خاطب نقيب المحامين رجائي عطية رئيس اتحاد المحامين العرب اليوم الثلاثاء وزير العدل المستشار عمر مروان بشأن

المحامين,مجدي سخي,نقيب المحامين,رجائي عطية,لجنة الإصلاح التشريعي,عمر هريدي

الخميس 22 أكتوبر 2020 - 23:34
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

وفقا لقرار الرئيس السيسي

نقيب المحامين يختار هريدي وسخي لعضوية "الإصلاح التشريعي"

رجائي عطية نقيب المحامين
رجائي عطية نقيب المحامين

خاطب نقيب المحامين، رجائي عطية، رئيس اتحاد المحامين العرب، اليوم الثلاثاء، وزير العدل المستشار عمر مروان، بشأن اختيار ممثلي النقابة لعضوية اللجنة العليا للإصلاح التشريعي.



وأوضح نقيب المحامين، أنه قد وقع الاختيار على كل من مجدي سخي وعمر هريدي، وكيلي النقابة، عضوا هيئة مكتب مجلس نقابة المحامين.

وجاء في نص الخطاب الذي أُرسل صباح اليوم إلى وزير العدل، وحصل “اليوم الجديد” على نسخة منه:

“السيد الأستاذ المستشار الجليل وزير العدل، بالإشارة إلى خطاب سيادتكم بخصوص قرار السيد رئيس الجمهورية رقم 209 لسنة 2017، رجاء الإحاطة بأنني أرشح لعضوية اللجنة العليا للإصلاح التشريعي ممثلا لنقابة المحامين كل من مجدي ناجي أحمد سخي، وعمر جلال حسن محمد هريدي، وكيلا النقابة العامة للمحامين”.

من جانبه، قال المحامي والناشط النقابي أشرف طلبة، إن اختيار ممثلي النقابة لعضوية اللجنة العليا للإصلاح التشريعي يتم بالاتفاق من قبل مجلس النقابة بالكامل، على أن يرفع الخطاب بالترشيح للجهة المنوطة للنقيب العام دون غيره.

وأضاف طلبة، أن تلك الخطوات معروفة ولها قواعد عامة يسير عليها كل مجلس نقابة، وأنه لا يجوز الإخلال بطريقة الاختيار حتى تكون صحيحة ولا يشوبها بطلان، مشيدا بحرص مجلس النقابة العامة، برئاسة رجائي عطية، على إتمام كل خطوة وفقا لشكلها القانوني اللازم.

أما عن كواليس الاختسار، علم “اليوم الجديد” أنه تم إقصاء كل من عضوي مجلس النقابة العامة سعيد عبدالخالق ونبيل عبدالسلام من تشكيل هيئة مكتب مجلس النقابة تمهيدا لعدم اختيار أي منهما في لجنة الإصلاح التشريعي، وحتى يتم اختيار أعضاء على وجه التحديد.

وأكد مصدر بالنقابة العامة، رفض الإفصاح عن اسمه، لـ”اليوم الجديد”، أن الفترة المقبلة ستشهد العديد من المشادات والأزمات داخل مجلس النقابة، لا سيما أن العديد من الأمور تتم وفقا لمواءمات وتوافقات داخلية، بطلها النقيب العام، الذي يرغب في قصر التعامل في الأمور النقابية الهامة على بعض من أهل الثقة، الذين تمكنوا من الفوز بمقاعد عضوية المجلس.

وشدد المصدر على أن تشكيل هيئة مكتب مجلس النقابة العامة الذي تم قبل أيام، شهد حالة من الشد والجذب، ورفض بعض أعضاء المجلس المشاركة في التشكيل، لعلمهم المسبق بوجود النية لاستبعاد بعض المحامين اعضاء المجلس من ذوي الخبرة والكفاءة، لكن عدد المحامين الذين شاركوا النقيب العام في الاختيار منح الأمر صبغة قانونية، نظرا لاكتمال النصاب القانوني للاختيار.