أكد الفنان أشرف زكي نقيب المهن التمثيلية أنه ليس متابعا لمواقع التواصل الاجتماعي بشكل جيد ولم يطلع على تف

روجينا,النساء,يوسف الشريف,أشرف زكي

الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 22:29
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

أشرف زكي عن أزمة يوسف الشريف: مش متابع

يوسف الشريف
يوسف الشريف

أكد الفنان أشرف زكي، نقيب المهن التمثيلية، أنه ليس متابعًا لمواقع التواصل الاجتماعي بشكلٍ جيد، ولم يطلع على تفاصيل الأزمة المُثارة على مدار الساعات القليلة الماضية حول أحد الممثلين، قائلًا: "مش متابع.. وأرفض التعليق على هذه الأزمة.. ماقدرش أقيّم حاجة لم أرها".



وأضاف أشرف زكي، خلال مكالمة هاتفية مع الإعلامية قصواء الخلالي، في برنامج "المساء مع قصواء" الذي يُعرض عبر قناة "TeN" الفضائية، أنه يجب التفريق بين المبادئ الشخصية، وبين فنان آخر يتوقف من ملامسة النساء في ظل أزمة فيروس كورونا المستجد، مطالبًا بعدم الانجراف وراء قضية وصفها بـ"الوهمية".

وتابع: "ده فنان له رأي خاص به فقط، وليس قاعدة عام.. وكل واحد له رأيه ويحترم.. وأنا ماعرفش مين الممثل ده ولا عاوز أعرفه".

وحرص الفنان أشرف زكي، نقيب المهن التمثيلية، ورئيس أكاديمية الفنون، على طمأنة الجمهور بشأن حالته الصحية، بعد إجراءه عملية تركيب دعامات بالقلب مؤخرًا، مؤكدًا أن حالته تشهد تحسنًا كبيرًا.

وقال أشرف زكي، خلال مكالمة هاتفية مع الإعلامية قصواء الخلالي، في برنامج "المساء مع قصواء" الذي يُعرض عبر قناة "TeN" الفضائية، إنه يستعد لاستئناف نشاطه الفني، ومتابعة أنشطة النقابة المختلفة، خلال الأيام القليلة المُقبلة، موجهًا الشكر والتقدير لأسرته وأصدقاءه الذين تواصلوا معه مؤخرًا بشأن الاطمئنان عليه.

وأضاف نقيب الممثلين، أن الدرس الذي اكتسبه من الأزمة المرضية الأخيرة، يكمن في الرضا التام، موضحًا أن المشكلة الصحية نتجت عن الجهود الضخمة التي يبذلها في خدمة النقابة، والضغوط العصبية والنفسية  التي يتعرض لها في الفترة الأخيرة.

وأكد أنه سيظل يبذل جهوده كافة في خدمة زملاءه والنقابة، قائلًا: "سأظل لآخر نفس في عمري هخدم زملائي لأنه شرف لي".

ووجه الفنان أشرف زكي نقيب المهن التمثيلية، الشكر إلى زوجته الفنانة روجينا، وذلك بعد مساندتها ودعمها له في أزمته الصحية الأخيرة، قائلًا: "ونعم الزوجة والحبيبة والصديقة والأم.. ولن أجد كلام يوفي حقها".

وأضاف أشرف زكي: "روجينا شملتني برعايتها ولم تتركني ثانية واحدة طوال الأزمة المرضية الأخيرة، كفاية خوفها وقلقها عليّا"، موجهًا الشكر لزوجته وبناته وأخوته أيضًا.

وأضاف نقيب الممثلين، أن الدرس الذي اكتسبه من الأزمة المرضية الأخيرة، يكمن في الرضا التام، موضحًا أن المشكلة الصحية نتجت عن الجهود الضخمة التي يبذلها في خدمة النقابة، والضغوط العصبية والنفسية التي يتعرض لها في الفترة الأخيرة.