تسببت تدوينة للداعية الإسلاميمصطفى حسني أمس الاثنين في حالة من الهجوم الشديد عليه واتهامه بالانتماء إلى جما

أمن الدولة,أردوغان,الإخوان,حسن البنا,مصطفى حسني,حازم صلاح ابو إسماعيل,ليبيبا

الأربعاء 21 أكتوبر 2020 - 21:13
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

تغزل في أردوغان وقدس البنا.. الوجه الإخواني لمصطفى حسني

مصطفى حسنى
مصطفى حسنى

تسببت تدوينة للداعية الإسلامي مصطفى حسني، أمس الإثنين، في حالة من الهجوم الشديد عليه واتهامه بالانتماء إلى جماعة الإخوان الإرهابية، حيث تم تفسيرها على أنه شفرة يتم توجيها إلى متابعيه لعدم الالتفاف خلف القيادة السياسية في حربها مع المليشيات الإرهابية في ليبيا، حيث وصف "حسني" الوضع الحالي بكونه: "وقت الفتنة" ليرتفع نسق الهجوم ما دفعه لحذف التدوينة.



وأعلن المحامي سمير صبري تقدمه ببلاغ عاجل إلى المستشار النائب العام المحامي العام الأول لنيابات أمن الدولة العليا ضد الداعية الإخواني مصطفى حسني، مؤكدًا أنه لا يأمن ظهوره مرة أخرى على الفضائيات في هذا الوقت العصيب.

وأوضح صبري في بلاغه: "مصطفى حسني إخواني للنخاع وقدوته حسن البنا وحازم صلاح أبو إسماعيل وعمرو خالد.. فلماذا تتغافل الأجهزة الأمنية عن الخلايا النائمة وتسمح لهم بالتسلل من الأبواب الخلفية لتلويث عقول شبابنا؟ يكفي ما فعله الإخوان في مصر، لا نرغب في تربية ثعابين جديدة".

ويرصد "اليوم الجديد" 4 مقاطع فيديو خرج فيها الداعية مصطفى حسني ليتغازل في جماعة الإخوان الإرهابية، ويحاول تبرأتهم من أي تهم نسبت لهم على الرغم من اعترافهم بتلك الجرائم، فوصف حازم أبو اسماعيل باستاذه، وحسن البنا بالشهيد وأصدر قصائد مدح في  أردوغان.

مصطفى حسني: حازم صلاح أبو أسماعيل أستاذي

في لقاء تليفزيوني منذ عدة سنوات، استضاف الإعلامي الإسلامي مصطفى حسني عبر قناة "اقرأ" الإرهابي السلفي حازم صلاح أبو اسماعيل، وخلال مقدمة البرنامج، استعرض حسني محبته الشديدة لأبو اسماعيل ووصفه بكونه "استاذه".

وأكد أن لديه علاقة حب كبيرة مع الشيخ حازم صلاح أبو اسماعيل، وتغازل فيه بأنه اتخذ من لطفه وأصبح لطيفًا مثله.

مصطفى حسني يصف حسن البنا بالشهيد

وصف الداعية مصطفى حسني، مؤسس جماعة الإخوان الإرهابية "حسن البنا" بمصطلح "الإمام الشهيد" وذلك خلال مقطع فيديو يسرد من خلاله قصة عبر قناة "اقرأ" منذ 8 سنوات، حيث كان يصف ما سماه بمعاناة الدعوة الإسلامية مع الأجهزة الأمنية.

وأوضح حسني، أن المخابرات المصرية دبرت حادث اغتيال الرئيس الراحل جمال عبد الناصر بما يسمى بـ "حادث المنشية" والصقتها بجماعة الإخوان المسلمين، وهو عكس الأدلة التاريخية.

مصطفي حسني: أنا بحب أردوغان

قال الداعية مصطفى حسني، أنه يحب رجب طيب أردوغان، نظرًا لأنه غير شكل العالم الإسلامي وأظهر صوت إيجابي للعالم الإسلامي وغير شكل بلده، لافتًا أنه حين قرأ قصته تعلق به.