صرح سيليشي بيكيلي بأن الاتفاق النهائي بشأن سد النهضة الإثيوبي بين كل من مصر والسودان وإثيوبيا.

السيسي,مصر,السودان,رئيس الوزراء,السفير بسام راضي,إثيوبيا,سد النهضة,اخبار مصر,اخر اخبار العالم,بلاد بره,اخبار سد النهضة,سد النهضة الإثيوبي

السبت 24 أكتوبر 2020 - 02:18
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

إثيوبيا: نضع اللمسات الأخيرة بشأن سد النهضة خلال أيام

سد النهضة الإثيوبي
سد النهضة الإثيوبي

صرح سيليشي بيكيلي، وزير الري الإثيوبي، بأن الاتفاق النهائي بشأن سد النهضة الإثيوبي، بين كل من مصر والسودان وإثيوبيا، سيكون خلال الأسبوعين أو الثلاثة المقبلة، أعقاب الجلسة الطارئة التي عقدها الاتحاد الأفريقي، وأسفرت عن العودة لمفاوضات سد النهضة، وعدم إقدام إثيوبيا على أي فعل أحادي يتضمن الشروع في ملء سد النهضة قبل التوصل لاتفاق مع دولتي المصب.



وزير الري الإثيوبي يعلن آخر مستجدات سد النهضة

وكتب سيليشي بيكيلي، وزير الري الإثيوبي، عبر حسابه الرسمي بموقع التدوينات القصيرة تويتر، اليوم السبت، “اتفقت الدول الثلاث على وضع اللمسات الفنية الأخيرة بشأن اتفاق سد النهضة الإثيوبي في غضون أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع”، حسبما أفادت وكالة رويترز للأنباء.

ولفت سيليشي بيكيلي، إلى أن القمة المصغرة للاتحاد الأفريقي التي حضرها زعماء الدول الثلاث، أمس الجمعة، أسفرت عن العودة لطاولة المفاوضات، بعد فشل الجولة الأخيرة من مفاوضات وزراء الري التي دعا إليها السودان منتصف شهر يونيو الجاري.

من جانبه أشاد آبي أحمد، رئيس الوزراء الإثيوبي، بنتائج القمة التي عُقدت أمس على مستوى الزعماء، والتي توصلت إلى العودة لمفاوضات سد النهضة مرة أخرى، مؤكدًا أن محادثات قمة الاتحاد الأفريقي أمس كانت مثمرة.

نتائج قمة الاتحاد الأفريقي بشأن سد النهضة الإثيوبي

عقد الاتحاد الأفريقي أمس الجمعة، قمة مصغرة بمشاركة كل من الرئيس عبد الفتاح السيسي، ورئيس جنوب السودان والاتحاد الأفريقي للعام الجاري سيريل رامافوزا، ورئيس إثيوبيا آبي أحمد، ورئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، فضلًا عن رؤساء كل من كينيا ومالي والكونغو الديمقراطية.

وأكد السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي بِاسم رئاسة الجمهورية، مساء أمس الجمعة، أن القمة المصغرة للاتحاد الأفريقي أسفرت عن الاتفاق على تشكيل لجنة حكومية من الخبراء الفنيين والقانونيين، من كل من مصر والسودان وإثيوبيا والدول الأفريقية الأعضاء بهيئة مكتب رئاسة الاتحاد الأفريقي، وبعض ممثلي الجهات الدولية؛ لمراقبة سير عملية مفاوضات سد النهضة.

وأشار السفير بسام راض، إلى أن المفاوضات المقرر عقدها خلال الأسبوعين المقبلين، يُناط بها التوصل لاتفاق نهائي ملزم للأطراف الثلاثة بشأن القواعد الواجب اتباعها لملء وتشغيل سد النهضة.

وأضاف المتحدث الرسمي بِاسم رئاسة الجمهورية، أنه تم التوافق في قمة أمس، على عدم القيام بأي إجرءات أحادية قبل التوصل للاتفاق، ولا سيما الشروع في ملء سد النهضة الإثيوبي.

واتفقت الأطراف الثلاثة على إرسال خطاب بشأن النقاط التي تم التواصل إليها بقمة الاتحاد الأفريقي، لأخذ هذه النتائج في الاعتبار خلال قمته المقرر عقدها الإثنين المقبل، لمناقشة ملف سد النهضة الإثيوبي.