، ومبادراته التي خففت أوجاع المصريين.

القضاء على قوائم الانتظار من أبرز التحديات الصحية التي واجهت الحكومة المصرية، وانتهت وزارة الصحة من علاج نصف العدد خلال شهر واحد فقط، وقد يتم الانتهاء من علاج باقي الحالات خلال شهر أو شهرين على أقصى تقدير.

وتم إنشاء 48 مستشفى نموذجيا و29 مستشفى من وزارة الصحة، و19 من الجامعة لتصبح نموذجًا في جميع المحافظات

مبادرة الرئيس للقضاء على "فيروس سى" استهدفت الكشف على 50 مليون مواطن، وكانت أكبر عملية مسح طبي في العالم.

وقدمت وزارة الصحة عام 2014 أفضل منتج لعلاج الفيروس بأقل سعر عالمي، وأتيح للشركات المصرية الدخول في صناعة العقار، وهذا العلاج ساهم في شفاء مليون و800 ألف مريض، وذلك أمر غير مسبوقٍ في العالم.

تم إطلاق حملة "صحتنا في أسلوب حياتنا" لدعم الحياة الصحية والتوعية بأسلوب التغذية الصحية السليمة تحت شعار "100 مليون صحة"، بالإضافة إلى حملة الإقلاع عن التدخين والتي انطلقت أولى فعاليتها في شهر أغسطس الماضي من خلال تخصيص 30 عيادة للإقلاع عن التدخين منتشرة بمحافظات الجمهورية .

تم بدء العمل بمبادرة رئيس الجمهورية لاكتشاف وعلاج ضعف وفقدان السمع للأطفال حديثي الولادة منذ شهر سبتمبر عام 2019

حملة الرئيس لدعم صحة المرأة المصرية والتي استهدفت تقديم التوعية والكشف عن أمراض سرطان الثدي والسكري والضغط والسمنة لأكثر من 30 مليون امرأة، حيث تم فحص وتقديم التوعية لحوالي 4.5 مليون امرأة منذ إطلاق المبادرة في شهر يوليو الماضي.

وفي قطاع السكان وتنظيم الأسرة.. تم تقديم خدمات تنظيم الأسرة والصحة الإنجابية ضمن خطة الوزارة لتحقيق أهداف البرنامج القومي لتنظيم الأسرة وخفض معدلات الزيادة السكانية، وبما ينعكس على زيادة معدلات الاستخدام لوسائل تنظيم الأسرة وخفض معدلات الإنجاب من خلال العيادات الثابتة والمتنقلة على مستوى الجمهورية.

وفي الإدارة العامة لرعاية الأمومة والطفولة.. دعمت الوزارة أنشطة رعاية الطفولة من خلال برنامج الألف يوم لصحة وتغذية الأطفال في محافظات القليوبية، والغربية، والشرقية، والإسماعيلية، والدقهلية، حيث تم متابعة كافة الفئات العمرية بدءا من عمر يوم وحتى 5 سنوات ما بين قياسات جسمانية وتقييم منحنيات النمو والتطور، مع التأكد من كفاءة صرف المغذيات الدقيقة من حديد وفوليك للحوامل، والحديد شراب للأطفال، بالإضافة إلى دراسة حالات وفيات الأمهات ودمج خدمات تنظيم الأسرة مع خدمات رعاية الأمومة والطفولة سعيا لخفض وفيات الأمهات، وذلك عن طريق اللجنة المركزية الاستشارية وكذلك فريق الأطباء بالإدارة.

 

كما تم استحداث إدارة الإمداد الدوائي والطبي بالإدارة المركزية للشئون الصيدلية في يناير 2019، وبدء تفعيل دور مسئول الإمداد الطبي والدوائي الخاص بالأزمات والكوارث بكل محافظة، وتحديد المهام والمسئوليات بإعداد توصيف وظيفي لمهامه، بالإضافة إلى البدء في توفير أدوية طوارئ السموم بجميع المستشفيات وعدم حصرها على مراكز السموم فقط.

وفي إطار خطة الدولة لتوفير ألبان الأطفال من سن يوم إلى 12 شهرا، تم توفير 20 مليون علبة لبن سنويا للأطفال أقل من عام بجميع المحافظات، كما تم إعداد وتهيئة  1093 وحدة رعاية أساسية لتقديم خدمة دعم وتشجيع الرضاعة الطبيعية، وترشيد استهلاك الألبان الصناعية المدعمة، فضلا عن ميكنة صرف الألبان بـ14 محافظة وجار الإعداد لتدريب باقي محافظات الجمهورية.

