كشف الدكتور خالد قاسم المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية أنه في ضوء التدابيرة التي اتخذتها الدولة.

وزارة التنمية المحلية,مجلس الوزراء,شروط,ضوابط,فيروس كورونا,عودة الحياة,عودة المطاعم والمقاهي

الإثنين 6 يوليو 2020 - 11:14
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بدء من السبت المقبل

"التنمية المحلية" تحدد الشروط اللازمة لإعادة فتح المقاهي والمطاعم

المقاهي
المقاهي

كشف الدكتور خالد قاسم، المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية، أنه في ضوء التدابير التي اتخذتها الدولة من أجل الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، يؤدي ذلك إلى السماح بفتح المطاعم و «الكافيهات»، والمقاهي، وذلك بداية من يوم السبت حتى الساعة العاشرة مساءًا ولكن سيتم ذلك بشروط الوقاية، مشيرًا إلى أن بداية من يوم السبت المقبل أيضًا سيتم فتح الشواطئ الخاصة والقرى السياحية للمواطنين، وفقًا للشروط التي طرحتها الوزارة، وهي الإجراءات الاحترازية الوقائية التي تم إعلانها من قبل مجلس الوزراء.



وتابع "قاسم" خلال مداخلته الهاتفية في برنامج "حضرة المواطن" للإعلامي سيد علي، المذاع عبر القناة الفضائية "الحدث اليوم"، أنه على مدير كل منشأة أن يوقع إقرارًا بالالتزام بكافة الاشتراطات، حيث أنه في حالة عدم الالتزام سيتم سحب تصريح المنشأ، على أن تكون الطاقة التشغيلية 25% وذلك مع مراعاة التباعد الاجتماعي للحماية من كورونا.

وأوضح المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية، أن المحالات التي بها 100 كرسي أو 100 منضدة سيتم تقليص ذلك إلى النصف، وذلك منعًا للتكدس والازدحام، من أجل الحفاظ على كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية اللازمة لمنع انتشار العدوى بفيروس "كورونا" المستجد.

وأعلن الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم الثلاثاء، عن عدة إجراءات جديدة ضمن خطة التعايش مع فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)،  تم خلالها تخفيف إجراءات الغلق وحظر التجوال، على أن يتم تطبيق هذه القرارات ابتداءً من السبت المقبل.   وأشار إلى أن هناك 5 قرارات جديدة من أجل عودة الحياة من جديد لطبيعتها، وهي: فتح المطاعم والمقاهي والنوادي الرياضية، مع السماح فقط باستقبال 25% من السعة المتاحة، مع استمرار منع تناول الشيشة؛ لأنها تتسبب في انتقال العدوى، وتحديد موعد غلق المحلات في التاسعة مساءً، والمطاعم والمقاهي 10 مساءً، واستمرار غلق الشواطئ والمتنزهات، بالإضافة إلى استمرار عمل وسائل النقل الجماعي حتى منتصف الليل، وفتح السينمات والمسارح والمؤسسات الثقافية المختلفة، بنسبة 25% من قدراتها الاستعابية.

وأضاف مدبولي، خلال المؤتمر الصحفي، أنه سيتم فتح دور العبادة لأداء الشعائر اليومية مع استمرار تعليق الصلوات الأسبوعية الرئيسية كصلاة الجمعة والأحد، مؤكدًا أنه في حال الالتزام سيتم فتح العديد من الأماكن وتخفيف الإجراءات.  وأوضح أن مصر تحركت نحو الفتح التدريجي للأنشطة والأسواق لعودة الحياة بالشكل الطبيعي من خلال الالتزام بالإجراءت الاحترازية عن طريق ارتداء الكمامات، وذلك في إطار خطة التعايش مع فيروس كورونا المستجد.