قال المستشار نادر سعد المتحدث باسم مجلس الوزراء إن جميع الأنشطة الترفيهية التي تتعلق بإقامة.. المزيد

مجلس الوزراء,فيروس كورونا,حفلات الزفاف,التجمعات,عودة الحياة,اقامة الحفلات,مصطغى مدبولي

الجمعة 30 أكتوبر 2020 - 06:39
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

خلال مداخلة تليفزيونية..

متحدث الوزراء: استمرار تعليق إقامة الأفراح والمآتم بالقاعات

الوزراء يكشف حقيقة إقامة حفلات الزفاف في القاعات
الوزراء يكشف حقيقة إقامة حفلات الزفاف في القاعات

قال المستشار نادر سعد، المتحدث بِاسم مجلس الوزراء، اليوم الثلاثاء، إن جميع الأنشطة الترفيهية التي تتعلق بإقامة الحفلات والتجمعات لا تزال معلقة، وهذا يسري أيضًا على قاعات الأفراح والعزاء، وعقد القران، لافتًا أنه اعتبارًا من السبت المقبل لا توجد أي قيود على حركة المواطنين، خاصة بعد تحديد موعد حظر التجوال من منتصف الليل وحتى الرابعة صباحًا.



وتابع سعد، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، في برنامج على مسؤوليتي، المذاع عبر قناة صدى البلد، أن قواعد ارتداء الكمامة  لا تزال ساريية، وستظل غرامة الـ 4 آلاف جنيه والحبس قائمة.

ولفت المتحدث بِاسم مجلس الوزراء، أن المحليات في كل محافظة ستكون مختصة بمتابعة قرارات رئيس الوزراء، فضلًا عن الالتزام بنسبة الإشغال في المطاعم والمقاهي، مضيفًا أن الحدائق والمتنزهات العامة والشواطئ العامة لا تزال مغلقة لمنع الازدحام والتكدس.

قرارات رئيس الوزراء اليوم

وأعلن الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم الثلاثاء، عن عدة إجراءات جديدة ضمن خطة التعايش مع فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)،  تم خلالها تخفيف إجراءات الغلق وحظر التجوال، على أن يتم تطبيق هذه القرارات ابتداءً من السبت المقبل.

 

وأشار إلى أن هناك 5 قرارات جديدة من أجل عودة الحياة من جديد لطبيعتها، وهي: فتح المطاعم والمقاهي والنوادي الرياضية، مع السماح فقط باستقبال 25% من السعة المتاحة، مع استمرار منع تناول الشيشة؛ لأنها تتسبب في انتقال العدوى، وتحديد موعد غلق المحلات في التاسعة مساءً، والمطاعم والمقاهي 10 مساءً، واستمرار غلق الشواطئ والمتنزهات، بالإضافة إلى استمرار عمل وسائل النقل الجماعي حتى منتصف الليل، وفتح السينمات والمسارح والمؤسسات الثقافية المختلفة، بنسبة 25% من قدراتها الاستعابية.

وأضاف مدبولي، خلال المؤتمر الصحفي، أنه سيتم فتح دور العبادة لأداء الشعائر اليومية مع استمرار تعليق الصلوات الأسبوعية الرئيسية كصلاة الجمعة والأحد، مؤكدًا أنه في حال الالتزام سيتم فتح العديد من الأماكن وتخفيف الإجراءات.  وأوضح أن مصر تحركت نحو الفتح التدريجي للأنشطة والأسواق لعودة الحياة بالشكل الطبيعي من خلال الالتزام بالإجراءت الاحترازية عن طريق ارتداء الكمامات، وذلك في إطار خطة التعايش مع فيروس كورونا المستجد.