وفيما يخص مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد.. الدولة المصرية انتبهت للأزمة ورتبت نفسها ترتيبا جيدا طبقا للمعايير العالمية وسخرت الدولة كل إمكانياتها للحفاظ على أرواح المصريين.

التعليم نحو مستقبل أفضل

التعليم من أبرز الأمور التي أولاها الرئيس عبد الفتاح السيسي اهتمامه، من أجل مستقبل أفضل وإصلاح التعليم في مصر، وبالفعل اتخذ الرئيس خطوات غير مسبوقة في هذا الملف منها:

مدارس المتفوقين

تم إطلاق مدارس المتفوقين للعلوم والتكنولوجيا، والتي تعد نقلة نوعية في نظام التعليم المصري، حيث تعمل هذه المدارس وفقًا لنظام "STEM"

وخلال العام الدراسي 2015/ 2016، افتتحت وزارة التربية والتعليم 7 مدارس أخرى منها في 7 محافظات هي: «الإسكندرية، الدقهلية، أسيوط، كفر الشيخ، الإسماعيلية، البحر الأحمر، والأقصر».

تعيين 30 ألف معلم

أطلقت وزارة التربية والتعليم مسابقة لاختيار 30 ألف معلم خلال عام 2014، لتقليل العجز الذي وصل إلى 55 ألف معلم

بناء المدارس

تم إنشاء نحو 6 آلاف و129 فصلا دراسيا بمختلف مراحل التعليم في المحافظات، والانتهاء من بناء أسوار لـــ222 مدرسة بكل أنحاء الجمهورية، كما تم إنشاء 60 محطة طاقة شمسية على أسطح المباني المدرسية من خلال مشروع طموح لتغطية 1200 مدرسة خلال 3 سنوات.

تدريب المعلمين

وشهد عام 2015 إطلاق مشروع "التعليم أولا"، وخلال المرحلة الأولى تم تدريب 8 آلاف و571 من الكوادر الإدارية بالمدارس من إجمالي المستهدفين 20 ألفا و122 متدربا، ويتضمن ذلك 4 آلاف و275 من مديري المدارس، والمعلمين، والأخصائيين، فضلا عن تدريب 731 من مديري المدارس الرسمية للغات، و286 من معلمي اللغة الإنجليزية بالمرحلة الثانية من مشروع "التعليم أولًا " في يناير 2016.

المناهج الدراسية

تم الانتهاء من تنقيح وتطوير نحو 90% من المناهج الدراسية في مختلف المناهج لجميع المراحل التعليمية "ابتدائي وإعدادي وثانوى"، بالإضافة إلى مشروعات المجلس التخصصي للتعليم والبحث العلمي التابع لرئاسة الجمهورية.

المعلمون أولا

ويهدف المشروع لإنشاء جيل جديد من المعلمين خبراء في موادهم الدراسية وكذلك في عملية التعليم نفسها، قادرين على تحليل كل أهداف التعليم

في المرحلة الأولى من المشروع تم تدريب ١٠ آلاف معلم ومعلمة من ١٠٠ مدرسة

بنك المعرفة

دشن رئيس الجمهورية مشروع بنك المعرفة المصري في ١٤ نوفمبر ٢٠١٥، ويعتبر بنك المعرفة المصري أحد أكبر وأشمل بنوك المعرفة الموجودة على مستوى العالم.

اكتفاء ذاتي من الغاز

ملف البترول هو أحد الملفات التي حظت باهتمام كبير من الرئيس السيسي، حيث حقق طفرة هائلة في عمليات الاستكشاف والإنتاج.

تحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز، أهم الانجازات التي تحققت خلال السنوات الأخيرة

ونجح قطاع البترول في تحقيق معدلات متميزة في الإنتاج، حيث بلغ حوالي 2ر7 مليار قدم مكعب من الغاز الطبيعي وحوالي 650 ألف برميل من الزيت الخام والمتكثفات يوميًا

طرحت وزارة البترول 7 مزايدات عالمية خلال تلك الفترة للبحث عن البترول والغاز في المناطق البرية والبحرية في كل من البحرين المتوسط والأحمر والدلتا والصحراء الغربية والشرقية وخليج السويس وصعيد مصر منها مزايدة للبحث عن البترول والغاز لأول مرة في منطقة البحر الأحمر، والتي أسفرت عن جذب كبرى الشركات العالمية للعمل في هذه المنطقة البكر وضخ استثمارات جديدة فيها تقدر بحوالي 326 مليون دولار ترتفع الى عدة مليارات من الدولارات في حال تحقيق الاكتشافات وتنميتها، وتمثل المزايدة أحد ثمار اتفاقية ترسيم الحدود البحرية مع المملكة العربية السعودية والتي سمحت ببدء مزاولة النشاط البترولي لأول مرة في هذه المنطقة البكر الواعدة.

