أشاد تقرير الخارجية الأمريكية لعام 2019 بجهود الحكومة المصرية ووزارة الأوقاف في مواجهة التطرف مركزا فيما يت

مصر,الإرهاب,مجلس الوزراء,الاوقاف

الإثنين 19 أكتوبر 2020 - 17:46
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

إشادة أمريكية بجهود الحكومة المصرية في مواجهة التطرف

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أشاد تقرير الخارجية الأمريكية لعام 2019، بجهود الحكومة المصرية ووزارة الأوقاف في مواجهة التطرفمركزًا فيما يتصل بجهود وزارة الأوقاف، وذلك من خلال التقرير السنوي الذي يصدر عن وزارة الخارجية الأمريكية والذي يتم تقديمه وفقًا للبند 22 من قانون الولايات المتحدة، القسم 2656 f، والذي يلزم وزارة الخارجية أن تقدم إلى الكونجرس تقريرًا سنويًّا كاملاً عن الإرهاب لتلك الدول والمجموعات التي تستوفي معايير القانون.



ووفقًا للتقرير الذي نشره رئاسة مجلس الوزراء، اليوم السبت، فقد أوضح إشادة الخارجية الأمريكية بجهود وزارة الأوقاف فيما يخص تدريب الأئمة والواعظات وإطلاق مؤتمر دولي سنوي بحضور 130 وزير أوقاف ومفتيًا وعالمًا من جميع أنحاء العالم للمشاركة في مؤتمر لمكافحة الفكر المتطرف وتعزيز التعددية، ناهيك عن تعزيز وترسيخ أسس المواطنة والعيش المشترك بين أبناء الوطن الواحد.

الخارجية الأمريكية تشيد بوزارة الأوقاف لـ 3 أسباب:

1- افتتاح وزارة الأوقاف المصرية، أكاديمية الأوقاف الدولية لتدريب الأئمة والواعظات وإعداد المدربين.

2- المؤتمر الدولي السنوي للمجلس الأعلى للشئون الإسلامية بوزارة الأوقاف، والذي حضره نحو 130 وزير أوقاف ومفتيًا وعالمًا من جميع أنحاء العالم للمشاركة في مؤتمر لمكافحة الفكر المتطرف وتعزيز التعددية.

3- دور وزارة الأوقاف في تعزيز وترسيخ أسس المواطنة والعيش المشترك بين أبناء الوطن الواحد.

ونشرت صفحة مجلس الوزراء المصري، نص التقرير الذي جاء فيه الآتي: "واصلت الحكومة المصرية مواجهتها المستمرة لمكافحة التطرف العنيف فى عام 2019. ففي شهر يناير افتتحت وزارة الأوقاف المصرية أكاديمية لتدريب الأئمة والدعاة وجمعت الوزارة 130 وزير أوقاف ومفتي من جميع أنحاء العالم للمشاركة في مؤتمر لمكافحة الفكر المتطرف وتعزيز التعددية".

وتابع التقرير: "كما ركزت وزارة الأوقاف على سد الفجوة بين المسلمين والمسيحيين بدعوة ممثلين من كلا الجانبين لمناقشة القضايا ذات الاهتمام المشترك باذلة الجهد لمعالجة القضية الطائفية وخاصة في صعيد مصر".