قرر مجلس نقابة المحامين برئاسة رجائي عطية النقيب العام رئيس اتحاد المحامين العرب تأجيل جلسة حلف اليمين الق

اليوم الجديد,رئيس الوزراء,الأمن,نقابة المحامين,جلسة حلف اليمين,رجائي عطية,موعد حلف اليمين للمحامين الجدد

الأحد 20 سبتمبر 2020 - 03:05
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

"المحامين" تؤجل حلف اليمين القانونية للأعضاء الجدد

نقابة المحامين
نقابة المحامين

قرر مجلس نقابة المحامين، برئاسة رجائي عطية، النقيب العام، رئيس اتحاد المحامين العرب، تأجيل جلسة حلف اليمين القانونية للمحامين الجدد، التي كان من المقرر عقدها يوم الأحد الموافق 28 يونيو الجاري.



وأصدر النقيب، بيانا صحفيا، منذ قليل، أكد من خلاله أنه سيتم إعلان موعد ومكان انعقاد جلسات حلف اليمين تباعا في أقرب وقت، بالشكل الذي يحافظ على سلامة وصحة كل الحضور، لا سيما في ظل وجود أعداد كبيرة من المحامين الجدد الذين يتعين عليهم أداء اليمين القانونية.

وأشار نقيب المحامين، إلى أن تأجيل جلسة حلف اليمين سببه انتشار وباء فيروس كورونا المستجد، وأن النقابة ترغب في إتمام عقد الجلسات دون الإضرار بأي شخص، سواء من شباب المحامين أو الموظفين أو أعضاء مجلس النقابة.

بينما قال أشرف طلبة، المحامي والناشط النقابي، أن النقابة تنتظر لحين وضع خطة بضوابط وقواعد تسهم في إتمام إجراءات حلف اليمين بصورة منظمة، يتحقق معها الأمن الصحي لكل فرد موجود في الجلسات.

وأضاف طلبة، في تصريحات خاصة لـ”اليوم الجديد”، أن الأمر يحتاج المزيد من الترتيبات، من أجل منع انتشار العدوى بين المحامين، وتنفيذ الإجراءات الاحترازية اللازمة لذلك.

يذكر أن نقابة المحامين شكلت في مايو الماضي لجنة لمتابعة الآثار الناجمة عن تفشي وباء فيروس كورونا المستجد بين المحامين، برئاسة فاطمة الزهراء غنيم، عضو مجلس النقابة العامة، وأصدرت مجموعة من التوصيات الهامة التي تدعم المحامين خلال الأزمة الراهنة، وخصصت خطا ساخنا لتلقي ابللاغات من أعضاء النقابة عن إصابات كورونا أو الاشتباه في حمل الفيروس، بتوجيهات من النقيب العام.

ولا تزال اللجنة تتابع عملها، خصوصا في ظل تخفيف الإجراءات الاحترازية وفقا للقرارات الحكومية التي أعلنها أمس الثلاثاء رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، وتقوم اللجنة بحصر جميع الحالات المصابة أو المشتبه بها، بعد الحصول على بياناتهم تليفونيا عبر الخط الساخن، لتمكينهم من إجراء التحاليل المطلوبة للكشف عن المرض، وتستمر في متابعتها للحالات لتوفير أماكن وأسرَّة لهم بالمستشفيات المختلفة، وتوفير الرعاية اللازمة وأماكن الحجر، كذلك توصيل الأدوية اللازمة للحالات إلى منازلهم إذا لزم الأمر.