حقل ظهر

وقد تحقق الاكتفاء الذاتي من الغاز الطبيعي المنتج محليًا بفضل تزايد الإنتاج المحلي من الغاز تدريجيًا نتيجة الانتهاء من تنمية ووضع مراحل جديدة من أربعة حقول كبرى في البحر المتوسط على خريطة الإنتاج وهو ما أدى إلى التوقف عن استيراد الغاز الطبيعي المسال لأول مرة منذ أكثر من أربع سنوات، وبالتالي ترشيد استخدام النقد الأجنبي الموجه للاستيراد وتقليل فاتورة الاستيراد التي تشكل عبئًا على الموازنة العامة للدولة، وبعد تحقيق الاكتفاء الذاتي والاستمرار في زيادة انتاج الغاز حيث تحولت مصر من دولة مستوردة للغاز الطبيعي المسال إلى دولة مكتفية ذاتيا ًوتمتلك فائضاَ من انتاج الغاز وقادرة على الوفاء بالتزاماتها التصديرية.

أهم مشروعات الغاز المكتشفة

مشروع تنمية حقل ظهر:

مشروع تنمية حقل نورس

مشروع تنمية حقول شمال الإسكندرية وغرب دلتا النيل

مشروع المرحلة التاسعة-ب بحقول غرب الدلتا بالمياه العميقة

مشروع تنمية حقول منطقة دسوق المرحلة (ب):

مشروع خط أنابيب نيدوكو-الجميل -بالدلتا:

مشروع تنمية حقل أتول بشمال دمياط (الفرعونية بي بي البريطانية):

ارتفع المعدل السنوي لتوصيل الغاز الطبيعي للمنازل إلى 250ر1 مليون وحدة سكنية بواقع 100 ألف وحدة سكنية شهريًا، ليصل إجمالي عدد الوحدات السكنية إلى حوالي 10.7 مليون وحدة سكنية على مستوى محافظات الجمهورية منذ بدء النشاط وحتى نهاية عام 2019.

وتم الإعلان في أواخر يوليو 2018 عن مبادرة تتم لأول مرة للتقسيط الميسر لما يتحمله المواطنون في تكلفة توصيل الغاز الطبيعي لوحداتهم السكنية في المدن والقرى

ويعمل قطاع البترول على تنفيذ عدد من المشروعات لإنشاء وحدات تحويلية جديدة متطورة في معامل التكرير

 زيادة عدد الموانئ التي تستقبل البوتاجاز

تطوير معامل التكرير وانشاء وحدات إنتاجية جديدة متطورة

تركيب منظومة التتبع الآلي GPS في جميع سيارات النقل العاملة في نقل المواد البترولية

إدخال منظومة متطورة لمراقبة أرصدة الوقود داخل الخزانات لجميع محطات خدمة وتموين السيارات على مستوى الجمهورية

طرح نوع جديد من بنزين 95 ذو العلامة التجارية لشركات موبيل وتوتال ومصر والتعاون للبترول في إطار تحسين جودة المنتجات البترولية ومواكبة متطلبات السيارات الحديثة.

شهدت صناعة البتروكيماويات تطورا كبيرا خلال الفترة الماضية، من خلال تنفيذ العديد من المشروعات والتي يبلغ أجمالي تكلفتها الاستثمارية أكثر من 2 مليار دولار

 مشروع إنشاء الألواح الخشبية متوسطة الكثافة (MDF) يستهدف إنتاج 205 ألف متر مكعب سنويا من الألواح الخشبية متوسطة الكثافة من خلال الاستفادة من المخلفات الزراعية وتبلغ التكلفة الاستثمارية للمشروع 210 ملايين يورو

ومشروع إنتاج الفورمالدهيد ومشتقاته الذي يستهدف انتاج 52 ألف طن سنويًا من اليوريا فورمالدهيد و26 ألف طن سنويًا من مادة النفثالين فورمالدهيد المسلفن SNF التابع لشركة السويس لمشتقات الميثانول اعتمادا على منتجي الميثانول واليوريا المنتجين بشركتي ايميثانكس وموبكو، حيث تم توقيع عقد استشاري ادارة المشروع PMC مع شركة إنبي في يوليو 2019، وتبلغ التكلفة الاستثمارية للمشروع 50 مليون دولار.