قال محمد عبد السلام رئيس غرفة الملابس الجاهزة إن القطاع التجاري والصناعي عاني خلال الفترة الأخيرة.. المزيد

شم النسيم,فيروس كورونا,عيد الام,موسم,مبيعات,حجم المبيعات,غرفة الملابس الجاهزة,المعدل الطبيعي

الخميس 22 أكتوبر 2020 - 14:54
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

لم تتجاوز الـ25%..

غرفة الملابس تكشف حجم المبيعات خلال أزمة كورونا

غرفة الملابس تكشف حجم المبيعات خلال أزمة كورونا
غرفة الملابس تكشف حجم المبيعات خلال أزمة كورونا

قال محمد عبد السلام، رئيس غرفة الملابس الجاهزة، إن القطاع التجاري والصناعي عانى خلال الفترة الأخيرة بشكل كبير، وذلك بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، مُتابعًا أن صناعة الملابس الجاهزة والجلود تزدهر في مواسم محددة، مثل شم النسيم وعيد الفطر المبارك وعيد الأم، حيث يتم بيع المنتجات الصيفية في هذه الفترة، ولكن حجم المبيعات هذا العام لم يتجاوز الـ 25% من حجم المبيعات الطبيعي.



وأضاف عبد السلام، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى، في  برنامج صالة التحرير، المذاع عبر قناة صدى البلد، أن مخزون المحال مرتفع للغاية، ولا يتم شراء منتجات من المصانع لأن المحال مليئة بالبضائع، ما اضطر المصانع إلى إيقاف الإنتاج.

 

ولفت رئيس غرفة الملابس الجاهزة، أنه يتمنى خلال الفترة المقبلة، أن تعود من جديد عجلة حركة البيع والشراء في الدوران مع عودة الحياة بشكل تدريجي مجددًا، لافتًا أن المحال تتخذ كافة الإجراءات الاحترازية، ويتم إدخال عدد محدد من المواطنين حسب سعة كل محل.

قرارات رئيس الوزراء بشأن التعايش مع كورونا 

وأعلن الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم الثلاثاء، عن عدة إجراءات جديدة ضمن خطة التعايش مع فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)،  تم خلالها تخفيف إجراءات الغلق وحظر التجوال، على أن يتم تطبيق هذه القرارات ابتداءً من السبت المقبل.

وأشار إلى أن هناك 5 قرارات جديدة من أجل عودة الحياة من جديد لطبيعتها، وهي: فتح المطاعم والمقاهي والنوادي الرياضية، مع السماح فقط باستقبال 25% من السعة المتاحة، مع استمرار منع تناول الشيشة؛ لأنها تتسبب في انتقال العدوى، وتحديد موعد غلق المحلات في التاسعة مساءً، والمطاعم والمقاهي 10 مساءً، واستمرار غلق الشواطئ والمتنزهات، بالإضافة إلى استمرار عمل وسائل النقل الجماعي حتى منتصف الليل، وفتح السينمات والمسارح والمؤسسات الثقافية المختلفة، بنسبة 25% من قدراتها الاستعابية.

وأضاف مدبولي، خلال المؤتمر الصحفي، أنه سيتم فتح دور العبادة لأداء الشعائر اليومية مع استمرار تعليق الصلوات الأسبوعية الرئيسية كصلاة الجمعة والأحد، مؤكدًا أنه في حال الالتزام سيتم فتح العديد من الأماكن وتخفيف الإجراءات.

 وأوضح أن مصر تحركت نحو الفتح التدريجي للأنشطة والأسواق لعودة الحياة بالشكل الطبيعي من خلال الالتزام بالإجراءت الاحترازية عن طريق ارتداء الكمامات، وذلك في إطار خطة التعايش مع فيروس كورونا المستجد.