والله الذي لا إله الا هو ليس استنقاص للمرأة ولا إستحقارا لقدراتها ولكن المرأة ليس هذا مكانها ولا يجب أن تكون

المملكة العربية السعودية,اخبار السعودية

الخميس 1 أكتوبر 2020 - 08:46
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

صورة امرأة بالزي العسكري تثير جدلًا كبيرًا بالسعودية

"والله الذي لا إله الا هو ليس استنقاص للمرأة ولا استحقارًا لقدراتها ولكن المرأة ليس هذا مكانها ولا يجب أن تكون بهذا القدر"، هذا التعليق كان من بين آلاف التعليقات على الصورة التي انتشرت لسيدة ترتدي زي الحرس الملكي السعودي وتقف بجوار العلم الخاص بالقوة العسكرية المسؤولة عن حماية كبار قيادة الدولة السعودية "الحرس الملكي".



وأثارت تلك الصورة جدلًا كبيرًا على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث ارتدت المرأة ملابس الحرس الملكي السعودي مع بعض التعديلات مقارنة بزي الرجال وظهر بجوارها رجلًا يرتدي الزي العسكري، ودشن النشطاء هاشتاج صورة الوشم، والحرس الملكي، وانتشرت الصورة على نطاق واسع مع تعليقات مختلفة، بعضها مؤيد بشكل كبير وبعضها معارض وبشدة.

وعلقت إحدى المشاركين في الهاشتاج، "والله الذي لا إله الا هو ليس استنقاص للمرأة ولا إستحقاراً لقدراتها ولكن المرأة ليس هذا مكانها ولا يجب أن تكون بهذا القدر من الإسترجال فقد جرحت هذي الصورة كل معاني الأنوثة، كلنا مع تمكين المرأة ولكن بالمكان المناسب".

 

 

وأكدت أخرى أنه مع كامل احترامها للنساء ولكن تلك المهنة والحرس الملكي تبقى للرجال حيث كتبت، “سبحان الله حركة يدها كنها تضبط نقابها، الستر فطره والمكان للرجال مع كامل الاحترام للعنصر النسائي”.

 

 

وأشاد أخر بظهور تلك السيدة حيث علق "الصورة تتحدث عن نفسها".  

 

وتسأل أخر عن تواجد تلك الفتاة في هذا المنصب، معلقًا " انا مو فاهم ليش متواجده الاخت بالحرس الملكي ياليت احد يفهمني ويقنعني لان المنطق يقول الرجال فقط هم القادرين ع حراسة الملوك والأمراء".