اجتمع فايز السراج رئيس حكومة الوفاق الليبية مع جوزيبي كونتي رئيس الوزراء الإيطالي.. المزيد

ليبيا,مصر,سوريا,أفريقيا,جامعة الدول العربية,وزراء الخارجية العرب,وزير الخارجية,دعم,الأمن,حقوق الإنسان,إيطاليا,السراج,رئيس الوزراء الإيطالي,اخر اخبار العالم,اخبار ليبيا,بلاد بره,اجتماع السراج ورئيس الوزراء الإيطالي

الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 22:32
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

منها إنشاء لجنة تقصي حقائق..

نتائج اجتماع السراج ورئيس الوزراء الإيطالي بشأن ليبيا

السراج ورئيس الوزراء الإيطالي
السراج ورئيس الوزراء الإيطالي

اجتمع فايز السراج، رئيس حكومة الوفاق الليبية، مع جوزيبي كونتي، رئيس الوزراء الإيطالي، بمقر رئاسة الجمهورية، بالعاصمة الإيطالية روما؛ اليوم السبت، لبحث مستجدات الأوضاع المتعلقة بالصراع في ليبيا، بعد أيام قليلة من زيارة لويدجي دي مايو، وزير الخارجية الإيطالي لطرابلس.  



دعم المسار السياسي لحل الصراع في ليبيا

واتفق فايز السراج مع جوزيبي كونتي، رئيس الوزراء الإيطالي، خلال اجتماعهما الذي عقد اليوم السبت، على حل الأزمة في ليبيا عبر المسار التفاوضي السياسي، والبعد عن التصعيد العسكري، حسبما أفادت بوابة أفريقيا الإخبارية.

وذكر البيان الصادر عن حكومة الوفاق الوطني، عبر حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، أن المسار السياسي الواجب اتباعه لحل الأزمة في ليبيا، سيستند إلى مخرجات مؤتمر برلين وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة.

 

واتفق الطرفان خلال الاجتماع على تشكيل لجنة خاصة بمتابعة عودة الشركات الإيطالية لاسئناف أنشطتها في ليبيا، في إطار جهود التنسيق والتعاون بين البلدين.

تشكيل لجنة تقصي الحقائق في ليبيا

كما التقى فايز السراج، رئيس المجلس الرئاسي الليبي، ستيفاني وليامز، الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة، اليوم السبت، خلال زيارته للعاصمة الإيطالية روما؛ لبحث مستجدات الأوضاع في ليبيا.

وذكر المركز الإعلامي لحكومة الوفاق، أن الللقاء تطرق إلى سبل حل الأزمة في ليبيا عبر المسار السياسي، وأكد الطرفان أن العملية التفاوضية يجب أن تستند إلى مخرجات مؤتمر برلين، وقرار مجلس الأمن رقم 2510، الذي استهدف الوصول إلى تسوية شاملة في ليبيا، بما يحفظ سيادتها وسلامة واستقرار أراضيها.

وناقش الطرفان خلال اللقاء، رفع إغلاق الحقول النفطية في ليبيا، وعودتها لاستئناف عملها بإشراف من المؤسسة الوطنية للنفط.

وخلص الطرفان إلى إنشاء بعثة دولية لتقصي الحقائق في ليبيا، بقرار من مجلس حقوق الإنسان التابع لمجلس الأمن، لمحاسبة مرتكبي انتهاكات حقوق الإنسان.

وتتوافق نتائج الاجتماعين مع ما تم الاتفاق عليه بمؤتمر وزراء الخارجية العرب، في الجلسة الطارئة التي عقدتها جامعة الدول العربية بشأن ليبيا، بناء على طلب من مصر.

وحدد وزراء الخارجية العرب 14 بندًا لتسوية الأزمة في ليبيا عبر المسار السياسي ورفض التصعيد العسكري، بما يتوافق مع بنود إعلان القاهرة، ومخرجات مؤتمر برلين وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة.

وندد وزراء الخارجية العرب بكافة أشكال التدخل الخارجي في الشؤون الليبية، ولا سيما نقل الإرهابين والمرتزقة من سوريا للأراضي الليبية، وانتهاك كافة القرارات الأممية، الداعية لحظر نقل السلاح إلى ليبيا ووقف إطلاق النار.