أعلن الأنبا مقار أسقف الشرقية ومدينة العاشر من رمضان اليوم السبت عن تعليق الصلوات للشعب القبطي.. المزيد

رمضان,القاهرة,كنائس,الكنائس,مجلس الوزراء,كنيسة,فتح الكنائس

الخميس 22 أكتوبر 2020 - 17:18
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

في بيان رسمي..

أسقف الشرقية يعلق عودة المصلين للكنيسة حتى 13 يوليو

أسقف الشرقية يعلق الصلوات حتى 13 يوليو
أسقف الشرقية يعلق الصلوات حتى 13 يوليو

أعلن الأنبا مقار، أسقف الشرقية ومدينة العاشر من رمضان، اليوم السبت، عن تعليق الصلوات للشعب القبطي داخل الكنائس حتى يوم 13 يوليو المقبل، وذلك نظرًا لتكليف البابا تواضروس الثاني، الأب أسقف الإيبارشية بتقدير الموقف الصحي فيما يخص انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) ومدى تأثيره على الشعب، ما دفع أسقف الشرقية إلى إصدار بيان لتنظيم الصلوات في إيبارشية الشرقية ومدينة العاشر من رمضان وفقًا لعدة نقاط.



قرارات الأنبا مقار لتنظيم الصلوات الكنائس في إيبارشية الشرقية

وتتمثل القرارات التي تتعلق بتنظيم الصلوات في إيبارشية الشرقية فيما يلي:

- يتم تعليق الصلوات بالنسبة للشعب حتى يوم الإثنين 13 يوليو 2020م.

- تقام القداسات بالمدن والمراكز فقط بحضور الآباء الكهنة وخمسة شمامسة فقط، ما عدا يومي الأحد والجمعة.

- استثناء قداس عيد الرسل بعدد محدود لا يزيد عن 25 فردًا.

 

- يتم تعليق كافة الأنشطة والخدمات والرحلات بكافة كنائس الإيبارشية.

- استمرار الاهتمام بالخدمات التعليمية والرعوية عبر وسائل التواصل الاجتماعي من قبل الكهنة والخدام في كل كنيسة لمتابعتهم روحيًا.

- استمرار صلوات المعموديات مع مراعاة الإجراءات الاحترازية.

- تقتصر صلوات الجناز على أسرة المتوفي فقط فيما لا يزيد عن 10 أفراد.

وكان المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، برئاسة البابا تواضروس الثاني، قد قرر اليوم السبت، عودة فتح الكنائس مجددًا ولكن وفقًا لرؤية الأب الأسقف مع مجمع الكهنة في كل إيبارشية بتقدير الموقف الصحي، من حيث استمرار أو تعليق القداسات بالكنائس لمدة أسبوعين أو أكثر أو فتحها تدريجيًّا مع مراعاة كافة الإجراءات الصحية، على ألا يتم فتح الكنائس في محافظاتي القاهرة والإسكندرية لكثرة أعداد الإصابات بهما.

وقالت الكنيسة القبطية، في بيان لها، إنه في إطار متابعة الوضع الصحي وانتشار جائحة فيروس كورونا، وقرارات رئيس مجلس الوزراء الأخيرة، اجتمعت اللجنة الدائمة للمجمع المقدس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر تقنية الفيديو كونفرانس، صباح اليوم السبت، برئاسة البابا تواضروس الثاني، ونظرًا لحالات العدوى والإصابات والوفاة واختلاف معدلاتها من إيبارشية إلى أخرى وبمستويات شديدة ومتوسطة وخفيفة.

ورأت اللجنة أن يقوم الأب الأسقف مع مجمع الكهنة في كل إيبارشية بتقدير الموقف الصحي من حيث استمرار أو تعليق القداسات بالكنائس لمدة أسبوعين أو أكثر أو فتحها تدريجيًّا مع مراعاة كافة الإجراءات الصحية، مراعاةً كاملةً وشاملةً وبصورة جدية، مع تعليق الصلوات بشكل كامل بكافة إيبارشيات الكرازة المرقسية يومي الأحد والجمعة، وفقًا لقرار مجلس الوزراء.