أعلن الجيش السوري اليوم الثلاثاء مقتل جنديين سوريين وإصابة أربعة آخرين إثر غارات جوية إسرائيلية.. المزيد

سوريا,الجيش السوري

الأحد 25 أكتوبر 2020 - 15:43
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

وفقا لوكالة الأنباء الرسمية..

مصرع وإصابة 6 جنود سوريين في غارات إسرائيلية على السويداء

مصرع وإصابة 6 جنود سوريين في غارات إسرائيلية على السويداء
مصرع وإصابة 6 جنود سوريين في غارات إسرائيلية على السويداء

أعلن الجيش السوري، اليوم الثلاثاء، مقتل جنديين سوريين، وإصابة أربعة آخرين؛ إثر غارات جوية إسرائيلية على جنوب وشرق سوريا، وقال مصدر عسكري لوكالة الأنباء السورية، إن طائرات معادية جاءت من شرق وشمال شرق البلاد، وأطلقت عدة صواريخ باتجاه مواقع عسكرية سورية في منطقة دير الزور شرقي سوريا وقرب السويداء جنوبي البلاد.



وبحسب قناة حلب اليوم السورية، تعرض موقع الرادار التابع للجيش السوري لغارات قوية من قبل الجيش الإسرائيلي.

واستهدفت الضربات مواقع تابعة لميليشيات إيرانية في السويداء وغباغب، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، مشيرًا إلى أن  شحنة أسلحة إيرانية وصلت إلى منطقة السويداء.

ومنذ يونيو الجاري، قتل 9 أشخاص على الأقل في غارات جوية إسرائيلية استهدفت مصانع عسكرية سورية بالقرب من مدينة مصياف في شمال غرب سوريا، وفقًا لتقارير سورية.

تداعيات قانون حماية المدنيين في سوريا

وفي سياق آخر، كشفت وكالة الأنباء السورية، أن تداعيات تطبيق قانون حماية المدنيين في سوريا، والذي اعتمدته الإدارة الأمريكية بدأت تظهر جلية، من خلال تسببه في أزمة اقتصادية وإنسانية خانقة داخل سوريا وموجة خوف وقلق لدى قطاع واسع من رجال الأعمال والتجار اللبنانيين وغيرهم ممن يتعاملون مع سوريا.

وأشارت إلى أن القانون الذي يعرف بِاسم قانون قيصر، حيز التنفيذ في 17 يونيو الجاري، بهدف حرمان الرئيس السوري بشار الأسد من أي فرصة لتحويل النصر العسكري الذي حققه على الأرض إلى رأسمال سياسي لتكريس وتعزيز فرص بقائه في السطلة إلى أجل غير مسمى.

كما يهدف القانون إلى زيادة العزلة المالية والاقتصادية والسياسية التي يعاني منها الأسد، ومحاصرة ومعاقبة حلفائه بهدف إجباره على القبول بالحل السياسي للأزمة السورية على أساس قرار مجلس الأمن 2254.

ووفقًا لتقارير أمريكية، أصدر 4 من أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي الذين رعوا هذا التشريع بيانًا قبل دخول القانون حيز التنفيذ شددوا فيه على التطبيق الحازم للقانون من قبل الإدارة الأمريكية.

وجدير بالذكر أن أكثر من 90% من السوريين يعيشون تحت خط الفقر حاليًا، وأنتجت الحرب المستمرة منذ 2011 طبقة جديدة من تجار الحروب الذين راكموا ثروات طائلة وباتت هذه الفئة الصغيرة تتحكم بمعظم ما تبقى من نشاط اقتصادي في البلاد.